• Search
  • Menu


وادي هيزو : مدخل إلى العالم الآخر

الكاتب : رامي الثقفي - 2018-01-29 10:25:59 - الزيارات : 4977

حالات كثيرة من الإختفاء ، و إختلال في الوقت و الشذوذ المغناطيسي الغير مُبرر ، و الضباب الكثيف والغير العادي الذي يبدو وكأنه يبتلع الكائنات الحيّة ، خلافاً على الناس الذين يذهبون إلى الجنون لأسباب غير معروفة ، كل هذا غيض من فيض من ما يحدث في منطقة.

أصناف الجنس البشري في الميثولوجيا اليونانية

الكاتب : رامي الثقفي - 2018-01-28 01:41:39 - الزيارات : 5405

هناك العديد من الأساطير القديمة حول الأجناس البشرية المُختلفة التي عاشت على الأرض عبر العصور القديمة ، ولكن ما لفت نظري في الواقع ما تحدثت عنه الأساطير الإغريقية القديمة التي وصفت لنا خمسة أنواع من الأجناس البشرية التي أنشأها الله أو أنشأتها الآلهة القديمة.

العوالم الثلاثة : براف ، ناف و ياف

الكاتب : رامي الثقفي - 2018-01-20 15:04:35 - الزيارات : 5308

اليوم ، يحاول العلماء حلّ واحدة من أكبر الألغاز في الفيزياء الكمومية الحديثة ، وهي وجود عدد لا حصر له من الأكوان المُتوازية التي تتعايش بجانب منطقتنا أو البُعد الذي نعيش فيه ، وبينما يواصل عُلمائنا كشف الغموض و دراسة نظرية العوالم المُتعددة ، كان الناس.

ميرين داجو : جسد غير قابل للموت

الكاتب : كاثرينا ماردنيان - 2018-01-19 03:42:43 - الزيارات : 4181

ميرين داجو الذي كان غالباً ما يُشار إليه بإسم "سوبرمان" أو الرجل الخارق هو لُغز إنساني حيّ ، وطالما حيّر جسده العلماء ، و أصبح مشهوراً بسبب أن جسده كان يُخترق بجميع أنواع الأدوات والآلات الحادة و القاتلة مثل السيوف والخناجر دون أن تؤثر عليه.

رينيه ديكارت : كيف نعلم أننا لا نحلم ؟

الكاتب : رامي الثقفي - 2018-01-16 10:14:25 - الزيارات : 4236

كما أنك تقرأ هذا الموضوع الآن ، هل يُمكنك إثبات أنك لا تحلم ؟ في الواقع مُعظمنا يعتقد أن حواسنا تخبرنا أننا مستيقظون ، ولكن هل يُمكننا أن نثق في حواسنا ؟ أم أن حواسنا يُمكن أن تخدعنا ؟ هذا ما يقوله "رينيه ديكارت" أحد أعظم الفلاسفة في كل العصور.

حادثة نانجينغ : إختفاء غامض لـ3000 جندي

الكاتب : رامي الثقفي - 2018-01-12 04:36:56 - الزيارات : 4095

هُناك العديد من القصص الغريبة عن الناس الذين إختفوا بشكل غامض عن الوجود ، لكن حادثة نانجينغ تختلف عن ذلك ، فهي كانت لحوالي 3000 جُندي صيني إختفوا فجأة عن عالمنا في الهواء الرقيق ، ولم يُنظر إليهم حتى ذويهم مرة أخرى ، والسؤال ماذا حدث لهم ؟ كيف يُمكن أن يختفي.