كلمة الموقع

۩۞۩ نرحب بكم جميعاً زوار موقع معبد الغموض - Temple Of Mystery نُثمّن لكم إهتمامكم على البحث والمعرفة في الموقع الأول لكل ما يتعلق بالخوارق و الغرائب و الظواهر الغامضة . الباحث : رامي الثقفي ▲

مخلوقات غريبة أكدَ المستكشفون حقيقتها

مُربع ساتـور

رامي الثقفي 2018-04-20 14:45:18 2884

نتحدث اليوم عن "مُربع ساتور" وهو لُغز لكلمات سحرية قديمة لا زالت تذهل المؤرخين و العلماء ، تم إكتشافها لأول مرة في نهاية القرن التاسع عشر في أنقاض مدينة بومبي بجنوب إيطاليا ، وفي الحقيقة لا يُمكن أبداً للخبراء تحديد ما إذا كان الأشخاص الذين وضعوا هذه الكلمات المُبهمة ثنائية الأبعاد هم مسيحيون أو يهود أو وثنيون أو حتى سحرة .

كلمات لاتينية غامضة

مثل العديد من المُربعات السحرية الأخرى ، يُستخدم "مُربع ساتور" الحروف بدلاً من الأرقام ، وهو يحتوي على خمس كلمات لاتينية مُتناظرة وهي :

S A T O R

A R E P O

T E N E T

O P E R A

R O T A S

وفي الواقع يُمكن قراءة النص من الأعلى إلى الأسفل ، أو من الأسفل إلى الأعلى ، أو من اليسار إلى اليمين ، أو من اليمين إلى اليسار ، بل و يُمكن تدويره إلى 180 درجة و يُمكن قراءة الكلمات بكل هذه الطرق ، وقد إقترح البعض أنه قد تم إستخدام "مربع ساتور" أو هذه الكلمات كرمز للحماية ضد قوى الشرّ ، أو كتعويذة ضد عين الشرّ أيضاً وأنا أدعم هذا الرأي ، ولكن السؤال المحير هل هذه الكلمات حقاً لها جذور دينية ومن أصل مسيحي ؟ أنا شخصياً لا أعتقد ذلك ، يؤيدني في ذلك الدكتور في الدراسات اليونانية "نيكولاس فينيل" من جامعة كليرمون فيران في فرنسا الذي قال : "كان هُناك إعتراض على الفرضية المسيحية من قبل أولئك الذين إعتبروا أنه من غير المُحتمل أن المسيحيين قد أنشأوا مثل هذا التشفير في ذلك الوقت ، فلم تنتشر المسيحية بعد ، وحتى إن وجد مجتمعاً مسيحياً في بومبي في ذلك الوقت فإن نسبها إلى المسيحيين يبدو بعيداً ، ثم تم النظر في الفرضية اليهودية ، لأنه كان هناك بالفعل العديد من المؤشرات الهامة لوجود يهودي في مدينة بومبي ، ولكن نسبها لليهود يبقى مُستبعداً أيضاً" إذاً الكلمات المكتوبة باللغة اللاتينية : Sator Arepo Tenet Opera Rotas كانت ولا تزال موضع تكهنات واحتمالات هل هي مسيحية أو يهودية أو وثنية أو سحرية وماذا يُمكن أن تعني وفي ماذا أستخدمت ؟ في الواقع لا أحد يعلم ، ولا يمكن للباحثين الإتفاق على ترجمتها ، ولكن هناك واحدة من تلك الخمسة الكلمات المكتوبة على الجدار تبدو غير عادية ، وهي كلمة "أريبو" حيث يبدو أنها إسم لشخص أو إله ، أو ربما تكون من أصل مصري فرعوني قديم ، ومن المثير للإهتمام أيضاً أنه تم العثور على كتابات مُماثلة للموجودة في مربع ساتور في أجزاء أخرى من العالم ، حيث أكتشفت نفس تلك العبارات مكتوبة على الأحجار الرونية في جوتلاند في السويد وفي سوريا و فرنسا و البرتغال و بريطانيا وأماكن أخرى في إيطاليا ، ومن المؤكد أن معنى هذا اللُغز اللغوي الغامض كان مُهمًا في ذلك الوقت .

حماية ضد قوى الشرّ ؟

يشير الدكتور "فينيل" إلى أنه في مجال الرياضيات القديمة حول موضوع المُربعات ، أنها قد تكون عبارة عن طلسم أو تعويذة كانت تُعرف ما قبل العصر المسيحي في الكثير من  الحضارات ، ولكن المشكلة في هذه الكلمات المكتوبة على الجدار هي أن البعض يجد كلمات شبيهه لها في مصادر قديمة مُختلفة ذات طابع ديني أيضاً بخاصة في عهد الدولة البيزنطية في قصة رُعاة مولد المسيح أو قصة المجوس الثلاثة وهم : "آتور" و "أريبون" و "بوراتوراس" وهي أسماء يراها البعض كما قلت قريبة من الكلمات المكتوبة في مربع ساتور ، وإذا كان هذا صحيحاً فهذا يشير إلى أن الكلمات ترتبط بشكل أو بآخر مع المسيحية ، لكني أختلف مع هذا الرأي ، لأنه كما ذكرت آنفاً أنه لم يكن يعيش في بومبي جماعات مسيحية كبيرة في ذلك الوقت وكانت الوثنية طاغية في ذلك العصر والأسماء ليست قريبة جداً مع تلك الكلمات في مربع ساتور ، وفي الواقع مع محاولة الكثيرون فك رموز هذه الكلمات الغامضة فقد تم إكتشاف بعض الأمور الغريبة ، على سبيل المثال عندما تُرجمت الحروف إلى اللغة اليونانية مع وضع كل حرف مع الرقم المُقابل له في كلمة "تينيت" مثلاً التي يُمكن ملاحظتها في منتصف المُربع وهي تأخذ شكل الزائد + بشكل عمودي و أفقي ويُمكن قراءتها أيضاً على هذا النحو ، حصلوا على الرقم 666 وهو رقم الوحش أو الشيطان في الكتاب المقدس والرقم 6 بشكل عام له أهمية رمزية بالغة في الثقافات القديمة ، ويرمز دائماً بشكل أو بآخر إلى القدرة والعظمة ، ومع ذلك لا يُمكن الجزم بأي شيء حول
المعنى الحقيقي لهذه الكلمات الغامضة على الرغم من أنني أميل إلى كونها كلمات ذات طابع سحري تعمل كتعويذة مُضادة لقوى الشرّ ، بخاصة أننا نعرف أنه في العصور الوثنية في أوروبا القديمة كانت منتشرة جداً ظاهرة الساحرات وكُنّ على قدر عالي من القوة والمعرفة و هناك علاقة قائمة مع الشيطان أو القوى الغير مرئية ، كذلك كلمة "ساتور" ! لا ننسى أنها ترمز لكوكب زُحل أيضاً أو ساتورن ، و زُحل كما نعلم مرتبط إرتباطاً وثيقاً مع الملاك الساقط "ساتان" أو إبليس أو حتى "بافوميت" مُعلم الساحرات العظيم ، أخيراً يجب أن أشير أيضاً أن تلك الكلمات الغامضة قد وضعت على الأبواب في العديد من البلدان الأوروبية خلال العصور الوسطى فماذا يعني ذلك ؟ فالعلاج بالسحر يكون بالسحر أحياناً ، و أعتقد أنها وضعت للحماية .

إعداد : رامي الثقفي
Copyright©Temple Of Mystery

التعليقات

غزلان عثماني 2018-05-18 18:33:35

بصراحة انا من زمان ما دخلت الموقع و صاير كثير حلو اما اللغز اظنه لعبة كانوا يلعبوها او يمكن شيء تعويذة تتعلق على الباب

خالد 2018-05-04 13:30:27

مثير جدا اتمنى فك هذا اللغز

Raven 2018-05-04 12:59:41

غريب ومحير اعتقد انه مرتبط بسحر القابالا اليهودي

Eva 2018-05-03 18:54:41

اعتقد يجب عليهم استخدام magic square order 5 لتفكيك اللغز

رزان عمر 2018-04-22 12:55:16

شكرا أستاذ رامي على الموضوع الرائع ، انا رح اجربها أيضا

ماجده 2018-04-22 12:23:53

ان شااء الله شكرا لك استاذي الفاضل

أحمد لبدوي 2018-04-22 12:10:41

هذا الموضوع من روائع معبد الغموض... لكن ألا أحد يعلم معاني الكلمات؟!!

Sabrina 2018-04-22 11:54:19

amazing !!

معبد الغموض - رامي الثقفي 2018-04-22 10:26:58

شكراً للجميع ... لفت انتباهي سؤالك "ماجدة" في الواقع نحن قد وضعنا إحتمال أنها قد تعمل كتعويذة ضد قوى الشرّ ، بمعنى أنها قد تكون نافعة في مثل هذه الحالة ، لا يسعني إلا أن أقول جربيها في حال أنك تشكين بأن هناك بعض من قوى الشرّ تتربص بك ! أو حتى شرّ العين .. وأخبرينا فيما بعد لو لاحظتي أي تغيرات أو نشاطات أو أي فائدة ملموسة ! .

ماجده 2018-04-22 09:30:27

هل تصلح كتعويذه لنا ايضا؟؟؟؟ اتمنى الافاده

جابر مخيون 2018-04-21 04:22:13

فعلا قد تكون تعويذه حماية كما اقترحت استاذ رامي ، شكرا لك على الموضوع الجميل

أحمد عبد الفتاح 2018-04-21 04:20:45

موضوع مذهل كالعادة

طارق محمد 2018-04-21 02:43:16

تتأخرون علينا في المواضيع ولكن مواضيعكم دائما في القمة ، شكرا جزيلا

خليل 2018-04-20 22:53:06

شكرا على هذا الموضوع الرائع ليس مستبعدا ان تكون لغرض الحماية

وفاء 2018-04-20 22:25:12

مذهل

وليد 2018-04-20 21:11:21

شكرا على الموضوع المتميز

خالد 2018-04-20 17:20:10

فعلا أمر محير

شروق 2018-04-20 17:19:40

موضوع رائئئع جدا

إضافة تعليق على المقال



تنبيه : اكتب تعليقك مع احترام الرأي وتجنب الاستخفاف ضد أي معتقد أو دين أو طائفة أو تمييز ضد المرأة أو إهانة للرموز العلمية والثقافية أو التكفير أو الاستهزاء من فكر أو شخص .


من فضلك أدخل الاسم

من فضلك ادخل نص التعليق

مشرف الموقع : تم تدشين هذا الموقع الخاص بالماورائيات والظواهر الغامضة التي تخرج عن حدود التفسير من أجل كل المهتمين في العالم العربي خصوصا ، وهو سيكون منبرا لكل من يجد في نفسه القدره والشغف على البحث والتحقيق في مثل هذه الظواهر ، نحن لسنا من أنصار الخرافات والاساطير ولكن طالما كان البحث العلمي مصدرا للمعرفة لكي نفهم ونعلم والله وحده أعلم . رامي الثقفي
تصميم و برمجة : يونيك اكسبيرنس لخدمات المعلومات المتكاملة