كلمة الموقع

۩۞۩ نرحب بكم جميعاً زوار موقع معبد الغموض - Temple Of Mystery نُثمّن لكم إهتمامكم على البحث والمعرفة في الموقع الأول لكل ما يتعلق بالخوارق و الغرائب و الظواهر الغامضة . الباحث : رامي الثقفي ▲

خطر كامن في الغابة : قوة مجهولة غامضة

جيوش سليمان 2

د . أحمد الكردي 2014-03-31 15:49:27 25278


فسّخرنا له الريح تجري بإمره رخاءً حيث أصاب * والشياطين كل بناءٍ وغواص * وآخرين مُقرنين في الأصفاد* هذا عطاؤنا فامنن أو أمسك بغير حساب . ص :36-39
كنا معكم في الجزء الأول من جيوش سليمان وكيف امتلك ذلك الملك العظيم مُلكاً عظيماً مهيباً لم يكن لأي ملِكٍ آخر لا من قبله ولا من بعده منذ بداية التاريخ على هذه الأرض وإلى نهايته ، وكيف حكم الأرض كلها من شرقها وغربها وشمالها وجنوبها وأصبحت كل الأرض ، جميع الأرض ، تحت قبضة يديه بفضل الإله الأعظم الذي اعطاه من كل شئ وبفضل تلك الجيوش المؤلفة من الإنس والجن والشياطين والريح والطير والوحوش والهوام حيث حكم الأرض كلها وأصبح بحق ملك الملوك ، عندما اجتمعت له كل المخلوقات بإمر إلهي لتكون جنوداً مسّخرة تحت إمرته ، وتناولنا من خلال الجزء الأول ثلاثين من كبار قادات جيوش سليمان الماورائية واليوم في الجزء الثاني نكمل القصة ونعرفكم على الكبار الآخرين من قادات جيوش الملك سليمان من العالم الآخر .....

فوراص

هو قائد على 29 جحفل من جحافل الشياطين ، يستطيع أن يجعلك تقتنع بأي فكرة يراد البوح بها أو يراد التعبير عنها بين الجماهير ، إذ أنه يملك قوة المنطق ويربطها بثقافات الشعوب وأخلاقهم حتى يسهل التأثير بها عليهم ويجعل كل الأمم المغلوبة تستمع للحكمة السليمانية ، وكأن سليمان لم يأتي لإحتلال أو استعباد تلك الشعوب ، بل أنه أتى لخيرهم العميم واستزادة كنوزهم وأموالهم ، فقد كانت من مميزاتة ايضاً القدرة على استخراج الأحجار الكريمة بناءاً على طاقة الشخص المراد التأثير عليه فلو كان حاكم تلك المنطقة المحتلة والتي تم مداهمتها من قبل جنود سليمان يحب نوع معين من الأحجار الكريمة يقوم باستخراجها فوراً له والتغرير به ، بل ويعطي اياً من الأشياء المفقودة والضائعة ، ومن خصائصه انه يجعل أي شخص إذا اراد العمر الطويل له ان يهبه إياه إذ أن الشخص الذي يموت يقوم ذلك الشيطان بتلبس جسده وقت الذهاب أو المجيئ بين الناس لإيهام العامة ان ذلك الشخص لم يمت ويجعله حصيف اللسان بليغ العبارات ، ولا يزال أهل الصنعة والسر للآن يعرفون طرق تحضيره ويتطلب ذلك ماء الذهب وأن يوضع في إناء من الفضة مع تعاويذ مثل فوريسيوس ارويسيوس ماليوم بايوم إلى آخر الكلمات الخاصة بالإستحضار في علوم أهل السر والصنعة ، هو الروح رقم 31 الخاصة بالتحول إذ أنك لو كنت جاهلاً أو أمياً ولا تقرأ ولا تكتب ، فإن هذا الشيطان يستطيع ان يجعلك عالم في النباتات والأعشاب وكيفية استحضار الدواء من أي عشب كان ، ويجعلك تختفي عن أعين الأعداء فقط وليس الاختفاء بأي وقت شئت ويظهر على هيئة رجل قوي صنديد عليه خاتم الحكم المطلق على كتفه الايسر.


أسموديوس


وهو أحد الشياطين الموكلة بحماية التنانين التي يحرص على سلامتها ووجودها عزازيل في مملكته الماورائية ، وهو المسئول عن بعث تلك التنانين وتوجيها إذا ما قام عزازيل بإعطاء الأوامر ، كان الحكيم سليمان قد استخدم ذلك الشيطان ليقود التنين ويسيطر به على الممالك الشرقية البعيدة وبالأخص في باكو في اذربيجان إذ تتحدث المرويات عن أن نبياً أتى وسيطر على تلك المناطق بطير ينفث النيران وحينما وصفوا تلك الطيور التي تنفث النيران قالوا إنها مثل الهواء لم نرى لها جسداً ، وهذا بسبب ان تلك التناين التي استخدمها سليمان في تلك الفترة بقيادة اسموديوس كانت مخفية بطلسم الإخفاء  والذي وضعه عليها هو اسموديوس نفسه ، ولذلك كانت التنانين دائماً هي الحيوان المفضل لذلك الشيطان حين الخروج إلى العالم المنظور ، وعامة هو أمير على 72 جحفل من جحافل الشياطين وحين يظهر قد يظهر بثلاثة رؤوس ، رأس ثور وإنسان وكبش مع ذيل ثعبان ضخم ويخرج من فمه لهيب مهيب .

جعاب

هو قائد على 66 جحفل من جحافل الشياطين وأميراً على المنطقة الجنوبية من الجحيم الأرضي ، كانت له عدة مناوشات مع الشيطان "بيليث" الذي تحدثنا عنه في الجزء الأول ، رغبة منه في السيطرة على المنطقة الغربية ولكن من قام بالصلح بينهم هو الملك سليمان نفسه وقام بتقسيم المنطقة الغربية على أربعة وهم "بيليث وزيمينيار وكورسيون وامايمون" أفضل أيام استحضاره هي أيام فصل الخريف عندما تكون الشمس فلكياً في المنطقة الجنوبية من دائرة البروج وعلامة ظهوره تتدفق المياه في مكان الإستحضار ، إذ أن المنطقة الجنوبية من الجحيم الأرضي هي ماء المهل الذي يشوي الوجوه أو سائل حمض الكبريتيك وأنواع أخرى من السوائل المسئولة عن التعذيب والإمتهان ، وهذا الشيطان تحديداً جزء من تكوين جسده طينة الخبال أو ما نسميه مستنقع المواد العضوية المتحللة والتي تحتوي على غاز الميثان والمواد العضوية شديدة العفونة ، لذلك بالرغم من أنه يظهر وتحته بقعة ماء كبيرة إلا أنه يظهر وهو محترقاً وفي شعلة هائلة من النيران ذات اللهب الأزرق الصافي ، دائماً ما كان يستخدمه سليمان لإشاعة الكره بين صفوف الأعداء في المناطق الشرقية من العالم وإشاعة الحب بين المتمردين ضده حتى يشيع بينهم الولاء مرة اخرى له ، إن هذا الشيطان له إسم آخر وهو صخرى وهو المسئول عن نقل الأشياء من مكان لآخر بسرعة البرق ، وسمي جعاب أي القوي الأمين الذي يتحمل المسئولية ، الآن إذا ما تم استدعائه يظهر على هيئة رجل  وقور كامل الهيئة الإنسية  ويتم استحضاره لنقل الأشياء وبالأخص الكنوز والأموال ، إذ يتم استخدامه لجلب الأموال في التو واللحظة اذا ما أراد أحد السحرة أن يجلب الأموال ، ويتطلب التضحية  بقربان له حتى يستجيب له وبالأخص أن يكون قربان بشري ذو عاهة وأن لم يوجد فلابد أن يكون قرباناً من أحد الحيوانات المريضة او ذات العاهات ، أما إذا أراد استحضاره من أجل تعلم الفلسفة ومبادئ الحياة العالمية فلا بد أن ينطق أسمه 18 مرة في وقت دخول القمر في الشهر الرابع العربي مع وجود عدة طلاسم للتحضير .

فورطور

أو فورفور ، وهي كلمة مشتقة من كلمة لاتينية معناها الوغد أو الخبيث ، هو شيطان يحكم 29 جيشاً من الشياطين ، وهو من اخبث الشياطين ودائماً ما يكذب ويعطي إجابات خاطئة في صورة إجابات صحيحة متقنة ، إذا اراد منه ان يقول الحقيقة فإنه يتم استحضاره  في مكان به مثلث مرسوم على أرض الإستحضار ، حينها يعطي الإجابات الصحيحة ، وإن عظمة هذا الشيطان تتمثل في جعل الأسرى من جيوش سليمان أن يقولوا إجابات خاطئة اذا ما تم استجوابهم من قبل قيادات الأعداء وبالتالي لا تستطيع أي قوة أخرى السيطرة على جيش سليمان أو هزيمته ، بل ويجعل الأسارى يفك أسرهم لحسن تعاونهم ، صوته خشن أجش يثير نزعة بالإمتعاض حين سماعه ، كان احياناً يستخدمه الملك سليمان الحكيم  ليثير عواصف نارية وعواصف رعدية وانفجارات ، حتى يثير الرعب في قلوب الأعداء ويسهل الإنتصار عليهم لتقدمهم العلمي في آلات الحرب .


ماركوسياس

هو قائد على 30 جحفل من جحافل الشياطين ، كان احد الملائكة الساقطين الذي أغراهم "شميحزا الملاك الساقط" الذي كان احد الملائكة الساهرين الذين نزلوا إلى الأرض وأقاموا فيها الخبائث مع بنات الأرض ولكنه لم يفعل الخبائث معهم لذا أخذ العهد على نفسه أن يتوارى عنهم وعن غضب الرب فظل يأمل 1000عام أن يتوب عليه الرب ويرجعه ملاكاً مرة أخرى ، ولكنه لم يرجع ملاكاً ، وصار شيطاناً وصاحب قوة حربية وقتالية رهيبة ويستطيع أن يجيب عن أي سؤال حربي ببراعة وحنكة شديدة ، دائماً ما يظهر على هيئة ذئب وذيل ثعبان وأجنحة جريفين في جسم رجل .. والآن كلما يظهر فهو يظهر على هيئة رجل كامل في هيئة شاب شاحب .

 

ستولاس

هو أمير على 26 جيش من الشياطين ، كانت اختصاصاته هي تعليم جنود سليمان من الإنس أنواع النباتات السامة وأماكن تواجدها في البرية اثناء الزحف على الممالك للإغارة عليها وكان يعلمهم كيفية السير بناءاً على هدي النجوم ، إذ انه كان عالماً في علوم الفلك بخلاف قدراته الفائقة على استخراج الأحجار الكريمة بمجرد النقر بفمه على الأرض المحتمل وجود الأحجار فيها ، اثناء استحضاره يخرج على هيئة بومة مع سيقان طويلة او غراب ، أما أيام الملك سليمان فكان يخرج على هيئة رجل شديد النحافة بسيقان عارية .

 

فينيكس

كان إسمه فيما مضى سينجيث ثم أخذ اسمه تيمناً بالطائر العظيم الفينيق  وكان أميراً على 20 جحفل من جحافل الشياطين ، أما سر أخذه لهذا الإسم فقد كان من طائفة الجن الطيارين على السماء الأولى ، حيث رأى شميحزا والملائكة الساهرين الآخرين وهم يفرون من السماء إلى الأرض ولم يتحدث ولم يمنعهم ، فعاقبه الله وقطع جناحه واحترق امام عينيه ، ووعده الله فيما بعد بأنه سيعيد إليه جناحه بعد 1200 عام إن ظل على الطاعة ولكن بعد مضي 1100 عام عصى الله مرة أخرى وساعد أحد الشياطين على إحراق المدن وتخريبها فأعطاه الله فرصة أخرى وهكذا ، ولكن في كل مرة بعد أن تمضي 1100 عام او ما يقارب 1200 عام يعود من نقطة البداية ويظل كما هو شيطاناً محروق الأجنحة ، كانت من خصائصه أن له صوت طفل جميل دائماً يغني أغاني حزينة أسفاً على ما آل إليه من طرد وتحريق جناحاته ، يقوم أهل السحر العظام باستحضاره بطرق حرق أجنحة الببغاء بالذات مع تلاوة الطقوس الخاصة بالاستحضار وعلامة الحضور أنه يأتي بصوت شجي ولحن رائع وكأنه من أعماق مكان سحيق ، ثم يبتدأ في الظهور على هيئة طفل يكبر في التو واللحظة حتى يصير رجلاً كاملاً رائع الطلعة ، ويستخدمه الشامانيين في طرد الأرواح الشريرة التي تتلبس أو تقوم بعمل الشر ، استخدمه سليمان ليغوي الجنود الأعداء بصوته الرائع ويجعلهم منساقين وراءه وكأنهم في تنويم مغناطيسي ومن ثم يسهل الإنقضاض عليهم ، وعده سليمان بأنه سيعود مرة أخرى إلى السماء ولكن السماء السابعة وليست الأولى جزاء خدماته في جيش سليمان العظيم.

هالفاس

هذا الشيطان كانوا يطلقون عليه قبل الدخول في جيش سليمان مالتوس أي الكائن صاحب الأسنان الحادة ، ثم تم تغيير إسمه إلى هالفاس ، أي الطائر صاحب الأسنان الحادة ، إذ أنه حينما إنضم إلى جيش الملك سليمان أصبح خروجه على العامة
دوماً في هيئة طائر اللُقلُق وكان قائداً على 26 جحفلاً من جحافل الشياطين ، و كان عالماً في بناء الحصون والأبراج ، وله القدرة على سرقة الأسلحة و الذخيرة من الأعداء ، ووضعها في مخازن السلاح في أبراج الملك سليمان ، و لم تدخل جيوشه في حرب إطلاقاً إلا ويأتي هو وجنوده بأسلحة تكفيهم لمدة قرون و قرون و قرون  .


 

مالفاس

هو قائد على 40 جحفلاً من جحافل الشياطين ، كان معاوناً لهالفاس إذ انه كان يبني بيوت الجند والأبراج العالية ومعاقل الجيوش ، صوته أجش ويسبب رغبة في التواري عندما يتحدث أمامك ، استخدمه الملك سليمان إذ انه كان يأتي بالأعداء تحت قدمي سليمان بالأمر والطلب إذا ما سمى له سليمان إسماً ، ففي أقل من ساعة يكون حاضراً أمامه ، كان يقوم بإذلال الأعداء وامتهان كرامتهم بكافة أنواع الإمتهان ، وعلى الرغم من كل هذا كانت السحرة وإلى اليوم يقومون باستحضاره بارخص أنواع القرابين والأضحيات ، وهو مفيد جداً للسحرة إذ انه يستطيع ان يجلب لهم أي سر من أسرار الصناعات حول العالم ، ودوماً ما يظهر على هيئة غراب أرجله شديدة الضخامه .

راؤوم

قائد على 30 جحفل من جحافل الشياطين ، كان من مهامه سرقة الكنوز من قصور الملوك المعادين للملك سليمان ، وكان يأتي بأهم وأعظم الكنوز من سراديبهم ويجعلها تحت قدمي سليمان ، وكان إذا ما دخل الحروب يقوم بتدمير المدن عن بكرة أبيها ولا يبقي ولا يذر ، وعلى الرغم من قسوته المعهودة في جيش سليمان إلا أن أهل السر والصنعة حين استحضاره يقومون باستحضاره من أجل التوفيق بين المتخاصمين وجلب المحبة بل والإجابة عن الاسئلة المتعلقة بالماضي والحاضر والمستقبل ، يظهر على هئية غراب رأسه كبيرة جداً وبأرجل دقيقة .

  

فوكالور

هو قائد على 33 جيشاً من الجيوش الماورائية 30 منهم من الجن والشياطين و3 منهم من الأرواح الشاردة التي علقت بين عالم الأرض وعالم البرزخ ، كان الملك سليمان قد إتخذه لأن يبسط سلطانه على تلك الأرواح ويجعلهم يصطفون جنباً إلى جنب مثل البساط السحري ، ومن ثم يقف عليهم سليمان ليطيروا به إلى أي مكان حيثما شاء ، بل والأدهى من ذلك أنه كان يجعلهم يصطفون جنباً إلى جنب ويجعلهم يحملون السفن والمراكب البحرية ليغرقوها في البحر أو يأخذوها لديهم  وبأن يحملوها من عرض البحر إلى منتصف الصحراء ليجد الأعداء أنفسهم في حالة من الهلع والخوف ما لا يمكن لأحد ان يصف هذا الإحساس ، إذ كانت جنود ذلك الشيطان من فرقة الأرواح الشاردة تأتي على هيئة ضبابة كثيفة لتغشي السفن الحربية للعدو ثم تحملها حملاً وتلقي بها بعيداً ، كان ذلك الشيطان قد تعرف على شميحزا الملاك الساهر الذي سقط وصار ملاكاً ساقطاً فأغراه بانه سيذهب معه إلى السماء وأنه سيصبح ملاكاً إذا ما قام بإعانته مدة الف سنة ، ولكن شميحزا قد اخلف وعده ولم يستطع الوفاء بعده ، لسبب بسيط انه قد تم سجنه في غياهب الأرض الرابعة من العالم المتوازي ، إن ذلك الشيطان إلى اليوم يتم استحضاره من قبل السحرة العظام عن طريق الإتيان بماء البحر وقراءة تعويذة تدعى تعويذة الريح السوداء مع وجود الطلسم الخاص به كما هو موضح ، الغريب في أمر ذلك الشيطان أنه الآن اصبحت قوته ليست كما كان في سابق عهده ، إذ ان سلطانه قد اضمحل ولم يعد قادراً سوى على إثارة الأمواج ولكن ليس قادراً على إغراق السفن وأصبح الآن غير قادر على القيام بإيذاء الرجال أو قتلهم كما كان قديماً في وقت الملك سليمان ، ولإمتلاك قوته يجب أن تملك طلسم الخاتم وتذهب إلى عرض البحر وتريق ثلاث نقط من دماء عنقك على الطلسم ثم تقول ايمانوس بريماسيوس ديموتنيخ إلى آخر الكلمات حتى تظهر لك غيامة سوداء من قلبها يخرج لك رجل بأجنحة الجريفين  حينها تسيطر على البحر والريح كيفما شئت .

فيبار

هو قائد على 29 جيش من الشياطين ، يحكم المياه الشرقية وهي مياه البحر الأحمر والمتوسط وبحر العرب والمحيط الهندي "ومن الشياطين من يغوصون له ويعملون عملاً دون ذلك وكنا لهم حافظين" وله في كل جزيرة من الجزر المنتشره في تلك البحار حامل لواء يتبع ذلك الشيطان العظيم ، له المقدره على جعل السفن تختفي وتظهر حيثما شاء ووقتما شاء ، ويأتي على السفن المحملة بالذخيره ويأخذها لديه ويلقيها عند ساحة الهيكل السليماني حتى ينعم جنود سليمان من الإنس بما غنموه ، له القدره على جعل البحر هائج وله القدره على جعل الجو عاصف وذلك عن طريق اعطاء الأوامر لجيوشه بأن تحلق بأجنحتها بقوة حتى تثير العواصف وتثير ماء البحر وكان يأمر رجالاته من الشياطين بضرب صفحة الماء بأقدامهم المفلطحة حتى يهيج البحر وتغرق السفن وبمخالب تلك الأرجل كان يقوم بجرح الأعداء ويجعلهم يموتون من القروح المتعفنة التي كانت لا تلتئم ابداً ، فكان إذا أتت الجنود لمحاربة جيوش سليمان عن طريق البحر ، كانوا يتعوذون من شيء يدعى "قروح فيبار" إذ كانت مخالب جنود فيبار تسبب القروح الغائرة المميته فيموتون في غضون 3 أيام وتأتي الحيتان سريعاً لتلتهمهم وهم أحياء قبل موتهم ، يقوم السحرة الكبار بتحضيره عن طريق أكل ثلاثة كيلوجرامات في يوم تمام البدر من الديدان الحية التي تخرج من الأجساد المتحللة ويقرأون التعويذة الخاصة حينها تخرج لهم أيدي طويلة مليئة بالقروح وحينها يقولون بحق فينتاكالو بيماليو آيمريس أن يشفي تلك اليد وحينما يكون اختفاء القروح ويكون قد ظهر فيطلبون ما شائوا منه .

سابنوك

لا يفرق كثيراً عن سابقه فيبار ، بيد أنه متحكم في 50 فيلقاً من فيالق الشياطين البحرية ، وكان له المقدرة على الغوص هو وجنوده في اعمق اعماق البحار والمحيطات وبناء الأبراج العالية فوق البحار وهذا هو الجني المهندس الذي قام ببناء القلعة على البحر حينما قال سليمان لبلقيس : " ادخلي الصرح فلما راته حسبته لجة وكشفت عن ساقيها قال انه صرح ممرد من قوارير قالت رب اني ظلمت نفسي " فكان سابنوك الشيطان المهندس بارعاً في بناء القلاع والحصون من الأحجار الكريمة بل وتطويعها تطويعاً يعجز أي مخلوق عن فعله ، إذ كان يبني ايضاً المدن  تحت الماء وتحت الأرض بمسافات ومسافات ، وكان يأتي لسليمان بأنواع الأسلحة من كل مدينة وكل جزيرة يقوم بالإغارة عليها ، وكان ايضاً يتسبب في جرح الأعداء وتعفينهم وهم احياء حتى تصيبهم الغرغرينا ولا يموتون إلا والديدان قد ملئت قروحهم وخرجت من أفواههم ، يقوم أهل الصنعة والسر بتحضيره عن طريق جرح إبهام القدم وقت اصطفاف المريخ والزهرة والأرض على خط واحد وتقرأ التعويذة الخاصة بيناتييه قينافييه بيوم ميلوم . إلى آخر التعويذة  فيظهر على هيئة جندي برأس أسد مع أحد الأسلحة او المدرعات وكثيراً من الأحيان يظهر راكباً خيلاً شاحباً ، واحذر كل الحذر ان ترمش بعينيك أمامه وإلا امتلئت عينيك بالدود .


تشاكسي


قائد على 30 جحفلاً من جحافل الشياطين الذين كانوا يمتطون ظهور خيول من النار ، كان سليمان يستخدمه لقدرته الفائقة على تشتيت انتباه الأعداء ، إذ كان يأخذ أنظارهم وسمعهم في عالم آخر تماماً ، أي انه كان يجعلهم يشعرون بالهلوسة ويعيشون في عالم مفترض حتى يضلوا الطريق وكان يصور لهم قمة الجبل على أنها طريق ممتد طويل أو جرف خطيرعلى هيئة ساحل حتى إذا ما أتت جيوش الأعداء ظلت تسير وتتقدم لا تخشى شيئاً وإذ بهم يسقطون من أعلى الجبل ، ويسقطون من أعلى الأماكن خطورة ، وكل هذا بفضل قدرة تشيكاسي على التخييل لهم وجعلهم لا يفرقون بين الحقيقة والخيال ، كان ذلك الشيطان بارعاً في جعل الملوك من الجانب المعادي لسليمان يشعرون أنهم في مأمن من أي دخيل ، ولكن الحقيقة انه كان يجعلهم ايضاً في عالم افتراضي أي في غيبوبة من حقيقة الحدث فتأتي جيوش سليمان لتأخذ الكنوز والذهب من اولائك الملوك بلا أي مقاومة تذكر ومن ثم يلقيها على الجموع المواليه لسليمان ، وكان مغرماً بسرقة الخيول العربية ، اذا ما تم استحضاره في تلك الأحيان فاعلم انه كاذب ومراوغ ولا يجيب عن الاسئلة إجابات حقيقة لذا فاهل السر والصنعة يحذرون منه ولا يقومون باستحضاره إلا ليدلهم على الأشياء المخفية ، إذ ان هذا هو الجانب الوحيد الذي يجيب عنه بصدق ، وهو كثير الإزعاج وصوته أجش ويقوم دوماً بجلب اي شيء تم سرقته بواسطة الأرواح الشاردة الشريرة ، ويظهر دوماً على هيئة لقلق ضخم ، واذا أردته ان يقول لك الحقيقة ولا يقوم بالكذب فيتم رسم مثلث سداسي الأضلاع ويقال بيثاوث ايثاوث ريثيس ديريث ، إلى آخر التعويذة فإذ به ينصاع لك ويكون مطيعاً قائلاً الحقيقة بدون أي مراوغة  بل ويتغير صوته إلى صوت حنون لطيف.


فاينييه


هو قائد على 36 جحفل من جحافل الشياطين ، يمكنه أن يخبرك عن أي  شيء في الماضي او المستقبل فيما يتعلق بأنواع الأسلحة وأشكالها وكيف كان يتم استخدامها في العهد القديم او كيف سيقوم البشر باستخدامها في الزمن المستقبلي ، يستطيع أن يستجلب لك الأشياء التي تم اخفائها عن طريق السحر ، فقد كان قائداً على جيوش الجن الموكلين بإخفاء الأشياء ، لذا فخبر أي شيء مخفي يصله في التو واللحظة ، لذا يستطيع ان يجلب لك المفقودات التي فقدت عن طريق السحر ويستطيع أن يجعل النسيم العليل عاصفة قوية لا تبقي ولاتذر ، أي شيء من خلال نفخ الهواء بقوة من أبواق كبيرة يملكها هو وجنوده ، ويستطيع ان يجعل المياه السائلة شيء صلب جامد ، وكم من مرة استخدمه سليمان ليقوم بتجميد سفن الأعداء في البحر فلا تستطيع ان تمخر العباب ولا تمضي قدماً لأي مكان بل تظل في مكانها ، يظهر على هيئة أسد قام بعقد ثعبان في يده ويركب دوماً خيلاً لونه أسود ، والآن أهل السر والصنعه يستحضرونه ومعه بوق من خشب ومغطاه بجلود الحيوانات وما أن يحضر إلا ويصرخ من خلال تلك البوق فتسقط الجدران وتتهدم من شدة الصوت .

بيفرونس

هو القائد على 6 جحافل من الشياطين ، يعلم كافة الفنون اليديوية من رسم ونحت وصناعة تماثيل وصناعة أشكال معمارية رائعة الجمال والبهاء ، ذلك هو من يطلق عليه مهندس النحت الأعظم في مملكة سليمان هو من كان يقوم بعمل التماثيل الرائعة في بهو قصر الملك سليمان وهو سيد الفنانين الذين عبر عنهم القران "يعملون له مايشاء من محاريب وتماثيل" وكانت له القدرة العظيمة على تشكيل الأحجار الكريمة وتطويعها على أي هيئة ارادها وكذلك مقدرته على نحت الأخشاب ومعرفة أنواع الأعشاب والنباتات ، يستخدمه السحرة لنقل رفات الأشخاص من مكان لآخر ، إذ أن له القدرة على نقل جثث الأشخاص من مكان لآخر حتى تتوه معالم دفنهم ولا يتم التعرف على أماكن دفنهم  وأحياناً يقوم بالخداع  فيضيء أحد القبور بشموع سوداء حتى إذا ما أتى احدهم لنبشها ابتلعه ذلك القبر ، ويسمونه في طقوس السحر يانوس او جانوس ويظهر على هيئة وحش كاسر ثم يتغير شكله إلى رجل كامل الهيئة .

فو وال

هو شيطان قائد على 37 جحفل من جحافل الشياطين ، كان مسئولاً عن استخراج الكنوز الفرعونية من أرض مصر ، وله مقدره عجيبة على جعلك ترى الحدث مجسداً أمامك وكأنك تشاهد بث تلفزيوني متحرك ، فلو قمت بسؤاله عن اي سؤال في الماضي او الحاضر او المستقبل فهو لا يجيب بصوته ابداً ، بل يجيبك بالصوت والصورة وترى الأحداث تمر أمامك وكأنك تشاهد مقطعا من فيلم ، يستحضره أهل السحر بطرق غاية في التعقيد وبالأخص أنها تحتاج لحفنة تراب من أرض مصر وبالاخص من على شواطئ نهر النيل وتقول بعدها "أكا مونجا مو باليبو بونتوبي ايخ نا ريعا يهفو مان" وتوجه وجهك شطر المشرق في يوم 3 من شهر أمشير ، وهو أحد الشهور المصرية ، وحينها سيخرج لك على هيئة جمل عربي ضخم السنم  وله صوت عميق ورخيم ، ثم ما يلبث ان يتحول إلى رجل كامل الهيئة ، يتم استخدام اسمه الآن في أمور الجلب والمحبة بكثر عند أهل مصر والسودان ، ويذكر في التعاويذ باسم يوفال او فيرال .

هائجنتي

حاكم على 33 جحفل من جحافل الشياطين ، كانت مهمته تحويل التراب وأي معدن رخيص إلى ذهب ، وتحويل الماء إلى نبيذ أو تحويل النبيذ إلى ماء ، كان يستخدمه سليمان لإرواء الجنود وجعلهم لا يعطشون ابداً ، وكان في أوقات الفراغ من راحة الجنود الإنسيين يقوم بتعليمهم فنون الحكمة السليمانية حتى يصبحوا متحليين بأداب الحكم والعلوم المنطقية السليمانية ، يظهر دوماً على هيئة ثور كبير مع أجنحة جريفين ، وأحياناً يظهر على هيئة رجل كامل الهيئة ولكن لون عينيه شاحب ، يتم استدعاؤه عن طريق أهل السر والصنعة باسم "حاج" ولابد من تكرار اسمه 354 مرة في ضوء القمر ليلة بدر من الشهر الثالث العربي وحينها تجد طعم النبيذ في فمك ، فاعلم انه قد حضر فاطلب منه ان يأتيك بالتبر وهو تراب الذهب ولكن اغمض عينيك حتى لا يقوم بنفخه فيها .

كروسيل

أميراً على 48 جحفل من جحافل الشياطين ، دائماً ما كان يظهر على هيئة الملائكة رغم كونه شيطان وما أن يظهر حتى يتحدث عن كيفية البناء والتشييد واعطاء الخطط لإقامة الجسور والبروج من أجل زيادة التحصينات العسكرية وكذلك يتحدث في الأمور السياسية وكيف يمكن للقيادات ان تحل مشاكلها بدون حرب او عنف ، وكذلك له القدرة على كشف الحمامات الطبيعية ، وقد استخدمه سليمان الحكيم ليدل جنود الإنس على أماكن تلك الحمامات الطبيعية حتى يشعروا دوماً انهم ليسوا في مهمة حربية بل في نزهة خلوية وذلك لرفع روحهم المعنوية وابعادهم عن الملل ، يستحضره أهل السر والصنعة باستحضار زجاجة مياه نبع صافي من كهوف الهند ويطلقون دخان أزرق مع تلاوة العزيمة " يفريل ايريل مايوسيل كروسيل"بعدها يظهر أمامهم في هيئة ملاك مجنح يظل يتحدث بالألغاز والأحاجي بطريقة شديدة الغموض ، وتشعر بقوى الظلام وهو يتحدث وبنقباض في صدرك ثم يجعلك تشعر بصوت خرير الماء ينساب من حولك وما أن تلقى أمامه قدور الماء إلا ويصور لك خيالات وأوهام من تلك المياه

فوركاس

أميراً على 20 جحفل من جحافل الشياطين ، استخدمه الملك سليمان حتى يقوم بتعليم الجنود طريقة الكشف عن النصيب والبخت حتى يتجنبوا المخاطر التي سوف تصادفهم ، فقد كان بارعاً في تعليم كافة صنوف الكشف عن البخت من خلال قراءة الكفوف والضرب بالرمل والاستنطاق وقراءة أوراق الشجر وتشكيلات السحب وحتى الرسم بالماء يستطيع من خلاله ان يقول لك عن مستقبلك ، ومع هذا كله كان فيلسوفاً بارعاً وله القدرة على اعطاء الدروس في علم الفلك والاستهداء بالنجوم في الطرق الوعرة ، لذلك كان وجوده مهم جداً في جيش سليمان بخلاف انه كان يتحدث بطريقة مسجوعة مليئة بالبلاغة والمنطق والحكمة ، يظهر على هيئة رجل بشعر ابيض ولحية طويلة ويركب حصانا مع سلاح حاد في يده اشبه بالشوكة الكبيرة ومنها أتى اسمه فوركا أي حامل الشوكة الكبيرة .

بالام

قائداً على 40 جحفل من جحافل الشياطين ، كان يجيد فنون ترويض الحيوانات المفترسة الشرسة وادخالها في زمرة جيش سليمان ، وهو كان مسئولاً عن ترويض الدببة والصقور والثيران الضخمة والذئاب والأسود والنمور وكل حيوان لا يستطيع احد ان يقترب منه ، وكان بارعاً في اعطاء الإجابات عن أي سؤال يتعلق بتلك الحيوانات سواء في الماضي أو الحاضر أو حتى المستقبل ، تستطيع ان تقول عنه عالم في تاريخ الحيوانات ، وكان سليمان قد ادخله جيشه ليروض له تلك الحيوانات وكذلك لجعلها حيوانات خفية وقت الهجوم على أي مملكة أراد سليمان الإنقضاض عليها ، وأاحياناً كان يقوم باخفاء الرجال ايضاً مع تلك الحيوانات ، يظهر دوماً على هيئة رجل يركب الدب وعلى يده صقر وله عيون مشتعله وذيل ثعبان ، وأحياناً يظهر على هيئة رجل بثلاثة رؤوس ثور ورجل عادي وكبش .

ألوسيز

قائداً على 36 جحفل من جحافل الشياطين ، كان مسئولاً عن إشاعة الفجور في صفوف الأعداء وجعلهم يقومون بأمور غاية في الإسفاف والحقارة ، كانت تلك إحدى حيل سليمان الحكيم للخلاص من أي مملكة تستعصى عليه وبالأخص الممالك اليونانية ، إذ كانوا يستخدمون السحر ايضاً فكانت قوتهم متكافئة إلى حد ما ، فلكي يقوم بإضعافهم وإنهاكهم يجعلهم يغوصون في بحر الملذات المحرمة والفجور حتى تستنهك قوتهم وتخور عزائمهم ومن ثم يسهل الإنقضاض عليهم ومحاربتهم وإفنائهم ، كان ذلك الشيطان يعلم مخارج السماء وأبوابها وجميع أسرار السماء وكيفية السفر بين دروبها ، يظهر دوماً على هيئة فارس على ظهر حصان ممتلئ القوة وله وجه أسد وبشرة وردية وعيونه شعلة من الجحيم وما أن يتحدث حتى تنجذب له لجمال صوته ، يستحضره أهل السر والصنعة بأغلى طريقة يمكن لأحد ان يتخيلها ، إذ لابد من وجود قطعة ماس 12 قيراط مغموسة في سائل مكون من اللؤلؤ المذاب في النبيذ وقراءة التعويذة في يوم 15 من شهر اغسطس وتقول "ألوسير مايوسير هافيليس أيوليس" إلى آخر الكلمات بعده يظهر على هيئة فارس على خيل وساقيه سيقان تنين .

كائيم

حاكم على 30 جحفلاً من جحافل الشياطين ، أخذ اسمه من قابيل قاتل أخيه لأنه اعجب بطريقة القتل التي قام بها حينما قتله بصخرة عظيمة فوق رأسه فقال في نفسه كيف يستطيع أحد ان يقتل احد بتلك الصخرة لابد إنه إنسان عبقري ، ياللحماقة ، المهم انه قد استخدمه سليمان ليعلم الجنود لغات الطيور والثيران والكلاب وغيرها من مخلوقات الله الكثيرة و لكن كانت طريقته في التعليم تعتمد على الحيوانات التي تتواجد في بيئة كل محارب ، بمعنى ان كانت الجنود تحيا في بيئة عربية صحراوية فأكثر  الحيوانت وجوداً هي الأنعام من إبل وغنم وأحصنة فكانت الجنود من بني العرب يتعلمون التحدث مع تلك الكائنات ، أما في بلاد الصقيع والثلج تنتشر الدببة والثعالب البيضاء فكانت جنود تلك المناطق تتعلم لغات تلك الحيوانات وهكذا ، إن هذا الشيطان يستطيع ان يترجم لك صوت ضجيج المياه وقت نزوله من الشلالات ويعطيك معان لكل حركة مائية ، و ويظهر دوماً على هيئة طير أسود ضخم ثم يتغير شكله إلى رجل ومعه سيف حاد في يده ، يستحضره أهل السحر عن طريق حرق أحد الطيور مثل الغراب الأسود حتى يصبح رماداً ثم يتم القاء قطرتين من دم الساحر وبعدها تتلى العزيمة ويتم استحضاره على الهيئة المعروفة عنه طائر أسود ضخم .

مورمورس

كان قائداً على 30 جحفلاً من جحافل الشياطين وكان إسمه مورموكس أي المتذمر والذي لا يطيق صبراً على أي أمر ، اخذه سليمان حتى يقوم باستنطاق أرواح القتلى في المعارك وجعلها تقر وتعترف كيف تم قتله ومن قام  بقتلها ، كان صوته هائلاً مثل صوت الأبواق حين النفخ فيها ويثير الضوضاء وقت حضوره على الرغم من كونه يتحدث بطريقة فلسفية رائعة ، فقد كان فيلسوفاً عظيماً إذا ما سألته اي سؤال ، كان يظهر على هيئة جندي يعتمر تاج مرصعاً بالذهب ويركب طائر العقاب او الجريفين ، يستخدمه أهل السر والصنعة لاستنطاق الموتى عن أماكن الكنوز التي اخفوها أو أي سؤال يرغب فيه اقرباء المتوفي ان يجب عنه ذلك المتوفي ، إذ انه يستطيع التواصل مع الموتى جميعاً ولابد أن يكون إستحضاره في أماكن خربة ومليئة بالحيات والثعابين ، ويتم أخذ سم أحد الثعابين وتطلق عليه العزيمة ثم يظهر ، بعد ان يقال "باتنم فاجنام ابيس مانتام" .

أوروباس

هو أحد الأمراء السبعة على الجانب الغربي من الجحيم السماوي وتحت امرته 20 جحفلاً من جحافل الشياطين ، كانت قدراته العظيمة في خلق سياج من النور امام الملك سليمان ليكون بداخله ليحيمه من أي غدر كان وقت خلعه لخاتمه ، إذ انه كان مُطيعاً ومؤتمراً بارّاً بسيده سليمان الحكيم ، كانت يأتي لسليمان وقت خلعه خاتمه عدة شياطين مارقة وهاربة من جحيم العمل الجبار فتتذلل عند سليمان وتطلب منه عدم العمل ، فضج الملك سليمان منهم وأراد ان يمنعهم فإذا بإوروباس هذا يقوم بتلك المهمة بدون اي تكلف او تعقيد ، فكان يأتي بجنوده ويعكسون مجانهم "دروعهم" السماوية الصنع ذات الطاقة الأرغونية الأسمى ، حتى تسقط عليها أنوار السماء الثالثة فتخلق دوامة نورانية تحمي سليمان الحكيم من تلك الشياطين ، وكان اثناء استجمام الملك سليمان وبعده عن مملكته ، يأتيه هذا الشيطان العلوي اروباس فيحدثه عن ماضي وحاضر الخلق الكوني وكيف سيئول الكون فيما بعد ومستقبل الحياة إلى ان تقوم النهاية الكبرى ، وكانت أسرار الخلق الإلهية يسردها سردا متسلسلاً بدون أي كذب او خداع ، كان اسمه آواراكولو اي الذي يئس ان يكون وسيطاً ملائكياً ، إذ انه مرات ومرات كان يدعو الله ان يكون مثل جبريل وسيطاً إلهياً ولكن الرب الأعظم لم يعطه ذلك ولم يجعله إلا شيطاناً علوياً ، لذا قام سليمان بتغيير اسمه إلى اوروباس اي رائحة البخور الرائعة ، إذ كان ما أن يأتي حتى تتجسد الجنة ونعيمها بحذافيرها برائحته التي لا توصف من جمالها وبهائها ، يستخدمه الآن أهل السر والصنعة بإحراق بخور الصندل والمسك والعنبر مع ماء الورد ويقولون أنتاليو ماباليوخيستو كمانيتسو  فإذا به يحضر أمامهم ليصالح المتخاصمين ولا يفرق ان كانوا اشراراً أو أخياراً فهو يصالح بين أي اثنين متخاصمين ويمنح البركة والفرحة لمن يقوم باستحضاره ، ويجعل قلوب الناس تهفو إليه ولا ينقطع الناس عن ذكره ، أحياناً يتم استخدامه ليمنع الخديعة ان تقع وليقوم بحماية الذي اريدت له الحماية من أي غزو أرواحي شرير ، ويظهر دوماً على هيئة خيل عربي أصيل ويمكن ان يتحول بعدها إلى رجل كامل الهيئة .

جريموري

قائدة على 26 جيشاً من جيوش الشياطين ، كانت مسئولة عن تزويج العوانس في مملكة سليمان سواء كن صغار السن أو حتى كبار السن وتقوم بنثر الدر والجواهر عند قدمي تلك العانس  فإذا التقطتها آلت إلى إنسانة مرغوبة وتهافت عليها الخطاب حتى يتم الزواج ، كان الملك سليمان قد استخدمها حتى لا تشيع الفاحشة في مجتمعه وحتى يصبح الجميع متزوجاً وناعماً بحلاله بعيداً عن حرامه ، وتقوم جماعات الناي الأحمر والمزمار الأرجواني وهي جماعات في إفريقيا الوسطى ونيجيريا  باستحضار هذه الشيطانة بكثرة حتى لا يكون أحد بدون زواج ، وما أن تظهر إلا وتظل تتحدث عن ماضي وحاضر ومستقبل الشخص الذي سيتزوج من المرأة الموعودة ، لا يقومون سوى ببعض التلاوات السهلة البسيطة في وقت غروب الشمس من كل يوم جمعة قائلين "أبونتوس فوش بايو اولوبونتوبي" فيتم المراد ، تظهر دوماً على هيئة إمرأة جميلة مع تاج كبير ولكن حول خصرها وتركب الجمال العربية .

أوسو

هو الشيطان الحاكم على 30 جحفلاً من جحافل الشياطين ، كان مسئولاً عن تعليم رجالات الهيكل السليماني علوم السياسة وفنونها وكيفية الخروج من أي مأزق بطريقة دبلوماسية ، وكان يربط السياسة بالأسرار الإلهية والأمور السرية التي من المستحيل أن يعلمها إلا أعلم العلماء ، لذا فمن كان يخرج من تحت يده يخرج سياسياً محنكاً ، وكان سليمان إذا اراد ان يقضي على خصومه من السياسيين بدون حرب سلط عليهم أوسو ليقوم بإذهاب عقولهم وجعلهم أشبه بالمغيبين وأحياناً يقوم بالإيقاع بين الملك وشعبهإذ يجعل الممالك المضادة لسليمان تقع في حروب أهلية حيث يدعي أحدهم أنه الملك فيصبح الملك الحقيقي في غاية الضجر والأسف فيشن حرباً ضد شعبه وتصبح مستعدة لإستقبال الفاتح الأعظم الملك سليمان الحكيم ، يقومون باستحضاره عن طريق إشعال زيت الزيتون في مشاعل ضخمة وقت خسوف القمر فيظهر على هيئة رجل يحمل شعلة نور في يده ويتحدث بحصافة في أي موضوع حتى تقول له فوسو فوسو أوزي أوزي فيسكت تماماً وتبدأ في طلباتك التي يلبيها لك فيما بعد .

إيمي

هو قائد على 36 مجموعة من الأرواح الحارسة للكنوز ، وله خاصية إعطاء التفاصيل العلمية الدقيقة لخرائط السماء والبروج ويستعين بالأرواح الهائمة في السماء الثانية بالأخص ليجعلهم تحت لوائه ويقومون بحراسة الكنوز الأرضية التي مات اصحابها وكتبت في اللوح بأسم من سيأخذها في يوم من الأيام ، فهذه هي مهمتهم حيث كانوا يحافظون على الكنوز لاصحابها في يوم ما ، كان يظهر دوماً على هيئة دوامة من النيران ثم تبدأ في البرودة حتى يتشكل على هيئة رجل كامل الهيئة بعدة أيادي ، يستنطقه أهل السر والصنعة بطريقة سهلة للغاية إذ يشعلون النيران ويأتون بطفل ليوهموه بأنه سيحرق فيها فيشعر الطفل بخوف شديد مع تلاوة العزيمة " إيسافو ناتايفو هاثيسوفو جفانيوت"  ما أن يحدث هذا إلا وتتشكل سحابة سوداء حول الطفل وهي طاقة الخوف التي خرجت منه وتم إظهاراها بطاقة الكلمات الخاصة ، ثم اذا بالشيطان إيمي يقوم بالحضور من بين كل هذا ، كان عزازيل في يوم من الأيام قد وعده أنه سيتشفع له ليذهب إلى السماء السابعة ولكن خاب أمله فظل متنقلاً بين السماوات معتمداً على معرفته العالية بطرق السماء .

أورياكس

أميراً على 30 جحفلاً من جحافل الشياطين ، كان يقوم بتعليم جند سليمان أمور العرافة والكهانة اعتماداً على الأبراج وتأثير الكواكب على كل فرد وإعطاء أصحاب الفطنة والمهارة العلامات السرية للتحكم في هذا التأثير، إذ ان كل إنسان في هذا الوجود منذ لحظة ميلاده هناك شكل معين للكواكب والنجوم والأفلاك في داشرة برجه ، فلو تم معرفة تلك الهيئة بالضبط أصبح الإنسان أقوى وأغنى وأعظم ما يكون ، المهم ان ترسمها على رق منشور من جلد الغزال ، لذا فقد كان اورياكس يجيب عن أي سؤال يتعلق بحياة الشخص اعتماداً على تلك الخريطة الكونية الخاصة به والتي تحكي كل تاريخ حياته ، فكان يعلم من يريد فضائل النجوم والكواكب وحتى فنون العمارة و كانت جماعات السر الكامن وهي جماعة سحرية في الصين الغربية او تركستان قديماً  يقومون بتحضيره للصلح بين المتخاصمين ولإعطاء الوضيع كرامة ومهابة من خلال تغيير مسار حياته اعتماداً على تلك الحرائط السرية التي تحكي تاريخ كل إنسان ، وكان يظهر في أي هيئة شاء ، وبالأخص هيئة رجل بوجه أسد وذراعيه عبارة عن ثعبانين كبار ويمتطي حصاناً ابيض شاحب .

فابيولا

أميراً على 36 جحفلاً من جحافل الشياطين ، كان يظهر على هيئة أسد له أجنحة الجريفين ، استخدمه سليمان لقدرته الهائلة على صنع الآلات الميكانيكية في أقل وقت ممكن ، وكانت تلك الآلات تعتمد على تيكنولوجيا ليست موجودة في ذلك العصر مثل البخار والقطران والفحم وكانت له القدرة الهائلة على التشييد في أي مكان وفي أي وقت من أي مادة كانت حتى ولو كانت من الرمل ، وكان عظيم المعرفة بكافة العلوم الهندسية والفيزيائية والكيميائية وكذلك علوم الأحياء ، فقد كان قادراً على جعل النباتات تنمو في اقفر المناطق وأشدها صلابة عن طريق تحويل التربة الصخرية إلى تربة طينية ، يقوم السحرة بتحضيره على ظهر سقالة فهو لا يظهر إلا على ارتفاع عالي وإلا قام بخنق من يقوم بتحضيره أو على منتصف جبل ، فيقوم الساحر برمي قطعة ذهبية من أعلى لأسفل ثم القاء العزيمة " قاريولا فابيولا مايتون بايون " إلى آخر التعويذة ، فيرتج الجبل او السقالة ويظهر في الهواء بأجنحة ضخام ، ولا بد ان يلقي على من أحضره ريشة كبيرة من جناحه فإن سقطت من الساحر كان مصيره ان يلقى خلفها ، ومن لا يمسك بتلك الريشة سيكون مصيره هو الإلقاء من علو شاهق .


إنتقل للجزء الثالث والأخير بالضغط هُنـا ...

إعداد : احمد الكردي
Copyright©Temple Of Mystery

التعليقات

أحمد سليمان 2018-02-11 21:26:35

أود أن اسجل اءعجابى بهذا المجهود الجبار من وجهة نظري حيث أنى قرأت ذلك الموضوع أكثر من ثلاثة مرات متتالية علي فترات متباعدة ولم امل منة علي الأطلاق ارجوا مزيد من ذلك الموضوع ( جيوش سليمان ) او قصص وعبر عن حيات سيدنا سليمان لا تكون مكررة مع العلم ان فعلا بعد البحث العميق جدا لا يوجود موضوع مشابه او مماثل مثل موضوعكم لاكن ارجوا الأجابة عن سؤالى اين وكيف وما هي مصادر تلك المعلومات أن ذلك لا يعني انى لا اصدقها . بالعكس تماما لاكن أتسأل كيف تم جلب هذه المعلومات بالدقة الغريبة و أن صح التعبير أشكركم و اتمني مزيدا من التوفيق

ريختر 2017-05-05 23:27:36

اعوذو بالله من الشيطان الرجيم بسم لله الرحمن الرحيم (الله لا اله الا هو الحى القيوم لا تاخذه سنه ولانوم له مافى السموات والارض من ذا الذى يشفع عنده الا باذنه يعلم مابين ايديهم وما خلفهم ولا يحطون بشى من علمه الا بما شاءوسع كرسيه ولا يودهو حفظهما وهوا العلى العظيم)

مصطفى 2017-01-19 15:50:57

عاوز اعرف عن فوراص

زينة 2016-12-18 16:22:09

من الجزء الاول انتقالا الی الجزء الثاني..لم اجد نفسي الا وانا اقرأ دون توقف وكان هناك ما يجذبني ويشدني الی قراءة المزيد عن هذه القادة الماورائية التي تحت امرتها العديد من الجيوش العتيدة والتي ببطشها تسطيع السيطرة علی الشعوب جمعيها من مشرق البلاد الی مغربها ومن شمالها الی جنوبها..حقا انها مقالات رائعة، فاقت بروعتها اتقن الكتب الادبية...

حميده 2016-11-20 22:12:29

امر مذهل غريب

معبد الغموض - الإدارة 2016-09-12 17:52:48

"أبو عبيدة البشير" لم نفهم معنى "تعاود" الجزء الأول .. إن كنت تقصد أنك تريد الحصول على قراءة الجزء الأول من سلسلة جيوش سليمان ، إذهب إلى قسم "شياطين وملائكة" سوف تجد الجزء الأول والثاني والثالث ايضاً .

ابو عبيده البشير 2016-09-11 17:07:01

أرجو ان تعاود الجزء الاول

ملك العالم 2016-06-30 18:27:03

طيب لو حضرت شياطن ده يبقى حرام

بدر هاني 2016-05-25 15:46:59

معلومات قيمة جدا وكل جن اقوى من التاني بس عايز اسئل سؤال هي طرق التحضير دي حقيقة لو هي حقيقة الطرق دي خطيرة

ابو سهام 2016-04-09 15:50:01

اشكرك كثيرا ايها الفاضل المتميزواسال الله العظيم ان يبارك فيك وفي عمرك واسرتك وقبيلتك واهل محبتك وان يجعلك الله عونا لنا ولكل المسلمين المستضعفين والمظلومين.شكرا حبيبي ارجو منكم الدعاء فقد سلبت مني دارى ومالي بالسحر ظلما وعدوانا ارجو المساعدة من الله ثم منكم وشك علي هذه الثمينة وللا سف لا نملك الا الدعاء وشكرا حبييبي.

محمود عزت 2016-03-01 14:55:30

رائع

طارق الجويلي 2016-02-12 22:35:25

روعه من افضل ماقرٲت

ايليا 2016-02-12 15:06:46

اللهم صل على محمد و ال محمد و عجل فرجهم الشريف شكرا جزيلا على المعلومات القيمة بانتظار البقية باذن الله

محمد 2015-10-14 12:18:50

رائع جدا ادعو الله ان يزدك علما

ابراهيم 2015-08-16 09:51:23

ما شاء الله تسلم اخي الفاضل

sajad 2015-08-13 14:36:54

السلام عليكم تحية طيبه لك استاذ احمد الكردي اتمنى ان تنشر الجزء الثالث لكن هنالك ملاحظه بسيطه وهي ان الجن والشياطين لا تعرف امور الغيب ولا المستقبل والدليل على ذلك قصه النبي سليمان عليه السلام عندما وافاه الله بقى ايام عديدة متكئ على عصاته ولم يعرفو بانه قد مات واستمروا بالعمل الى ان اكلت ديدان الارض عصاته ووقع.... اسف على الاطاله وشكرا لك وعلى موضوعك الجميل مع تحياتي

محمود 2015-07-15 16:50:26

الجزء الثالث من فضلكم

رجب كامل 2015-07-07 10:50:11

اين الجزء الثالث ليس انا وحدي من ابحث عنه لا بل اصدقاء كثيره لي ؟ !

سامي حامد 2015-06-29 18:44:25

موضووووع جمميل جدا بارك الله بكم

سلوم 2015-06-29 09:20:11

المقال فيه افترى على نبي الله سليمان عليه الصلاه والسلام!

شوكت 2015-06-21 19:52:54

بسم الله الذى لا يضر مع اسمه شئ ف الارض ولا ف السماء وهو السميع العليم

عمر بن يوسف 2015-06-21 02:23:51

ماهو علم اللادنى وماهو سبع ارضين

عبد الباسط 2015-06-07 18:30:18

لا تقولو من مات فى سبيل الله اموات بل احياء عند ربهم يرزقون

اسمر الحلاوي 2015-04-18 20:32:02

سبحان الله

وليد دبكة 2015-04-12 23:44:55

وتبعو ما تتلو الشياطين على ملك سليمان

محمد محمود 2015-03-31 16:45:18

صلاة الله وسلامه على آل داوود .....وما للقائم مهدى آل محمد عليه السلام اعظم من زلك

مصطفى طه 2015-03-02 15:36:42

ربنا هب لنا من لدونك رحمه وانت ارحم الارحمين وسلام على المرسلين

الشيخ علي عبد العباس ال محمد 2015-03-02 00:13:26

لا اله الا الله سبحان الله العظيم

ثائر الموسوي 2015-01-11 18:55:20

سلام الله عليك يا سليمان

حسين 2015-01-04 20:32:43

سلام اللة يا سليمان

aycha 2014-08-12 16:08:26

jamil

الفقير الى الله 2014-06-11 23:24:28

سلام الله على نبي سليمان قد سخر له كل شيء

رورو جانخوت 2014-06-01 17:32:48

ومثل الكل انتظر الجزء الثالث لى احر من الجمر ^^

رورو جانخوت 2014-06-01 17:31:48

مذهل بشكل لا يمكنني وصفك المذهل بلاغنك وشرحك .. بحق انت رجل مميز .. دمت بود ياصديقي ^^

ممدوح برهان 2014-05-14 16:30:26

نرجو من موقعنا الرائع عرض الجزء الثالث

ahmed pasto 2014-05-14 14:50:13

أنا عايز اسال سؤال هل حد من الموقع جرب اى تعويذة من التعاويذ دى

يامنصور امت المختار 2014-05-09 13:22:33

ارجو عرض الجزء الثالث---

azZam 2014-05-06 19:02:49

دوما الي الامام وارجو انت يتم نشر موضوع عن انواع الكيانات الماورائيه .

MEDMOD 2014-05-05 18:40:33

bien merci

براء 2014-05-03 23:49:50

لو سمحتوا امتى الجزء الثالث

ابو ادم 2014-05-02 23:04:31

الله اعلم

mahmoud 2014-05-02 03:19:47

جزاكم الله خيرا

صديق محمد محمد يحيى 2014-04-30 12:20:18

نتمنى المواصلة

انس ايهاب 2014-04-27 21:53:27

سبحان الله..

سعيد التميمي 2014-04-25 14:30:15

كل ما ذكرتموه مفيده جدا وعلى واقع الارض ، نريد منكم اكثر واكثر

خالد المطيري 2014-04-22 16:53:44

ابداع دكتور الكردي ، ننتظر جديدكم بفارغ الصبر ، تحية لكم من السعودية

Al Jinni 2014-04-16 19:38:32

The source for these spirits are in the Ars Goetia. Where Christian magicians would summon up the shayatin among the jinn and take notes. They also stole studies about the jinn from sources from the middle east. And of course the spirits have been bastardized and Christianized into "Fallen Angels".

Fatima 2014-04-16 15:49:28

c'est ce qu'on appelle la magie noire mais je me pose toujours cette question : Pourquoi le sorcier ne serait pas milliardaire si il a un tel pouvoir??

marabilla 2014-04-13 17:57:36

لا حول و لا قوة إلا بالله هده المعلومات مما يؤخد من الكتب التي تنسب لسليمان و معادا الله أن يعتمد على السحر إنه من وضع هاروت وماروت و زاد عليه الجن و قد دكروا في كتب السحر الأسود في الغرب و أضافوا فيها بعض معتقداتهم

اسماء الكردي 2014-04-10 18:57:07

اعظم كتابه واجل وصف وادق شرح والاول دائما في روعة البلاغه والتفاصيل التي لم يسبق لاعيينا ان تعودت على مثل هذه الكلمات والمواضيع الراقيه والهادفه والمفيده باتوفيق دائما

اسامة بدران 2014-04-09 00:57:01

ويخلق الله ما لا تعلمون

سامية القريني 2014-04-05 04:12:41

كالعادة ابداع يا دكتور احمد ، اشكر كل القائمين على هذا الموقع الرائع اجمل المواقع العربية بجدارة واستحقاق وشكرا للاستاذ رامي الثقفي وكل القائمين على الموقع وفي انتظار الجزء الثالث والابداعات التي نتابعها دائما باهتمام وشغف في موقعكم الكريم

خديجة عبد الفتاح 2014-04-05 04:03:00

روعة شكرا لكم

om omar 2014-04-05 01:00:05

اعتقد ان كل هؤلاء مذكورون في كتاب الموتي لعبد الله الحظرد ؟

محمودعلي 2014-04-03 21:42:20

هو المقال روعه بجد مفيش كلام بس من مراجع ولا ولا كلام من الخيال ارجو الرد

محمود علاء 2014-04-03 20:42:33

مع احترامي للمقال الرائع لدي سؤال ليه دايما بتذكر التعاويذ الخاصة بكل قائد ؟ممكن حد يستخدم الفاظ في الاستدعاء سؤال الاخر هو كل واححد عارف انباء عن المستقبل ؟ ازاي ازاي محدش عرف ان سيدنا سليمان مات؟ طالما هو عارف المستقبل

وفاء محمود 2014-04-03 19:52:59

روعه بجد شكرا معبد الغموض انتو دايما بتبهرونا

جوليا 2014-04-03 19:40:28

رااائع بانتظار الجزء الثالث شوقتونا

إضافة تعليق على المقال



تنبيه : اكتب تعليقك مع احترام الرأي وتجنب الاستخفاف ضد أي معتقد أو دين أو طائفة أو تمييز ضد المرأة أو إهانة للرموز العلمية والثقافية أو التكفير أو الاستهزاء من فكر أو شخص .


من فضلك أدخل الاسم

من فضلك ادخل نص التعليق

مشرف الموقع : تم تدشين هذا الموقع الخاص بالماورائيات والظواهر الغامضة التي تخرج عن حدود التفسير من أجل كل المهتمين في العالم العربي خصوصا ، وهو سيكون منبرا لكل من يجد في نفسه القدره والشغف على البحث والتحقيق في مثل هذه الظواهر ، نحن لسنا من أنصار الخرافات والاساطير ولكن طالما كان البحث العلمي مصدرا للمعرفة لكي نفهم ونعلم والله وحده أعلم . رامي الثقفي
تصميم و برمجة : يونيك اكسبيرنس لخدمات المعلومات المتكاملة