كلمة الموقع

۩۞۩ نرحب بكم جميعاً زوار موقع معبد الغموض - Temple Of Mystery نُثمّن لكم إهتمامكم على البحث والمعرفة في الموقع الأول لكل ما يتعلق بالخوارق و الغرائب و الظواهر الغامضة . الباحث : رامي الثقفي ▲  

شبكة كهوف تحت الأرض ولقاء مع كائنات جوفية

لُغز حادثة هوارد ويلر

رامي الثقفي 2022-06-24 20:04:48 1318

يجري مع الناس  أحياناً أشياء لا يستطيع العلم أن يجد تفسيراً لها ، هذه الحالة التي نتناولها اليوم هي مثال ممتاز على مدى ضآلة فهمنا لطبيعة الواقع ، هذه المرة نتعامل مع حادثة محيرة حدثت لرجل سمع فجأة لسبب غير معروف صوتاً غريباً لتحطم شيء ما ، لم يكن من المفترض أن يسمع ذلك ، لكنه سمعه .

كان يوم أحد طبيعي ، لم يحدث شيء غير عادي ، كان الرجل يستعد للنوم فقط عندما سمع ذلك الصوت الذي حدث في مكان بعيد ولم يكن من المفترض أن يسمعه ، تجربته الرائعة تتحدى التفسير ، فهل تستطيع حل هذا اللغز ؟ .

تفاصيل القصة

ما حدث يوم الأحد 10 يونيو عام 1962 لن ينساه "هوارد ويلر" أبداً ، كان هوارد ويلر مذيعاً يعيش في شارلوت بولاية نورث كارولينا ، كان قد استمتع بيوم أحد لطيف وكان يريد النوم عندما عاد للمنزل ، لكونه متديناً قام بالصلاة والدعاء قبل أن يخلد إلى النوم ، فقد كانت عادة يومية ، وفجأة توقف عن الصلاة وقال لزوجته : "باتي ، سمعت صوت تحطم سيارة ! سأعود حالاً !" ركض السيد "ويلر" خارج المنزل إلى سيارته ، لبضع ثوان لم يكن يعرف ما يفعل ، في أي إتجاه يجب أن يقود سيارته ؟ أين ذلك الحادث ؟ فقد كان منزله محاطاً بالعديد من الشوارع ، وكان من المُمكن أن يقع الحادث في أي مكان .

ثم ، وبدون تردد ، سار السيد "ويلر" بسرعة في طريق يُسمى "بارك رود" وبمجرد وصوله إلى هناك ، استدار يميناً وتوجه إلى أسفل التل ، ولكن لخيبة أمله ، لم يجد شيئاً هناك ، في مقابلة لاحقة ، أوضح أنه شعر بأنه يجب عليه الإستدارة والإسراع بالعودة إلى منطقة "مانفورد درايف" وهو ما فعله ، ذهب حوالي 200 ياردة إلى مانفورد ، وكانت هناك سيارة محطمة مصطدمة بعمود ، وفجأة سمع صوتاً قال : "ساعدني ، هامبي ، ساعدني !" .

سارع السيد "ويلر" إلى الحُطام حيث وجد رجلاً ينزف ومصاب بجروح بالغة ، في البداية لم يتعرف عليه ، لكنه بعد ذلك رأى أن ذلك الرجل هو "جو فوندربورك" صديقه القديم الذي لطالما كان يطلق على السيد ويلر لقب "هامبي" !.

لم يكن الأمر سهلاً ، ولكن بطريقة ما تمكن السيد "ويلر" من إخراج صديقه من حُطام السيارة والذهاب به إلى المستشفى حيث أجريت له عملية جراحية ، أنقذ السيد هوارد ويلر حياة صديقه ، لكن تساءل الكثير من الناس كيف علم بالحادث ؟ كيف سمع السيد ويلر صوت ذلك الحادث على بعد أكثر من "ميل ونصف" من منزله ؟ وكيف إستدل بسرعة إلى تحديد مكان الحادث ؟ ولماذا كان صديقه القديم ! فعندما وصلت الشرطة بعد 45 دقيقة ، كان السيد "ويلر" لا يزال هو الشخص الوحيد الذي مرّ عبر ذلك الطريق ووجد السيارة المحطمة .

إذاً ، كيف نفسر هذه الحالة ؟ مجرد صدفة ؟ لا أعتقد ذلك ، هل هو نوع من التخاطر ؟ يبدو أنه شيء أكبر وأعقد من مجرد أن تكون حالة من التخاطر ، فهل كان للحدس الذي يمتلكه السيد ويلر دور في ذلك ، لا أعلم ، ولكن ما نعرفه أن السيد ويلر كان رجلاً متديناً كما ذكرت أعلاه ، فهل للقوى الإلهية دور في ذلك ؟ ربما الملائكة الحارسة مثلاً ! من المثير للإهتمام معرفة أن السيد ويلر كان يصلي في ذلك الوقت عندما سمع الصوت المشؤوم .. عالم غريب ، وكل شيء محتمل .

كتبه : رامي الثقفي - Templeofmystery.com

حقوق النشر © templeofmystery.com جميع الحقوق محفوظة لموقع معبد الغموض ، لا يجوز نشر هذه المواضيع والأبحاث و المقالات أو إعادة كتابتها أو إعادة نشرها أو توزيعها كليًا أو جزئيًا دون إذن كتابي صريح من templeofmystery.com

Copyright©TempleOfMystery.com

التعليقات

سفيان 2022-06-25 22:19:55

لله في خلقه شؤون

لينا 2022-06-24 23:21:00

موضوع رائع وقصة محيرة فعلا

ام عبد الله 2022-06-24 22:57:03

سبحان الله !

إضافة تعليق على المقال



تنبيه : اكتب تعليقك مع احترام الرأي وتجنب الاستخفاف ضد أي معتقد أو دين أو طائفة أو تمييز ضد المرأة أو إهانة للرموز العلمية والثقافية أو التكفير أو الاستهزاء من فكر أو شخص .


من فضلك أدخل الاسم

من فضلك ادخل نص التعليق

مشرف الموقع : تم تدشين هذا الموقع الخاص بالماورائيات والظواهر الغامضة التي تخرج عن حدود التفسير من أجل كل المهتمين في العالم العربي خصوصا ، وهو سيكون منبرا لكل من يجد في نفسه القدره والشغف على البحث والتحقيق في مثل هذه الظواهر ، نحن لسنا من أنصار الخرافات والاساطير ولكن طالما كان البحث العلمي مصدرا للمعرفة لكي نفهم ونعلم والله وحده أعلم . رامي الثقفي
تصميم و برمجة : يونيك اكسبيرنس لخدمات المعلومات المتكاملة