مُربع ساتـور
الكاتب : رامي الثقفي
نتحدث اليوم عن "مُربع ساتور" وهو لُغز لكلمات سحرية قديمة لا زالت تذهل المؤرخين و العلماء ، تم إكتشافها لأول مرة في نهاية القرن التاسع عشر في أنقاض مدينة بومبي بجنوب إيطاليا ، وفي الحقيقة لا يُمكن أبداً للخبراء تحديد ما إذا كان الأشخاص الذين وضعوا هذه الكلمات المُبهمة ثنائية الأبعاد هم مسيحيون أو يهود أو وثنيون أو حتى سحرة . كلمات لاتينية غامضة مثل العديد من المُربعات السحرية الأخرى ، يُستخدم "مُربع ساتور" الحروف بدلاً من الأرقام ، وهو يحتوي على خمس كلمات لاتينية مُتناظرة وهي : S A T O R A R E P O T E N E T O ..
المزيد
      والد إيمي واينهاوس يدّعي أنه على إتصال مع روح إبنته       مقاتلات من الجيش الأمريكي تلاحق طبق طائر UFO على ساحل كاليفورنيا       كرة بيضاء متوهجة تظهر في سماء سيبيريا       سفر عبر الزمن ؟ هاتف خليوي داخل لوحة رُسمت في ثلاثينيات القرن الماضي       مرصد أريسيبو يكشف عن "إشارات غريبة" من قزم أحمر يُسمى روس 128       مُربع ساتـور       ضريح في لندن يُخفي آلة للزمن       بيرينغان       أحداث خارقة شهد بها أفراد قوات الشرطة       زرزورة : مدينة الذهب المفقودة       وادي هيزو : مدخل إلى العالم الآخر       أصناف الجنس البشري في الميثولوجيا اليونانية       العوالم الثلاثة : براف ، ناف و ياف       ميرين داجو : جسد غير قابل للموت       رينيه ديكارت : كيف نعلم أننا لا نحلم ؟       تجارب واقعية : إرسال طاقات الحب والسلام       تجارب واقعية : اللوح الخشبي الغامض "الجزء الثاني"       تجارب واقعية : اللوح الخشبي الغامض "الجزء الأول"       تجارب واقعية : إيمان والسيدة (س)
*

Link1 Link2 Link3 Link4 Link5 Link6 Link7 Link8 Link9 ارسل خبرتك
الأكثر قراءة
الحيوانات واستخداماتها في السحر والشعوذةالأبراج كما لم تعرفها من قبل 1الأبراج كما لم تعرفها من قبل 2الأحجار وعلاقتها بالنفس البشريةالأبراج كما لم تعرفها من قبل 3المخلوقات الفضائية والأدلة على وجودهاالنباتات واستخداماتها في السحر والشعوذةما قبل آدم11:11 - هل يحدث لك ؟أسرار الحروف
تصنيفات الموقع
أساطير عالميةأحلام ورؤىأسرار الأرضأسرار الكونأسرار الروح والعقلتنجيم وتنبؤاتإستحضار أرواحسحر وشعوذةشخصيات غامضةنجوم وكواكبقدرات خارقةمخلوقات غامضةمسوخ ووحوشأماكن مسكونةشياطين و ملائكةمعتقدات دينيةقارات ومدن مفقودةمسائل غير محلولةأشباح وأرواحرموز غامضةخوفلعناتالحياة و الموتأبعاد و عوالم موازية
مرحباً بكم ..
۩۞۩ نرحب بكم جميعاً زوار موقع معبد الغموض - Temple Of Mystery نُثمّن لكم إهتمامكم على البحث والمعرفة في الموقع الأول لكل ما يتعلق بالخوارق و الغرائب و الظواهر الغامضة . الباحث : رامي الثقفي ▲

مواقع ذات صلة
Mysterious UniverseGhost VillageParanormal MovieCICAPGhosts and GhoulsG.I.A.PMEET THE WEIRDParanormal XThe Unexplained MysteriesLatest UFO sightings

إعلانات الموقع
تطبيق معبد الغموض على نظام أندرويد

إحصائيات الزوار
المتواجدون الآن : 4 زوار اليوم : 1234 زوار الشهر : 26293 عدد الزوار الكلي : 1849285
بيرينغان
رامي الثقفي     أضيف بتاريخ : 2018-03-26 13:36:32      عدد الزيارات : 2668 زيارة



مرحباً بالجميع ، لدينا اليوم موضوع قصير ولكنه مثير ، حيث سوف نتحدث عن أسطورة لمدينة جديدة لم تعرفوها من قبل ، فالأساطير القديمة في جنوب شرق آسيا تشير إلى مدينة غامضة تسكنها الأرواح القديمة القادرة على التحول إلى أي شكل تريده بما في ذلك شكل الإنسان ، يقول البعض أن المكان غير مرئي ولا يمكن العثور عليه أبداً على الرغم من أنه موجود ! وفي الواقع أن هناك أيضاً قصص في الفولكلور القديم لدول شرق آسيا تقول أن هذه المدينة هي بمثابة "بوابة" تؤدي إلى عالم آخر ، ووفقاً لبعض القصص الأخرى يُمكن رصد هذه المدينة فقط خلال الليل .

المدينة السوداء - بيرينغان

في الواقع أن وجود مدينة "بيرينغان" كان موضوع نقاشات كثيرة وادعاءات لا حصر لها بخاصة من بعض البحارة مثلاً الذين يدّعون أنهم رصدوا هذه المدينة ، ووفقاً لشهاداتهم فهم رأوا "مدينة مُضيئة مُبهرة" لبضع دقائق قبل أن تختفي ، و وصفوها بأنها مدينة جميلة مع المباني السوداء الشاهقة وغيرها من الهياكل الرائعة ، وفي بعض الروايات هي مجهزة أيضاً بالتكنولوجيا المتقدمة ! وفي الحقيقة أن أغلب روايات الشهود كانت متشابهة جداً ولا يُمكن الفصل بينها بسهولة على الرغم من أنها لا تقدم لنا دليلاً قوياً على وجود تلك المدينة المزعومة ، أيضاً بحسب الأساطير من المفترض أن تكون مدينة بيرينغان والتي تعني "المدينة السوداء" أو "مدينة المجهول" مخفية في مكان ما بين "غاندارا" و "تارانغنان" و "باغسنغان" في مقاطعة سمر في الفلبين ، و تتحدث الأسطورة أن من يقترب من تلك المدينة ولو كان عن طريق الصدفة سوف يفقد السيطرة على عقله و أفكاره ، وذلك لأن الأرواح الغامضة التي تسكن المدينة المجهولة لديها القدرة على دخول العقل ، و قيل أن العديد من الناس قد أختفوا ولم يُنظر إليهم مرة أخرى في هذا المجال ، فما بالكم بمن يدخلها ، عند ذلك سوف تكون العواقب وخيمة ، لأن البشر الذين دخلوا أو شاهدوا المكان عن قرب أصبحوا ضحية للجنون أو التملك الشيطاني وذلك بحسب ما قيل في أساطير تلك المنطقة ، لكن في الواقع هناك حادثة حقيقية مُتعلقة بهذا الموضوع قد أثارت إهتمامي أيضاً ، وهي أن هناك تقارير رسمية جاءت في أواخر الثمانينات من القرن الماضي تقول أن شركة يابانية إدّعت أنها إستطاعت أن تأخذ صوراً للأقمار الصناعية في المنطقة ، وقد كشفت تلك الصور عن وجود مساحات "مُشرقة و مُضيئه" في ذلك المكان بينما أن تلك الأضواء لم تكن مرئية على أرض الواقع ! حيث إعتقدت الشركة اليابانية أن هناك رواسب غنيّة من الذهب و اليورانيوم في المنطقة المُشتبه بها ، و عندما بدأوا بفحص المنطقة جرت عدة حوادث غامضة أدت إلى عدم الإستمرار في المشروع بأكمله ، مما جعل الشركة اليابانية تضطر لإيقاف العمل و التخلي عن المشروع تماماً ، هذا بالطبع يُمكن أن يكون أكثر من مجرد صُدفة بحيث أن السُكان المحليين مقتنعون أن تراثهم المليء بالقصص حول تلك الأرواح الخطيرة في المدينة المجهولة يعتبر تراث حقيقي ، وأن تلك الأرواح قد أدت إلى إنهيار تجارب الشركة اليابانية ، وبالتالي يجب تجنب المنطقة تماماً .

في الواقع كنت أود لو أن لدي المزيد من المعلومات حول هذه المدينة ومع ذلك أعتقد أنني قدمت مادة جيّدة للبحث ، و يجب أن أشير قبل أن أختم الموضوع إلى أن الإعتقاد في الأرواح من القوى الغير مرئية مُنتشر جداً في جنوب شرق آسيا ، و هناك العديد من الأساطير القديمة التي تتحدث عن بعض المناطق التي تسكنها الكثير من تلك الأرواح الخفية ، فعلى سبيل المثال نجد في فولكلور الملايو أنهم يؤمنون بوجود عالم من الأرواح الغير مرئية يسمونها "أورانج بونيان" الذين يعيشون في الغابات النائية ، وهذه الأرواح مسؤولة عن حالات إختفاء كثيرة تحدث للناس هناك .

وبعض النظر عن ذلك دعونا نتخيل فقط أن مدينة بيرينغان موجودة حقاً وأنها بمثابة بوابة إلى عالم آخر ! في الواقع أنه أمر مُحفز جداً للخيال والبحث والمعرفة على حد سواء ، بخاصة أن هذه الأسطورة مُشابهة إلى حد كبير بأسطورة أخرى سبق وأن تحدثت عنها في معبد الغموض تسمى "بريغادون" وهي أيضاً مُخبأة في مكان ما في المرتفعات الأسكتلندية ولا تظهر إلا بعد مرور قرن من الزمن على الأقل ، ولا تبقى ظاهرة للعيان أكثر من ليلة واحدة .

إعداد : رامي الثقفي
Copyright©Temple Of Mystery


موضوع متعلق ..
بريغادون

  • إضافة تعليق على المقال

تنبيه : اكتب تعليقك مع احترام الرأي وتجنب الاستخفاف ضد أي معتقد أو دين أو طائفة أو تمييز ضد المرأة أو إهانة للرموز العلمية والثقافية أو التكفير أو الاستهزاء من فكر أو شخص


من فضلك أدخل الاسم
الاسم :

من فضلك ادخل نص التعليق
التعليق :
التحقق :

  • عرض التعليقات الحالية على المقال
2018-03-30 13:14:13
أضيف بتاريخ :
فارس
الاسم :
اذا امكن ان تتحدثو لنا عن اطلانتس واكون شاكراً لكم
التعليق :
2018-03-30 13:10:15
أضيف بتاريخ :
خليل
الاسم :
موضوع جميل ورائع
التعليق :
2018-03-27 22:25:03
أضيف بتاريخ :
طه ياسين عزيف
الاسم :
مقال رائع وشيق
التعليق :
2018-03-26 15:55:17
أضيف بتاريخ :
سجاد
الاسم :
شكرا للموضوع الرائع ننتظر المزيد
التعليق :
2018-03-26 15:54:10
أضيف بتاريخ :
Sara
الاسم :
Amazing!
التعليق :
2018-03-26 15:45:51
أضيف بتاريخ :
عبد الله ناصر
الاسم :
مخيفة اظن انها مدينة للجن
التعليق :
2018-03-26 15:44:55
أضيف بتاريخ :
خالد
الاسم :
فعلا موضوع رائع تسلم استاذ رامي
التعليق :
2018-03-26 15:44:27
أضيف بتاريخ :
نجود
الاسم :
سبحان الله
التعليق :
2018-03-26 15:32:56
أضيف بتاريخ :
اسماء
الاسم :
روووعه شكرا لكم
التعليق :
مشرف الموقع : تم تدشين هذا الموقع الخاص بالماورائيات والظواهر الغامضة التي تخرج عن حدود التفسير من أجل كل المهتمين في العالم العربي خصوصا ، وهو سيكون منبرا لكل من يجد في نفسه القدره والشغف على البحث والتحقيق في مثل هذه الظواهر ، نحن لسنا من أنصار الخرافات والاساطير ولكن طالما كان البحث العلمي مصدرا للمعرفة لكي نفهم ونعلم والله وحده أعلم . رامي الثقفي