كلمة الموقع

۩۞۩ نرحب بكم جميعاً زوار موقع معبد الغموض - Temple Of Mystery نُثمّن لكم إهتمامكم على البحث والمعرفة في الموقع الأول لكل ما يتعلق بالخوارق و الغرائب و الظواهر الغامضة . الباحث : رامي الثقفي ▲

الشامير : تيكنولوجيا قديمة متقدمة ؟

ميرين داجو : جسد غير قابل للموت

كاثرينا ماردنيان 2018-01-19 03:42:43 3953

ميرين داجو الذي كان غالباً ما يُشار إليه بإسم "سوبرمان" أو الرجل الخارق هو لُغز إنساني حيّ ، وطالما حيّر جسده العلماء ، و أصبح مشهوراً بسبب أن جسده كان يُخترق بجميع أنواع الأدوات والآلات الحادة و القاتلة مثل السيوف والخناجر دون أن تؤثر عليه ، حتى أنه كان بإمكانه إبتلاع الزُجاج و شفرات الحلاقة بسهولة بالغة ، ولا أحد كان يستطيع أن يفهم كيف كان يُمكن لـ ميرين داجو أن يفعل مثل هذه الأشياء التي من شأنها أن تقتل أي إنسان حيّ .

من هو ميرين داجو ؟

هو "أرنولد جيريت هنسكيس" ولد في 6 أغسطس عام 1912 و توفي في 26 مايو عام 1948 و المعروف بإسمه المستعار "ميرين داجو" أو "ميرين دايو" وهو كان عارض سيرك هولندي ، و في سن الـ 33 أصبح يُدرك أن جسده كان "غير قابل للتهديد" و ترك وظيفته و ذهب إلى العاصمة الهولندية أمستردام حيث زار الحانات من أجل إستعراض قدراته الخارقة لكسب الأموال عن طريق السماح للناس بطعنه وإختراق جسده بالسيوف والخناجر دون أن تؤثر فيه على الإطلاق ، وفي وقت لاحق بدأ الإستعراض والأداء على خشبة المسرح ، وقد دُهش الناس و الأطباء و حتى العلماء من رؤية تلك الأسلحة الفتّاكة التي كانت تخترق جسده وتخترق حتى الأجهزة الرئيسية الحيوية في داخل جسده بطريقة أو بأخرى دون أن تُسبب له الألم أو أي أضرار أو إصابة داخلية ، ومع ذلك كان يُمكن لـ ميرين داجو المشي والركض و السيوف مُعلقه في جسده ، وكل ذلك كان يحدث مع نزيف قليل من الدماء ويكاد يكون النزيف معدوماً ، ولتقديم الدليل على أن تلك السيوف لم تكن تزعجه ، طلب ميرين داجو من الأطباء إجراء الإختبارات لمدى تعرضه للإصابة و الخطر ،  و بدأ الأطباء في إختبار جسده في إحدى المستشفيات بمدينة بازل السويسرية والتأكد من هذا الأمر هل هو حقيقي أو لا ؟ وأجريت الإختبارات أمام مرأى الكثير من الأطباء على صدر و خصر ميرين داجو بعد أن أدخلوا سيفاً ذو حدين على جسده ، والأطباء في نفس الوقت يفحصون الإختراق ، دُهش الأطباء عندما تأكدوا من ذلك بخاصة بعد إجراء الأشعة السينية ، وأظهرت النتائج إختراق السيف لأجزاء من جسده وبقي النصل في الداخل ، و كان "ميرين داجو" يضغط على مكان الجروح أو مكان دخول السيوف في جسده بأصابعه لفترة قصيرة فقط ، وكان ذلك كل ما كان يحتاج إليه على ما يبدو لمنع حدوث أي نزيف بعد إزالة السيف ، حتى شهد له الأطباء مُجبرين بقدرته الخارقة ، ومن ضمن قدرات هذا الرجل الغامض أن جسده كان قد أُختبر على تحمل آلة المكواة الحارقة و حتى المياه المغلية ، وكانت لا تؤثر عليه ، بل أن ميرين داجو كان قد إدّعى أنه طلب في مره من أصدقائه أن يطلقوا عليه النار من خلال الرأس من مسافة نصف متر في مناسبتين ! و أثبت للأطباء ذلك من خلال إظهار ندبتين على رأسه يدّعى أنهما من آثار الطلقات النارية ، واحدة منها كانت في وسط الجبين ، والأخرى فوق عينه اليمنى .

لغز هذه القدرة الخارقة ؟

وفقاً لـ "ميرين داجو" نفسه ، قال أنه كان له هذه الحصانة بسبب "هدية من الله" الذي أراد أن يقول للناس من خلاله أنه يجب عليهم أن يتخلوا عن وجهة النظر المادية و القبول بأن هناك قوة أعلى تستطيع فعل أي شيء لمن أرادت ذلك ، و ادّعى ميرين داجو أيضاً أنه سمع أصواتاً من "الملائكة الحارسة" الذين كانوا يسيرون حوله دائماً و أبداً و يحرسونه ، وقالوا له ما يجب عليه القيام به ، وقال "داجو" كذلك أنه كان له العديد من التجارب الغريبة و المواقف الخارقة للعادة عندما كان صبياً صغيراً ، وأنه أصبح له القُدرة حتى على أن يشفي الناس ! البعض من الناس كانوا يعتقدون أن "داجو" قد يكون تدرب في صباه على يدّ عالم و متصوف هندي لتعلُم الفن القديم ، أو على يدّ بعض الرُهبان البوذيين الكبار الذين يتمتعون بقدرات خارقة ، بخاصة القدرة على تحمل الجسد لإختراق اللآلات الحادة ، ولكن حتى في الهند أو التبت لا أحد كان يستطيع أن يفعل أي شيء قريب من ما كان يفعله ميرين داجو .

الموت

كان ميرين داجو شخصاً غير عادي حقاً ، كانت طاقته الجسدية تفوق أي قوة مُمكنه ، فحتى الصُحف الهولندية كانت قد أطلقت عليه ذات مرّه إسم "المسيح الجديد المستغفر" ولكن في نهاية المطاف كل شيء يجب أن يأتي إلى نهايته ، و في مايو عام 1948 بعد "مشورة ملائكته" كما قيل ، إبتلع ميرين داجو إبرة فولاذية كبيرة جداً ، وكان قد تم إزالتها جراحياً بعد يومين من إبتلاعها ، وسقط داجو في "نشوة" و بعد ثلاثة أيام فقط أكتشف أن تلك "النشوة" كانت "الموت" وبذلك إنتهت حياة "ميرين داجو" في عمر يناهز الـ 36 عاماً فقط ، والسبب الطبي للوفاة : "تمزق الشريان الأورطي" وهو يعتبر أكبر شريان في جسم الإنسان الذي يقوم بتوزيع الدم على كافة أجزاء الجسم ، على الرغم من أن العديد من أتباعه ينكرون ذلك ، وحتى اليوم لا يزال العلماء في حيرة من مقدرة هذا الرجل الخارق و لا يُمكن أن يفهموا أو يشرحوا لنا كيف كانت لـ داجو كل تلك القدرة المُدهشة و الخارقة للطبيعة البشرية .

شاهد الفيديو - تنويه : الفيديو يحتوي على مشاهد حادة





إعداد : كاثرينا ماردنيان
Copyright©Temple Of Mystery

التعليقات

محمد 2018-02-16 00:28:26

سبحان الله

عبد الكريم 2018-01-27 17:22:47

سبحان الله يضع قدرته فيمن يشاء

ايهاب 2018-01-22 11:54:57

حتى عدم نزول الدم من جسمه شي غريب جدا

طارق 2018-01-22 11:54:14

هذا الرجل الخارق أظن له سر مع الله سبحانه يضع قدرته فيمن يشاء

قارئ 2018-01-22 06:29:21

اعتقد انه يملك نوعا من التشوه الخلقي الذي تجعل جدار معدته و احشائه سميك و قوي او شيء كهذا

نوره 2018-01-20 01:14:23

سبحان الله

ناديا 2018-01-19 17:17:01

واوو

صالح البشير 2018-01-19 17:16:20

شي غريب فعلا هذا الرجل له سر عند الله

مجدي 2018-01-19 17:15:42

لو كان الراجل ده في مصر كان قالوا عليه ولي وعملوله ضريح

ام عبد الله 2018-01-19 16:06:12

سبحان الله

نور الدين 2018-01-19 16:05:54

عجيب و غريب

طارق 2018-01-19 16:05:06

شخصية تستحق الدراسة

حيدر 2018-01-19 16:04:42

عجييييب

سارة 2018-01-19 16:04:25

كنت اتمنى ما شفت الفيديو مقزز ومرعب

عبد الرحمن 2018-01-19 16:03:39

سبحان الله يضع سر قوته فيمن يشاء

تميم 2018-01-19 16:03:02

سبحان الله ! شخصية عجيبه

هاله 2018-01-19 16:01:58

حاجه مرعبه جدا !

إضافة تعليق على المقال



تنبيه : اكتب تعليقك مع احترام الرأي وتجنب الاستخفاف ضد أي معتقد أو دين أو طائفة أو تمييز ضد المرأة أو إهانة للرموز العلمية والثقافية أو التكفير أو الاستهزاء من فكر أو شخص .


من فضلك أدخل الاسم

من فضلك ادخل نص التعليق

مشرف الموقع : تم تدشين هذا الموقع الخاص بالماورائيات والظواهر الغامضة التي تخرج عن حدود التفسير من أجل كل المهتمين في العالم العربي خصوصا ، وهو سيكون منبرا لكل من يجد في نفسه القدره والشغف على البحث والتحقيق في مثل هذه الظواهر ، نحن لسنا من أنصار الخرافات والاساطير ولكن طالما كان البحث العلمي مصدرا للمعرفة لكي نفهم ونعلم والله وحده أعلم . رامي الثقفي
تصميم و برمجة : يونيك اكسبيرنس لخدمات المعلومات المتكاملة