كلمة الموقع

۩۞۩ نرحب بكم جميعاً زوار موقع معبد الغموض - Temple Of Mystery نُثمّن لكم إهتمامكم على البحث والمعرفة في الموقع الأول لكل ما يتعلق بالخوارق و الغرائب و الظواهر الغامضة . الباحث : رامي الثقفي ▲

مخلوقات غريبة أكدَ المستكشفون حقيقتها

فنانين التقوا مع كائنات مجهولة

رامي الثقفي 2015-01-08 12:17:28 8107

تماماً كحُبي للخوارق والبحث ودراسة الظواهر الغامضة فأنا أحب الموسيقى وكافة الأعمال الفنية أيضاً ، ومن هذا المُنطلق أحببت أن اتحدث عن موضوع ربما لم يسبق لأحد التحدث عنه ، وربط الإهتمامين ببعضهما البعض في قالب مُهم ومُثير للإهتمام ، كما حدث مع ليوناردو دافنشي عندما التقى كائنات غريبة في كهف في فلورنسا حيث أصبحت تلك الكائنات مصدراً يستوحي منها أعماله العظيمة ، ذلك قد يحدث ايضاً للكثير من الناس وبالتحديد مع بعض الفنانين على وجه الخصوص ، في الواقع كانت تلك اللقاءات مع كيانات غريبة مجهولة في كثير من الأحيان مصدراً للإلهام الفني لعدد من الثقافات حول العالم وتناثرت لوحات عصر النهضة مع الأجسام الطائرة الغريبة ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد ، لأنه حتى في العصر الحديث فإن الزوار من العالم الآخر لا يزالون يجدون طريقهم للوصول إلى بعض أصحاب الشعبية العالية من الكتاب والموسيقيين والفنانين.

غرانت موريسون

مع ظهوره حليق الرأس وبالملابس الجديدة من نوعها والإعلانات الغامضة المصممة خصيصاً لذلك الغرض ، بدأ غرانت موريسون يتحدث عن لقاءه مع كيانات غريبة أصبح يستوحي منها أعماله ، وسُرعان ما أصبح نجم الرواية الأول في عالم الأفلام الخيالية مثل "باتمان" و "دوم باترول" و "نيو إكس مان" وفيلم "فانتاستيك فور" واحداً من أكثر الناس والكُتاّب العالميين إثارة للإهتمام ومن أكثرهم غموضاً وغرابة  ، حيث قضى غرانت موريسون في الست سنوات الأخيرة العمل على رأس سلسلة أعماله الخاصة ، وغيّر من منظورة تماماً في كتاباته الجديدة بعد ما حدث له  ، في الواقع لم يكن مفاجئاً أن نعلم أن هذه الأفكار كانت نتاج لقاء مع كائنات مجهولة ، قبل ذلك يجب أن نعلم اولاً أن غرانت موريسون هو كاتب مسرحي وروائي اسكوتلندي عالمي بارز من مواليد 31 يناير 1960 وبالعودة إلى ما حدث معه فإنه وفقاً لموريسون قال أنه خلال زيارته الى العاصمة النيبالية "كاتماندو" في عام 1994 قال أنه في يوم كان يجلس على سطح الفندق الذي يقيم فيه عندما بدأت تظهر له كائنات بأشكال غريبة بأعداد كبيرة واصفاً إياهم بأن أشكالهم تشبه ما نعرفه عن المخلوقات الفضائية في صورتها النمطية التي نألفها ، وقال أنهم كانوا مسالمين للغاية وأظهروا له "بحر من المعلومات النقية" وأوضح أن تلك المخلوقات طلبوا منه نقل هذه المعرفة إلى البشر ، وفي لقاء تلفزيوني كشف موريسون في عام 1999 أن تلك الكائنات الغريبة كانت تريد نقل المعرفة مع البشر ، وقال أنه قد التقى بهم مرة أخرى خلال رحلة برية في مكان ما لم يفصح عنه ، وأكد موريسون أنه إذا أردنا لقاء الكائنات الفضائية ،  فقط علينا أن نؤمن بوجودهم .

صـن رع

"أنا لا أريد أن أكون جزء من كوكب الأرض" هكذا قال هيرمان بول بلونت المعروف لنا بإسم "ص رع" وهو أسطورة الجاز المعقدة والمتغيرة باستمرار الذي ولد في 22 مايو 1914 وتوفي عام 1993 وكان "صن رع" موسيقي وشاعر وملحن وفليسوف ايضاً ، وكان طالباً مكافحاً في جامعة ألاباما الزراعية والميكانيكية ، ومن ثم درس التربية الموسيقية في عام 1936 وخلال لحظة من التركيز الشديد يؤكد "صن رع" أنه في يوم من الأيام ظهر له ضوء ساطع من كائن من خارج كوكب الأرض غير كل مسار حياته ، وقد ذكر ذلك كاتب سيرته الذاتية حيث قال أن "صن رع" يتذكر أنه "ذهب مع كائنات خارجية وهبط على كوكب يعتقد أنه زحل" مع غرابة هذا الإدعاء إلا أن "صن رع" بعد ذلك قام حتى بتغيير إسمه من الناحية القانونية في عام 1952 إلى صن رع ، وقام بجمع عدد من الموسيقيين لتشكيل مجموعته الرائدة والفريدة من نوعها واعتمدوا نظرة جديدة في الموسيقى ، وشكل الموسيقى الخاصة بهم يضم مزيجاً من الطراز المصري للملابس وأشكال جديدة لمرئيات عصر الفضاء التي تم إثباتها في وقت لاحق تمهيداً لدخول صن رع للمزج الحديث والإرتجال الحر في روتين موسيقى الجاز التي شملت أيضاً الراقصات من أكلة النار والتصاميم المتقنة والغريبة من نوعها ، وفي وقت مبكر من السبعينات قال "صن رع" أنه انتج دراسته تلك من المواضيع الكونية والمعرفة التي تلقاها من الكائنات الغريبة لتحويلها إلى وسيلة جديدة في موسيقى الجاز ، وبعد ذلك قام بكتابة سيناريو فيلم "الفضاء هو المكان" وقام بالتمثيل فيه وهو فيلم موسيقي يعرض نظريات جديدة يتحدث فيها عن مصير الإنسانية ومساهمة الكائنات الخارجية في بناء الصروح الغامضة على الأرض ، وفي آخر الفيلم يذهب صن رع بسفينة الفضاء إلى خارج كوكب الأرض ليرعى شعبه ومحبيه نحو حياة جديدة في عالم بعيد.

صن رع - الفضاء هو المكان عام 1974


توم ديلونج

في أواخر التسعينات بدأ نشاطه مع فرقة بلينك-182 وتلك الفرقة لقيت نجاحاً باهراً بعد بث أشرطة الفيديو الخاصة بأعمالها على قناة MTV العالمية واعتبر النقاد العالميين أن هذه الفرقة بمثابة "عودة حقيقية لموسيقى الروك" والفضل يعود في ذلك لعازف الجيتار والمغني "توم ديلونج" الذي ولد في 13 ديسمبر 1975 الذي يقول أن الفضل في إلهامه ونجاحه يعود للكائنات الغريبة وقال أنه كتب أول قصيدة لمجموعة بلينك -182 بعنوان "وجود الأجانب" عبّر فيها عن اعتقاده وإيمانه بوجود الكائنات الفضائية ومن ثم أصبح أكثر صراحة في الكتابة والتعبير في أعماله اللاحقة عن وجود كيانات من خارج الأرض ، ومن بعد ذلك في عام 2005 كون فرقة  Angels & Airwaves  وأصبح أكثر جرأة في التعبير عن وجود الكائنات الغريبة والتعبير على امتنانه لهم وأنهم بمثابة مصدر الإلهام لأي انسان ناجح في الحياة ، وفي مقابلة مع مقدم البرامج العالمي "لاري كينغ" تحدث ديلونج عن وجود جمعيات ومجموعات سرية منها جهات حكومية للمشاركة في إخفاء الأدلة عن وجود الكائنات الفضائية ، واعتبر أنه مدين لهذه الكائنات في تشكيل فكرة مشروع فرقة Angels & Airwaves التي من خلالها خلق نوعاً جديداً من الموسيقى مع أن البعض من المؤمنين بنظرية المؤامرة قد إتهم توم ديلونج بالماسونية وأنه يسعى لترويج فكرة المخلوقات الفضائية ، ودفعت بعض التكهنات أنه قد يكون عضواً بهذه الجمعية وهو ادعاء نفاه توم ديلونج تماماً هو وصديقه المقرب غراند لودج.

وليام بوروز

روائي ورسام وشاعر أمريكي ولد في 5 فبراير 1914 اشتهر برواياته ذات الطابع الخاص والعميق في المزج بين الفانتازيا والخيال والواقع ، ولم يكن بالتأكيد كل ذلك من فراغ ، حيث في عام 1959 قام وليام بوروز بتأليف رواية "الغداء العاري" لأول مرة في باريس ، ولكن الرواية قد مُنعت من الدخول للولايات المتحدة الأمريكية بسبب القوانين الأمريكية في ذلك الوقت التي اعتبرتها "رواية فاحشة" ولم تدخل الرواية الأراضي الأمريكية إلا بعد سنوات طويلة من توزيعها ، وفي الرواية أجزاء كثيرة تتحدث عن وجود أشكال من الحياة الغريبة على كوكب الأرض وعن وجود زوار من كواكب أخرى إلى كوكب الأرض يمتلكون قدرات سحرية وخارقة ، وكان بطل الرواية كائن جاء من خارج الأرض وهو لا يزال يعيش بيننا بالفعل ، وتحدث وليام بوروز في الرواية عن وجود كيانات من خارج الأرض على هيئات بشرية كانوا ولا يزالون يعملون مع الحكومات العالمية ، في الواقع كان وليام بوروز قد أدعى أنه التقى بالكائنات الغريبة والتي نقلت له بعض المعلومات عندما كان في رحلة برية بولاية أريغون واختطف لأيام ومن ثم أعادوه مرة أخرى ، وذلك الموقع في الواقع هو موقع شعبي لمشاهدات الأجسام الطائرة المجهولة التي جذبت مؤلفين آخرين بارزين للمكان مثل "كين كيسي" الذي قال أنه التقى بهم ايضاً ونقل رسالة لهم في واحداً من كتبه والذي أثار ضجة إعلامية كبيرة في ذلك الوقت وقال أنه تواصل مع الكائنات الغريبة بعد أن التقى بهم في كهف بنفس الولاية ، وبالعودة إلى وليام بوروز فقد كان الرجل دائم العزلة وكان يقضي كثيراً من وقته وحيداً في كوخ في شمال ولاية نيويورك والبعض يعتقد أنه كان خلال فترات عزلته يحاول التواصل مع الكائنات الغريبة للمعرفة ومن ثم نقل تلك المعرفة إلى العالم .

جون لينون

إنه جون لينون من منّا لا يعرفه ، أسطورة الغناء وعضو فريق البيتلز ، فهل يمكن أن الثروة الفنية التي حققها كلها من تركة البيتلز ، بالطبع لا ، والمثير للإهتمام مع جون لينون أنه في وقت مبكر من السبعينات كان يعيش مع زوجته "يوكو أونو" في شقة بمبنى داكوتا في مدينة نيويورك ، حيث استيقظ لينون في ليلة وهو يرى ضوئاً ساطعاً غريباً من خلال ثقب المفتاح من الباب الأمامي المقابل له ، أدى ذلك النور الغريب إلى خروجه من الشقة وقال أنه واجه أربعة مخلوقات غريبة مع "عيون كبيرة وأفواه صغيرة" وبعد ذلك عاد "لينون" إلى الشقة ووجد يوكو أونو نائمة على السرير ولكنها كانت قد استيقظت وأحست بما جرى وسألته عن ما حدث ، وأخبرها بدون ذكر تفاصيل عن ما حدث وعن لقائه مع مخلوقات غريبة ، وأخبر لينون عدداً قليلاً من اصدقائه المقربين عن ذلك اللقاء وقالت "يوكو أونو" لأحد اصدقائه المقربين أن لينون قال لها "إنها كائنات غريبة جداً بالنسبة لي ، وعرضت علي الإنتقال إلى كوكب آخر وأنا لا أريد أن أذهب إلى هناك" وفي الواقع فإن مساعد لينون "ماي بانغ" قال أن لينون سبق أن رأى كائنات مماثلة في شقته السابقة عندما ظهرت له كائنات غامضة من خارج شُرفة شقته بينما كان يجلس عارياً في غرفته ، في الواقع كان جون لينون في كثير من الأحيان يكتب في كلمات أغانيه الخاصة كلمات تشير إلى ذلك ، ولا سيما في أغنية Out The Blue حيث يقول فيها "يوفو جائت إلي ، لفجر بعيد عن بؤس الحياة" "وكذلك في أغنية "لا أحد قال لي" من بعض كلماتها قال "هناك الأجسام الغريبة فوق سماء نيويورك ، وأنا لا أستغرب ذلك ".

جون لينون يتحدث ع رؤيته لطبق طائر UFO كان قريباً منه في مدينة نيويورك عام 1974


بود هوبكنز

خلال الخمسينات من القرن الماضي شهدت نيويورك طفرة فنية بالذات فيما يتعلق بالفن التشكيلي ومن خلال تلك الطفرة خرج أساطير الفن التشكيلي مثل مارك روثكو و فرانز كلاين و جاكسون بولاك و "بود هوبكنز" وبود هوبكنز كان فناناً شاباً جاء إلى نيويورك من فيرجينيا الغربية ، وكانت أعمال هوبكنز الفنية تجمع بين الأشكال الهندسية المعقدة والأنيقة التي تحتوي على تصاميم غريبة وخيالية رائعة ، وهذا ايضاً لم يحدث من فراغ ، فعندما كان هوبكنز بعمر 7 سنوات كان يستمع باهتمام عن زيارات ما يسمى بالأجانب أو الكائنات الفضائية إلى كوكب الأرض ، وكان مؤمناً جداً بوجودهم ، ولكن الحدث الأهم في حياة بود هوبكنز حدث في وقت لاحق عام 1964 عندما حدث له أول اتصال حقيقي معهم قبالة ساحل كيب كود ، وقال أنه رأى جسماً طائراً يحلق في ضوء النهار وكان يشبه "بالون مسطح" وخرج منه كائن غامض كان ينظر ويحدق إليه باهتمام ، في الواقع أصيب هوبكنز بالدهشة والحيرة ولم يفهم ما رآه في بادئ الأمر ولكن من وحي هذا اللقاء القصير كرّس هوبكنز بقية حياته للتحقيق في وجود الكائنات الفضائية والأطباق الطائرة ، وأصبح هوبكنز واحداً من أوائل الناس والمحققين في العصر الحديث في إجراء اللقاءات والإختبارات النفسية على "المُختطفين" من تلك الكائنات الغريبة ، وغالباً ما كان يستخدم التنويم المغناطيسي في إجراء التحقيقات والمقابلات حيث كان قد تعلم كيفية التنويم المغناطيسي والتنويم الإيحائي في وقت سابق ، وقام بتأليف كتاب عن هذه الظواهر مع المحقق "كوبلي وودز" في عام 1987 يتضمن كل دراساته وتجاربه مع المختطفين من تجارب واقعية لا تصدق ، وكان ذلك الكتاب هو الأكثر مبيعاً من بين الكتب في ذلك الوقت ولا يزال يلقى رواجاً كبيراً حتى يومنا هذا .

بود هوبكنز يتحدث عن طبق طائر كان قد شاهده فوق جسر بروكلين في 29 نوفمبر عام 1989


لوكس انتيريور

صديقنا في قائمة اليوم ايضاً هو مغني الروك الأمريكي "لوكس انتيريور" الذي يزعم أنه التقى بكائن غريب كان مصدراً لنجاحاته ! وهو يقوم بتمجيده ونقل رسائله من خلال أغانية التي كان يقدمها ، في الواقع أنا لا أحب هذا النوع من الموسيقى الصاخبة ولكن لوكس انتيريور واحداً من هؤلاء الفنانين الذين ادعوا بأنهم التقوا مع الكيانات المجهولة ، "لوكس" كان مطرب روك شهير في وقته وأسس فرقة "الصخرة" في أواخر السبعينات برفقة زوجته "سيبون ليفي" واخترع نوع جديد من الفن الموسيقي المتعلق بذلك النوع من الموسيقى وهو بخلط موسيقى البلوز مع موسيقى الروك ، وكانوا يسمون هذا النوع بـ "Psychobilly" وكما ذكرت كان "لوكس" في أغانيه الصاخبة يمجد الكائن الذي التقى به وكان يصفه بالإله ، وكان يقول أنه يأخذ كلمات أغانيه من مكان ما في أحد الأماكن المنعزلة مع طقوس استثنائية ، وكان "لوكس" يحظى في وقتها بشعبية جارفة جداً سواء لنوع الفن الذي يقدمه أو لكلمات أغانيه ويقول صديقه جيمس سكلافونوس "كان لوكس مقتنعاً من وجود أعراق جنس غير بشرية اختلطت مع الجنس البشري" والبعض الآخر كان يقول أن "لوكس" كان من عبدة الشيطان ولا بد أن ذلك الكيان الذي التقى به كان كياناً شيطانياً ، وبعد وفاته في عام 2009 استمرت فرقته بقيادة عازف الجيتار "مايك ميتوف" مع أن الفرقة لم تعد تحظى بتلك الشعبية التي كانت تحظى بها في سنوات سابقة مضت .

روكى إريكسون

روجر كينرد المعروف بـ روكى إريكسون من مواليد عام 1947 هو مغني وكاتب وعازف جيتار من ولاية تكساس وكان عضواً مؤسساً لفرقة 13 فلور إليفيتور ، في عام 1974 خرج من المستشفى حيث كان يرقد هناك بعد لقائه بما وصفة بكائنات أجنبية غريبة حيث يبدو أنها كانت كائنات شيطانية ، ومن بعد ذلك أصبحت أغانيه تتحدث عن تلك الكائنات في موضوعاتها ومن ضمنها الأغنية الشهيرة له "كلب برأسين" وأغنية "أنا اؤمن بالشياطين" حيث قال إريكسون أنه قد التقى مع كائنات غريبة قد أخذته معهم إلى عالم ومكان آخر ، ومن ثم ألقته مرة أخرى على كوكب الأرض ، في الواقع كثير من الناس لم يصدق روكي إريكسون وأصبح الفنان الذي يحظى بشعبية في الولايات المتحدة الأمريكية مثاراً للسخرية والجدل في كثير من الأحيان ولم تلقى أغانيه بعد ذلك نجاحاً كبيراً إلا من بعض مُحبي موسيقى الروك القلائل ، بعد ذلك كافح إريكسون للعلاج مع تعاطي المخدرات حيث أن البعض قد قال أن تعاطيه للمخدرات كان سبباً في الهلوسة العقلية واختلاق تلك القصة بأكملها ، وعانى إريكسون ايضاً من بعض المشاكل القانونية والمالية الأخرى ، وكانت هناك مخاوف بشأن صحته العقلية بعد قضائه عامين في مستشفى حكومي خرج منه بعد ذلك وبدأ مهنته منفرداً بدون مجموعته الموسيقية ، وظل إريكسون هادئاً نسبياً في السنوات الأخيرة ، ولم يعد يتحدث عن لقائه مع مخلوقات مجهولة مرة أخرى ، ولكن أغنيته "مثلث برمودا" لا تزال تذكر الناس عن لقائه مع تلك الكيانات الغريبة التي أخذته يوماً ما إلى مكان ما ومن ثم أعادته إلى الأرض مرة أخرى .

لوب فياسكو

دخل "ويسلو محمد جاكو" والمعروف عالمياً بالإسم الفني "لوب فياسكو" عالم الهيب هوب في عام 2001 وأصبح ذو شهرة عالمية في عام 2006 ورشح لثلاثة جوائز جرامي وفاز في واحدة منها ، ومع أنه كان له تصريحات مثيرة للجدل بعد تفجيرات 11 سبتمبر في الولايات المتحدة تصدرت عناوين الصحف والتي القت بضلالها على شعبيته وانشأت عدد كبير من المعارضين له إلا أن أعماله لا تزال تلقى الكثير من النجاح ، وفي الواقع هذا لا يهمنا ، ما يهمنا أن لوب فياسكو كان قد أعلن في مرة أنه في وقت مبكر من حياته كانت لديه تجربة مع كائن غريب عندما كان عمره 11 عاماً ، قال أنه كان نائماً وعانا من الشلل النومي التام وبعدما استيقظ من نومه شعر بألم في كتفه مع الإحساس "بوجود صعقة كهربائية " ولاحظ من خلال نافذته "ظل أسود" يحوم حولها ولم يتمكن من ترك سريره لينظر من النافذة لشعوره بالشلل التام ومن بعد هذا الموقف لاحظ وجود ندبه غامضة على كتفه لم تكن موجوده قبل ذلك ، وقال "لم يكن لي عملية جراحية في هذا المكان" وهو يقول أنه "لا يعرف من أين جاء" ومن بعد ذلك أصبح يتحدث عن كائن مجهول يتلقي معه من وقت لآخر وكان ملهماً له في كل أعماله الفنية ، في الواقع مع أغنية مثل "ملائكة اللمبورغيني" لـ لوب فياسكو التي تحتوي على إشارات غريبة وإلى كلمات وطقوس غامضة ، فإنه بالتأكيد يبدو ذلك ممكناً.

ملائكة اللمبورغيني لـ لوب فياسكو !


فيليب ك.ديك

بالتأكيد دائماً ينظر إلى الروائي والمؤلف العالمي "فيليب ك.ديك" واحداً من أكبر المساهمين في صناعة أفلام الخيال العلمي في العالم ، هذا ايضاً يبدو لم يكن من قبيل الصدفة ، قال فيليب ك.ديك أنه عندما كان متزوجاً بزوجته الخامسة "تيسا" كان لديه طفل رضيع منها ولد مريضاً بفتق في القلب مع أمراض أخرى ، وكان الطفل يكافح مع المرض وطبيب العائلة لم يستطيع أن يعرف ماهو الخطأ ولم يعرف له علاج ، يقول فيليب ك.ديك أنه في يوم أثناء مرض طفله جائته امرأة غريبة ترتدي قلادة مع رمز على شكل نجمة خماسية ، تلك القلادة لها "بريق وردي مشع" وأمسكت بيده ووضعت القلادة بكفه ثم اختفت ، وأصبح فيليب ك.ديك في الأيام التالية بعد هذا الموقف يرى ذلك الشُعاع الوردي يعود إليه في كثير من الأحيان إلى أن جائته تلك المرأة مرة أخرى وأخبرته بكيفية علاج ابنه الرضيع الذي كان يرقد في المستشفى ، كان ذلك في فبراير عام 1974 وذهب فيليب على الفور إلى المستشفى وأخبر الأطباء بطريقة علاج طفله ، وأكد الأطباء بعد ذلك أن استنتاج ورأي فيليب في علاج طفله لا بد أن يكون صحيحاً ، وبالفعل تم علاج الطفل وتعافى الطفل من المرض كأن لم يكن وكانت طريقة علاج الطفل مستوحاة من اتصالاته مع الكائن المجهول ، وبدأ "ديك" بعد ذلك في العمل على تفسير ما حدث له ورأى أن تلك المرأة التي ظهرت له مع رمز القلادة ذات الشُعاع الوردي جائت من خارج الأرض من نجم سيريوس ، وفي عام 1981 أطلق فيليب رواية تحمل إسم "القلادة ذات الشعاع الوردي" وأصبحت كل أعماله بعد ذلك  تأخذ أشكال المخلوقات الخيالية القادمة من خارج الأرض ومساهمتها في مساعدة الإنسان في كل نواحي الحياة السيسولوجية والسياسية والميتافيزيقية ، وركز في أعماله على ما وراء الطبيعة وعلم اللاهوت ، وفي بداية يناير عام 1982 بدأ "فيليب ك. ديك" بالعمل على مشروعه القادم ، والتحدث عن أشخاص قد زرعت في أدمغتهم أدوات رقيقة من كائنات غريبة من خارج الأرض وأصبحوا من العظماء في التاريخ ، ولكن الموت لم يسعف المؤلف الغريب والرائع حيث توفي قبل أن يتمكن من إكمال الرواية في 2 مارس 1982 ... في الختام آمل بأنكم قد استمتعتم بهذا الموضوع الجديد من نوعه والذي يؤكد وجود مثل تلك الإتصالات للفنانين مع الكائنات المجهولة قديماً وحديثاً ، ونلقاكم قريباً .



بحث وإعداد : رامي الثقفي
Copyright©Temple Of Mystery

التعليقات

RaaaN 12 77 2016-11-19 13:58:06

انا من المؤمنين بوجود كائنات اخرى تقاسمنا هذا الكون الواسع ولكن هذه المقالة لم افهمها لماذا اللقاء يكون بالتحديد مع عازفي الروك ولماذا اللقاء يكون مع المشاهير ف قارتي امريكا واوروبا لماذا لم يلتقي اي المشاهير من اسيا او استراليا او افريقيا بهذه الكائنات ؟؟؟ ولكن اشكرك ع هذه المقالة الرائعة

غادة 2016-06-23 19:37:03

موضوع غاية في الروعه

ڤيڤيان 2016-06-23 01:11:34

انا ايضا اعتقد ان جي كي رولينغ مؤلفة سلسلة هاري بوتر قد حدث معها ذات الشيء من يقرأ الرواية ويشاهد الفيلم يلاحظ أن ترابط وتسلسل الأحداث متقن بشكل يفوق الوصف لامبرر له سوى أنه واقع حقيقي يحصل في مكان ما حتى المسميات والمصطلحات المستخدمة توحي لك بأنها ليست إعتباطيه أو عشوائية هي كلمات لها جذور في اللغه اللاتينيه ولكنها جديدة ولاتوجد في القاموس حتى ان القاموس الانجليزي قرر إضافة بعض الكلمات المذكوره في الرواية والفيلم والتي تعتبر جديده أنا أؤمن من الطفوله بوجود حياة اخرى واشعر بأني مفتونه بالفضاء والنجوم والكواكب وأعمارها واسمائها وفصولها ومن كثر تعلقي فيهم قرأت مقال افتراضي عن شعب كوكب سيروس احد نجوم مجموعة الثريا واعتقدت انني منهم لأني منذ ولدت وانا اشعر اني غريبه وحلمت بعدها بحلم بمجموعة لشخاص من كوكب سيروس يقولون لي :لا أنتي لستي منا

المحجوب مزاوي 2015-12-03 01:14:45

موضوع رائع ومثير .... شكرا لك ....

مجهولة 2015-11-21 18:02:41

نحن لانعرف ان كانوا موجدون اما لا ذلك العالم ملئ بالاسرار والله وحده هو من يعلم تلك الاموار اعتقد انهم موجدون والله أعلم

جميل 2015-08-13 00:36:42

شكراً على المجهود الشيق . كل ماحدث معهم منبعها : اعوذ بالله من الشيطان الرجيم :(( ويريد الشيطان أن يضلهم ضلالاً بعيدا )) .(( وزين لهم الشيطان ماكانوا يعملون )) .(( إن يدعون من دونه إلا إناثاً وإن يدعون إلا شيطاناً مريدا .لعنه الله وقال لأتخذن من عبادك نصيباً مفروضا . ولأضلنهم ولأمنينهم ولأمرنهم فليبتكُن آذان الأنعام ولأمرنهم فليغيرن غلق الله .ومن يتخذ الشيطان ولياً من دون الله فقد خسر خسراناً مبينا .يعدهم ويمنيهم وما يعدهم الشيطان إلا غرورا )) . إن الشيطان وجنوده دائماً حولنا طوال الوقت .يكفي أن تفتح لهم الطريق ليستغلوك كيف ما شاؤوا . (( وإما ينزغنك من الشيطانٍ نزغٌ فاستعذ بالله )) .

نعيم 2015-02-09 02:35:39

مع اني لا اؤمن بالخوارق لكني احب كل ما هو غريب ممتع :)

s 2015-02-08 19:29:18

أحب مواضيع المخلوقات الفضائية من الصغر لدرجة أني أعتقد أني راح أشوف مخلوقات فضائية يوما ما ، من كم شهر كنت لما اغضب أقول أنشأ الله تمر مركبة فضائية وتاخذني وبعد فترة بديت أحس أن أحد بالغرفة معي ولما أخاف وأقرأ قران هم أحس أنه موجود ، ومره لما كنت بنام سمعت صوت قريب مني كأنه صوت طقطقه بعلك .

على الحربي 2015-02-05 18:57:10

شكر لك على الموضوع لكن لا أعتقد بوجود كائنات فضائية لكن اعتقد بوجود الجن لأن ذكرهم في القرآن الكريم والسنة النبوية

فارس حلبي 2015-01-26 23:10:45

الموضوع شيق واكثر من رائع وفيه دلالات كثيرة على وجود مثل هذه الكائنات وربما ايضا جن، ولكن استغرب حشر الماسونية في كل صغيره وكبيرة من بعض المعلقين بسبب بعض الرموز او التخمينات

امينة 2015-01-26 21:41:46

بخصوص الأطباق الطائرة فهو يدعى بأنه اختبار لطائرة الشبح و اظن ان ما قابلوه كانوا جن او شياطين فرؤية امرأة تحمل قلادة بها نجمة خماسية و هى احدى اهم شعارات الماسونية دليل على ان ما قابله كان جن و اعتقد بانه من الممكن انضم الى جماعة الماسون فيما بعد و هذا الكلام ينطبق على بقية الاشخاص الذين تعرضوا لمثل هذه المواقف.

ملكة 2015-01-20 18:36:55

موقع رائع ومواضيع اروع وكاتب مميز الاستاذ رامي الثقفي

رامز محمود 2015-01-20 02:04:12

هذا الموقع رائع

sarah 2015-01-19 23:42:22

كل ما شاهده هؤلاء ليس مخلوقات فضائية بل جن فنحن لسنا وحدنا في هذا الكوكب

إسلام منصور 2015-01-18 13:38:43

السذج فقط من يعتقدون بالمؤامرة واننا وحدنا في هذا الكون

داليا عساف 2015-01-18 08:59:06

من ينكر وجود مخلوقات فضائية أعمى بصر وبصيرة

كريم يوسف 2015-01-18 08:56:53

كثبرة هي الادلة على وجود مخلوقات عاقلة من اماكن وكواكب اخرى

معبد الغموض 2015-01-17 02:12:51

"رولا" لا يمكن أن نتهم كل هؤلاء بأنهم كاذبون ، ذلك ليس من المنطق في شيء ، بخاصة أنهم على درجة عالية من الثقافة والشهرة العالمية وكل صغيرة أو كبيرة محسوبة عليهم سواء من جمهورهم الخاص أو من وسائل الإعلام ، المشكلة أن عقلك مليئ بالمؤامرة طالما اتهمتي كل الفنانين أعلاه بالترويج للنظام العالمي الجديد وما أسميتيه النظام الخفي ، فمن الطبيعي أن تكذبيهم ولا تتقبلي مثل هذه الاطروحات والإدعاءات ، بالتالي ايضاً لن تتقبلي أي ادعاء سواء في بلاد العرب او امريكا وأوروبا يتحدث عن المخلوقات الفضائية أو مخلوقات عاقلة أخرى لأنها تندرج ضمن نظرية المؤامرة بحسب المؤمنين بها ، هذا رأيك ولا يمثل إلا نفسك وربما بعض المؤمنين بنظرية المؤامرة كما هو الحال معك وفي المقابل نحترم جميع الآراء ما دامت تتقيد بشروط إضافة التعليقات ، ندعوك للذهاب لقسم كائنات فضائية وقراءة مقال "المخلوقات الفضائية والأدلة على وجودها" فلا نرى بأس عليك من قراءته واطلاعك عليه ، أما بالنسبة لنا فنحن لا نؤمن بهذه النظرية أو الفكرة ولا نعتقد أن الغرب ليس له هم غير العرب والمسلمين ليحيك ضدهم المؤامرات .

roula almarai 2015-01-16 08:45:48

اعتقد ان جميعهم كاذبون. ......على عكس معتقدك ان المشاهير العرب تخاف من السخرية ان تحدثوا جعن مخلوقات غريبة. ........وهي بدايات للترويج العالمي لوجود مخلوقات غريبة. ....من اجل احلال نظام عالمي جديد يتحكم بعقولنا ومصائرنا ويجعلنا نبتعد عن ديننا وماهؤلاء المشاهير اللذين ذكرتهم إلا عملاء لتنظيم خفي يقدمون لهم الدعم المادي في اعمالهم مقابل بث أفكار معينة .......لماذا لاترى الاطباق الطائرة الا في امريكا وغيرها. ....لماذا لم تسجل حالة واحدة على الاقل في سوريا مثلا.....ستقول لي ان اللبنان شهد عدة مشاهدات لاطباق طائرة. ...سأقول لك اللبنانيين على مدى سنوات طويلة عانوا من الصراعات والطائفية. ...الامر اللذي دفع بالقسم الاكبر منهم الهجرة والسفر لدول امريكا واوربا ومن الطبيعي ان يكون قسم منهم تأثر بهذا التيار او حتى اصبح عضوا لهذا التنظيم الخفي.....فاسمح لي بان اقول ان جميع المشاهير الذين ذكرتهم كاذبوووون

محمد صلاح الدين 2015-01-11 05:57:17

جميل جدا لم يسبق لي قراءة مثل هذا الموضوع الشيق ، شكرا لكم

معبد الغموض 2015-01-11 04:34:29

شكراً للجميع .. بالنسبة لـ"جلال ومنار" نعم مريم نور تحدثت عن شيء من ذلك وعن تواصلها مع مخلوقات فضائية وبالفعل لقيت الكثير من التهكم والاستخفاف ، أنا شخصياً اصدق ما تقول ، لو كانت لها علاقة بالفن لأدرجتها مع هذه القائمة فهي خبيرة في علم الماكروبايوتيك أو علم البدائل ، صديقة المعبد "زوزو" طابت اوقاتك ، التحية متبادلة ، في الواقع الفنانين العرب من موسيقيين وروائيين "ربما" كان بعضهم قد التقى بكائنات مجهولة او كان لهم نوع من التواصل مع كائنات من العالم الآخر ، ولكن كيف لنا أن نعرف ولم يتحدث أحد منهم عن ذلك ، بالتأكيد تنقصهم الجرأة في التحدث عن هذه الأمور في حالة أنها قد حدثت معهم ، إذا كان بعض الناس العاديين من البسطاء في منطقتنا العربية يخشون من التحدث عن مشاهدات لأطباق طائرة مثلاً أو كائنات من عالم آخر حتى لا يتم اتهامهم بالجنون أو الكذب ، فما بالك بالفنانين أصحاب الشعبية العالية ، لن يتحدثوا عنها لعدة عوامل بخاصة اننا في العالم العربي ، ومن ضمن تلك العوامل ما تفضلتي بذكره ، ولا تتأسفي على الإطالة فتعليقاتك دائماً مميزة وموضوعية وفي المستوى ...

زوزو 2015-01-10 23:05:33

أسعد الله أوقاتك أستاذ رامي بكل خير كتبت في مقالك : في الأخير أتمنى بأنكم قد استمتعتم بهذا الموضوع نعم استمتعنا كثيرا كثيرا بما كتبت أقولها اصالة عن نفسي ونيابة عن زوار الموقع الأفاضل الذين يوافقونني الرأي كما أعتقد وما سقته في مقالك يدعو للعجب والدهشة وقد يثير تساؤلات في ذهن القاريء أولا كل هؤلاء المحظوظين باستثناء روكي اريكسون لأن المسكين قد ساءت حاله بعد اللقاء ولم تتحسن كما يفترض بها من دول غربيه وجميعهم ذكور فليس هناك امرأة حصل لها ما حصل لهؤلاء ، كما ان هذه الادعاءات تعزو كل ما قامت به الحضارات العريقة الى الكيانا ت المجهولة وهذا بحد ذاته اشكال كبير ولماذا لا يوجد من فنانينا من حصلت له مثل هذه التجارب ولكن اكيد لن يصرح لان وسائل الإعلام لن تتركه وشأنه لو تفوه ببنت شفة وعلماء الدين سيقيمون الدنيا ولن يقعدوها أظن أنني تحدثت كثيرا آسفة على الإطالة أستاذ . ماذا أفعل موضوعاتك جذابة ومغرية وتدعو إلى إعمال الذهن . ختاما أحييك بكل الكلمات الجميلة والرقيقة ودمت سالما ومتألقا .

jalal jalapeños 2015-01-10 19:14:58

Wonderful article .. maryam noor said that too ..t in arab world all people said that is crazy women

هناء 2015-01-10 18:40:33

موضوع غريب ومتفرد كما عودنا الباحث اتمنى لكم التوفيق وانتظر كل جديد لكم

نوسه 2015-01-10 13:28:06

أشكرك ع طرحك الجميل موضوع في قمه الروعه والغرابه

afkar ishtar 2015-01-10 11:00:28

جميل - استمروا

سارا 2015-01-10 03:40:12

فظيييع ،، شدت انتباهي قصة فيليب ك ديك !

احمد عيسى 2015-01-09 21:04:19

الموضوع محير ولكن ممكن

أميرة 2015-01-09 20:18:23

موضوع جميل وغريب !

منار 2015-01-09 19:44:05

مريم نور قالت انها التقت كائنات فضائية واتهمها الناس بالجنون والخرف

احمد منصور 2015-01-09 19:39:24

شكرا على الموضوع الرائع

إضافة تعليق على المقال



تنبيه : اكتب تعليقك مع احترام الرأي وتجنب الاستخفاف ضد أي معتقد أو دين أو طائفة أو تمييز ضد المرأة أو إهانة للرموز العلمية والثقافية أو التكفير أو الاستهزاء من فكر أو شخص .


من فضلك أدخل الاسم

من فضلك ادخل نص التعليق

مشرف الموقع : تم تدشين هذا الموقع الخاص بالماورائيات والظواهر الغامضة التي تخرج عن حدود التفسير من أجل كل المهتمين في العالم العربي خصوصا ، وهو سيكون منبرا لكل من يجد في نفسه القدره والشغف على البحث والتحقيق في مثل هذه الظواهر ، نحن لسنا من أنصار الخرافات والاساطير ولكن طالما كان البحث العلمي مصدرا للمعرفة لكي نفهم ونعلم والله وحده أعلم . رامي الثقفي
تصميم و برمجة : يونيك اكسبيرنس لخدمات المعلومات المتكاملة