كلمة الموقع

۩۞۩ نرحب بكم جميعاً زوار موقع معبد الغموض - Temple Of Mystery نُثمّن لكم إهتمامكم على البحث والمعرفة في الموقع الأول لكل ما يتعلق بالخوارق و الغرائب و الظواهر الغامضة . الباحث : رامي الثقفي ▲

الشامير : تيكنولوجيا قديمة متقدمة ؟

إعلان من ناسا : نأسف ، لن نستطيع أن نرسل البشر إلى المريخ

2017-07-19 2493

قال ممثلوا وكالة الفضاء الأمريكية أن خُطط "ناسا" الطموحة التى طال إنتظارها لوضع الأنسان على سطح كوكب المريخ قد تعطلت ولا يُمكن إكمال هذا المشروع الذي طال إنتظاره في الوقت الحالي ، وطبقاً لما ذكره "وليام إتش. جيرستنماير" رئيس بعثة الفضاء التابعة لوكالة الفضاء الأمريكية ناسا أن الوكالة لن تتمكن ببساطة من تحقيق هدفها المُتمثل في إطلاق بعثة فضائية إلى المريخ نظراً لوجود قيود على ميزانيتها الحالية ، وقد أعرب موظفوا وكالة ناسا منذ فترة طويلة عن رغبتهم في أن تكون ناسا أول وكالة في العالم ترسل فريق من رواد الفضاء على سطح الكوكب الأحمر ، حيث أن كل العالم "بطبيعة الحال" يعتقد دائماً أن الوكالة هي أول من سوف يحقق هذا الهدف التاريخي ، ومع ذلك فإن وكالة ناسا ليس لديها المقدرة على إحراز أي تقدم ملموس في المشروع حيث تخضع ميزانيتها لرقابة جديدة و صارمة جداً من قبل الحكومة الأمريكية الحالية ، حيث يبدو أن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ليس في أولوياتها هذا المشروع الباهظ الثمن ، و في حين أن وكالة ناسا قد تضطر إلى وضع أحلامها جانباً للهبوط على كوكب المريخ فإن وكالات فضاء أخرى تسعى لتحقيق هذا الهدف والهبوط على كوكب المريخ ، حيث أعلن الرئيس التنفيذي لشركة Tesla Elon Musk في وقت سابق من هذا الشهر أن مُهمة SpaceX الفضائية إلى المريخ تستعد لإصدار إعلان كبير عن مُهمتها المأهولة بالبشر إلى المريخ في عام 2025 و بالإضافة إلى "سبيس إكس" هناك شركات خاصة أخرى كـ Boeing و Blue Origin تسعيان أيضاً إلى تحقيق هذا الهدف الطموح ، ونظراً للقيود الحالية المفروضة على ميزانية وكالة ناسا يبدو الآن أنه من المرجح أن هذه الشركات الخاصة يُمكن لها أن تتغلب على وكالة الفضاء الشهيرة في الوصول إلى سطح الكوكب الأحمر في الأعوام القليلة المقبلة .

فيديو يشرح كيفية وصول عربات الفضاء إلى كوكب المريخ




معبد الغموض©
Copyright@temple of mystery


مشرف الموقع : تم تدشين هذا الموقع الخاص بالماورائيات والظواهر الغامضة التي تخرج عن حدود التفسير من أجل كل المهتمين في العالم العربي خصوصا ، وهو سيكون منبرا لكل من يجد في نفسه القدره والشغف على البحث والتحقيق في مثل هذه الظواهر ، نحن لسنا من أنصار الخرافات والاساطير ولكن طالما كان البحث العلمي مصدرا للمعرفة لكي نفهم ونعلم والله وحده أعلم . رامي الثقفي
تصميم و برمجة : يونيك اكسبيرنس لخدمات المعلومات المتكاملة