رينيه ديكارت : كيف نعلم أننا لا نحلم ؟
الكاتب : رامي الثقفي
كما أنك تقرأ هذا الموضوع الآن ، هل يُمكنك إثبات أنك لا تحلم ؟ في الواقع مُعظمنا يعتقد أن حواسنا تخبرنا أننا مستيقظون ، ولكن هل يُمكننا أن نثق في حواسنا ؟ أم أن حواسنا يُمكن أن تخدعنا ؟ هذا ما يقوله "رينيه ديكارت" أحد أعظم الفلاسفة في كل العصور ، أن المعلومات التي نتلقاها من خلال حواسنا ليست دقيقة بالضرورة ومن المُمكن أن تخدعنا ! ووفقاً لحُجة ديكارت فلا توجد علامات مُحددة يُمكن من خلالها التمييز أو التفريق بين الحُلم و اليقظة . رينيه ديكارت لبعض التفاصيل عن هذا العالم و الفيلسوف العظيم فقد ولد "رينيه ديكارت" في "تورين" ..
المزيد
      والد إيمي واينهاوس يدّعي أنه على إتصال مع روح إبنته       مقاتلات من الجيش الأمريكي تلاحق طبق طائر UFO على ساحل كاليفورنيا       كرة بيضاء متوهجة تظهر في سماء سيبيريا       سفر عبر الزمن ؟ هاتف خليوي داخل لوحة رُسمت في ثلاثينيات القرن الماضي       مرصد أريسيبو يكشف عن "إشارات غريبة" من قزم أحمر يُسمى روس 128       رينيه ديكارت : كيف نعلم أننا لا نحلم ؟       حادثة نانجينغ : إختفاء غامض لـ3000 جندي       توأم أبو الهول       كهف كوميان سيبيل       توقعات سنة 2018 : الجزء الثاني       توقعات سنة 2018 : الجزء الأول       أبواق السماء       تيودور بول : لُغز الإنتقال اللحظي       رحله جوّية غامضة إلى المستقبل       فاهاناس : مركبات الآلهة       تجارب واقعية : إرسال طاقات الحب والسلام       تجارب واقعية : اللوح الخشبي الغامض "الجزء الثاني"       تجارب واقعية : اللوح الخشبي الغامض "الجزء الأول"       تجارب واقعية : إيمان والسيدة (س)
*

Link1 Link2 Link3 Link4 Link5 Link6 Link7 Link8 Link9 ارسل خبرتك
الأكثر قراءة
الحيوانات واستخداماتها في السحر والشعوذةالأبراج كما لم تعرفها من قبل 1الأبراج كما لم تعرفها من قبل 2الأحجار وعلاقتها بالنفس البشريةالمخلوقات الفضائية والأدلة على وجودهاالأبراج كما لم تعرفها من قبل 3النباتات واستخداماتها في السحر والشعوذةما قبل آدم11:11 - هل يحدث لك ؟أسرار الحروف
تصنيفات الموقع
أساطير عالميةأحلام ورؤىأسرار الأرضأسرار الكونأسرار الروح والعقلتنجيم وتنبؤاتإستحضار أرواحسحر وشعوذةشخصيات غامضةنجوم وكواكبقدرات خارقةمخلوقات غامضةمسوخ ووحوشأماكن مسكونةشياطين و ملائكةمعتقدات دينيةقارات ومدن مفقودةمسائل غير محلولةأشباح وأرواحرموز غامضةخوفلعناتالحياة و الموتأبعاد و عوالم موازية
مرحباً بكم ..
۩۞۩ نرحب بكم جميعاً زوار موقع معبد الغموض - Temple Of Mystery نشكر لكم إهتمامكم على البحث والمعرفة ، يمكنكم التواصل عبر الموقع أو عبر شبكات التواصل الإجتماعي التابعة للموقع لتبادل الآراء أو طرح الأفكار أو تقديــم المقترحات وإرسال تجاربكم الخاصة مع الأحداث الغامضة ، معبد الغموض ، معبدكم وموقعكم الأول لكل ما يتعلق بالخوارق والغرائب والظواهر الغامضة. الباحث : رامي الثقفي ▲

مواقع ذات صلة
Mysterious UniverseGhost VillageParanormal MovieCICAPGhosts and GhoulsG.I.A.PMEET THE WEIRDParanormal XThe Unexplained MysteriesLatest UFO sightings

إعلانات الموقع
تطبيق معبد الغموض على نظام أندرويد

إحصائيات الزوار
المتواجدون الآن : 9 زوار اليوم : 1146 زوار الشهر : 27695 عدد الزوار الكلي : 1719911
أبواق السماء
رامي الثقفي     أضيف بتاريخ : 2017-12-19 09:23:45      عدد الزيارات : 2354 زيارة



لقد ذكر الناس في جميع أنحاء العالم سماعهم لأصوات غريبة جداً تُشبه في أحيان صوت "البوق" المُنبثق من السماء ، وأحياناً كانت تبدو كصرخات لهدير وحش أو صرخات من الجحيم ، ومع هذه الظاهرة الغريبة يُمكن لجميع العلماء أن يقدموا العديد من التكهنات و الفرضيات المُحتملة لمصدر تلك الأصوات ، ولكن في الواقع لا أحد يعرف حقاً السبب وراءها ، على الرغم من أن أحد العلماء كان قد إقترح أن الناس لا يسمعون سوى جزء صغير جداً من القوة الفعلية لهذه الأصوات ! .

إذاً .. ما هي هذه الأصوات ؟ و ما الذي يُسببها ؟ و هل هي على علاقة مع الشمس ؟ أو أنها تأتي من النواة الداخلية للأرض ؟ أم أنها يُمكن أن تُعزى إلى ظاهرة فلكية غير معروفة ؟ و هل هي في أي حال من الأحوال يُمكن أن تشكل خطراً على كوكبنا ؟ كل ذلك سوف نناقشه في موضوعنا لهذا اليوم .

أصوات مرعبة في جميع أنحاء العالم

في الواقع ما جعلني أكتب عن هذا الموضوع هو أنه بالفعل قد سُمعت هذه الأصوات الغريبة و المُخيفة جداً في جميع أنحاء العالم تقريباً ، على طول الطريق من الولايات المتحدة الأمريكية و المملكة المتحدة و كندا و كوستاريكا و روسيا و ألمانيا و فنلندا و السويد و جمهورية التشيك و أستراليا و نيوزلاندا و الفلبين و ماليزيا و إيران وآخيراً في سلوفاكيا في شهر ديسمبر الحالي ، وبالتأكيد في بُلدان وأماكن أخرى حول العالم ، و في الحقيقة كانت قد إنتشرت الكثير من الفيديوهات على يوتيوب تحديداً من مواقع متنوعة وغالباً ما كانت الأصوات المسموعة و كأنها قادمة من السماء ، شيء يُشبه إلى حد ما تلك الأصوات الهادرة القوية للمخلوقات الأسطورية من أفلام هوليوود ، حيث تبدأ دون سابق إنذار وتستمر لدقائق قبل أن تختفي ، وكما أشرت أعلاه فإن جميع الخبراء يعترفون أنهم لا يستطيعون معرفة منشأ تلك الأصوات سواء كانت من خارج الأرض أو من الأرض الخاصة بنا ، قبل عامين تقريباً نشر زوجان ألمانيان مقطع فيديو على يوتيوب لهذه الأصوات الغريبة التي تم سماعها في ألمانيا و كتب الزوج مُعلقاً على الفيديو : "هذه هي المرة الثانية التي أستمع فيها شخصياً إلى هذه الأصوات هُنا في ألمانيا" و في صباح يوم 29 أغسطس عام 2013 الساعة الـ 7:30 صباحاً قال مواطن كندي أنه إستيقظ باكراً بفعل هذه الأصوات وأردف قائلاً : "خرجت من السرير و ركضت للبحث عن كاميرا في محاولة تسجيل تلك الأصوات المجنونة ، و وجدت إبني البالغ من العمر سبع سنوات في غُرفة المعيشة مُستيقظاً خائفاً يتساءل عن ما كان يحدث" وعندما أراد التُحقق في فيسبوك عن ما إذا كان أحد من السُكان المحليون قد سمع تلك الأصوات قال : "لقد وجدت الكثير من السُكان المحليين قد سمع نفس الأصوات في أماكن أخرى مُتعددة" وفي الواقع قد أفادت بعض التقارير بأن بعض الذين إستمعوا إلى هذه الأصوات تعرضوا لكوابيس حادة لأيام بعد ذلك ، على سبيل المثال السيد "آرون تايلور" من مونتانا الذي قام بتسجيل الأصوات في 18 فبراير 2012 قال : "لقد عانيت من كوابيس غريبة و مزعجة جداً منذ أن سمعت هذه الأصوات و نشرت الفيديو على يوتيوب ، أيقظتني زوجتي من حُلم الليلة الماضية و قالت أنني كُنت أصرخ صراخاً لم تسمعه منّي من قبل" حسناً ، نكتفي بهذا القدر من شهود العيان و دعونا نستمع الآن إلى هذه الأصوات من أماكن مُختلفة من العالم .

من كندا
- 2013



من ماليزيا - 2015



من ألمانيا - 2015



مناقشة حول مصدر تلك الأصوات - دينياً

لا أريد في هذه المناقشة أن أتحدث بطريقة سطحية عن مصدر هذه الأصوات وأن أنعق بما ينعق به المُغفلون وأن أنسب كل شيء غريب يحدث في هذا العالم إلى مشاريع وهمية أو إلى نظريات المؤامرة ، سوف أتحدث فقط من وجهة النظر العلمية و الدينية حيث ذكرت بعض الأديان شيء متعلق بذلك ، بخاصة أن البعض يعتقد أن هذه الأصوات قد تكون علامة من الله  أو على إقتراب نهاية العالم ؟ بطبيعة الحال أنا شخصياً لا أتوقع ذلك على الإطلاق ومع ذلك سأناقش المسألة دينياً بخاصة عن ما ذكر في الكتاب المقدس ، على سبيل المثال جاء في الكتاب الأخير من العهد الجديد في تفسير سفر الرؤيا ذكر للأبواق السبعة والأبواق الأربعة التي تمثل إنذارات طبيعية للبشر ، وهي تعتبر بمثابة إنذارات الله للبشر بعد شفاعة الحمل الكفارية من أجل البشرية ، أو إرسال "الروح القدس" لتبكيتهم ، أي الناس ، و يرافق ذلك مجموعة متنوعة من الأوبئة على كوكب الأرض ، كذلك تقول بعض النصوص في الكتاب المقدس أن ملائكة الله تحمل أبواق الإنذار المُستمر للإنسان حتى يتفطن أنه بكلمة الله "التبويق" تنهدم قوى إبليس و يتحطم و يسكن الإنسان مع الله في السماوات ، و يرى القديس "إيريناؤس" أن الإنذارات تحل بالعالم بصورة حرفية قبل مجيء "ضد المسيح" وأثناء وجوده أيضاً ، و ذلك بقصد إرهاب المؤمنين لكي لا يقبلوا به و لتأديب الذين قبلوه لكي يتوبوا ، وفي ذات السياق يذكر الكتاب المقدس أن الأبواق الأربعة تشير إلى إنذرات الله للإنسان في أي عصر من العصور خاصة في فترة ما قبل و أثناء ضد المسيح ، في كتاب الوحي وصف الرسول "يوحنا" أصوات الملائكة وكأنها مثل أصوات الأبواق حيث قال : "و رأيت السبعة الملائكة الذين يقفون أمام الله وقد أعطوا سبعة أبواق ، وجاء ملاك آخر و وقف عند المذبح و معه مبخرة من ذهب وأعطى بخوراً كثيراً لكي يقدمه مع صلوات القديسين جميعهم على مذبح الذهب الذي أمام العرش" وقال في رؤيا 1:4 : "بعد هذا نظرت و إذا باب مفتوح في السماء ، و الصوت الأول الذي سمعته كبوق يتكلم معي قائلاً إصعد إلى هُنا فأريك ما لا بُدّ أن يصير بعد هذا" إلى هذا الحد ... و في الواقع كل ما ذكر لا نعتقد به ، ولكنه قد يُقنع بعضاً منكم ، فنجد أنه حتى في الإسلام هُناك ذكر للملاك "إسرافيل" حامل البوق وهو بحسب الدين الإسلامي من الملائكة المُقربين إلى الله وهو الموكل بالنفخ في البوق أو ما يُسمى "الصور" لإعلان قيام الساعة .

من نيوزلاندا - 2013



من فنلندا - 2012



علمياً


وفقاً لوكالة ناسا يُمكن أن يكون مصدر تلك الأصوات ما يُسمى بالـ "الضوضاء الخلفية" لكوكب الأرض ، وجاء في بيان سابق من الوكالة : "نحن نسمع سمفونية ملحوظة من الضوضاء الغريبة على كوكبنا ، العلماء يطلقون عليها إسم الصافرة ، وهي تبدو و كأنها موسيقى خلفية من أحد أفلام الخيال العلمي ، ولكن ذلك ليس خيالاً علمياً بل حقيقية ، وهي موجات راديوية طبيعية للأرض ، على الرغم من أننا غير مُدركين لها في أغلب الأحيان إلا أنها موجودة حولنا طوال الوقت" وقال الباحث الأسترالي "تريفور فاربو" الذي نشر مقطع فيديو عن هذه الأصوات : "سجلت مقطع فيديو عندما كنت خارجاً للنزهة ، و سمعنا هذه الأصوات الغريبة قادمة من السماء على غرار ما سمع الآخرون في أجزاء أخرى من العالم ، وكانت هناك غيوم و رياح عاصفة قبل أن أسمع الأصوات الغريبة ، و أعتقد أن منشأها كان من العواصف أو الأعاصير حول المنطقة" و وفقاً للدكتور "إلشين خليلوف"
العالم و المُتخصص في علم الفيزياء و الجيّوفيزياء و علم الجيوديناميكا قال : "يُمكن أن يكون هُناك عدة أسباب ، على سبيل المثال يُمكن أن تحدث موجات صوتية عظيمة بسبب وقوع الزلازل و الثورات البركانية و الأعاصير و العواصف و أمواج تسونامي ، و مُعظمها تقع ضمن النطاق دون السمعي ، مما يعني أن هُناك الكثير من الذي لا نستطيع سماعه" حيث يعتقد الدكتور "خليلوف" أنها عبارة عن إنبعاثات صوتية مُنخفضة التردد في المدى بين 20 و 100 هرتز تتشكل من موجات فوق الصوتية المُنخفضة للغاية من 0.1 إلى 15 هرتز ،  و في الجيّوفيزياء تُسمى بـ موجات الجاذبية الصوتية التي تتشكل في الغلاف الجوي العلوي للأرض و من الطبقة الأيونية "الأيونوسفير" على وجه الخصوص ، و يقول الدكتور أيضاً : "المشكلة هي أن الناس قد سمعوا هذا الضجيج من السماء في المناطق التي لم يكن بها نشاط جيّولوجي ، والأصوات من حيث كل من منطقة تتجاوز في قوتها أكثر من تلك التي يُمكن أن تتولد عن هذه الظواهر" .

من بريطانيا - 2016



هل الشمس مسؤولة عن ذلك ؟

وفقاً للدكتور "خليلوف" قال : "يجب أن يكون مصدر مثل هذه الظاهرة القوّية و الهائلة هو موجات الجاذبية الصوتية لعمليات طاقة كبيرة جداً ، وتشمل هذه العمليات مشاعل الطاقة الشمسية القوّية و تدفقات الطاقة الضخمة الناتجة عنها والإندفاع نحو سطح الأرض و زعزعة إستقرار الغلاف المغناطيسي و الغلاف الأيوني والغلاف الجوي العلوي ، وبالتالي فإن آثار التوهجات الشمسية القوية لها تأثير مؤكد على موجات الصدمة في الرياح الشمسية و الجداول للجُسيمات والإشعاعات الكهرومغناطيسية ، وهذه هي الأسباب الرئيسية لتوليد الموجات الصوتية للجاذبية أثناء عملية النشاط الشمسي ، ولا يزال الحديث للدكتور "خليلوف" حيث يقول : وقد شهدنا مؤخراً أن أقوى عاصفة إشعاع شمسي حدثت في عام 2005 و أن دورة الطاقة الشمسية بلغت ذروتها في عام 2013 وهي دورات شمسية طبيعية تحدث كل 11 عام أو نحو ذلك" حيث يعتقد الجيّوفيزيائي "خليلوف" أن هذه الأصوات القادمة من السماء يُمكن أن تكون مرتبطة بطريقة أو بأخرى أيضاً مع زيادة النشاط الشمسي ، أي أن بعض العلماء يعتقدون أن تلك الأصوات ناجمة عن مشاعل شمسية قوية و تدفقات ضخمة من الطاقة تسرع نحو سطح الأرض و تزعزع الغلاف المغناطيسي و الأيونوسفير و الغلاف الجوّي العلوي .

من كارولينا الشمالية - 2017




هل يصدر الصوت من داخل جوهر الأرض ؟

مع الدكتور "خليلوف" دائماً حيث يقول أن تلك الأصوات من المُمكن أن تأتي أيضاً من جوهر كوكبنا ، قال : "هُناك سبب من المُمكن أن يكون مصدر لهذه الأصوات وهو جوهر الأرض ، و الحقيقة هي أن تسارع الإنجراف للقطب المغناطيسي الشمالي و الذي زاد أكثر من خمسة أضعاف بين عامي 1998 و 2003 هو على نفس المستوى اليوم وذلك يعمل على تكثيف عمليات الطاقة في جوهر الأرض نظراً لأن العمليات التي تجري في داخل و خارج النواة الخارجية للأرض هي التي تشكل مُجمل المجال الأرضي المغناطيسي ، ولا يُمكن حدوث مثل هذه الظاهرة إلا إذا كان مصدر هذا الإنبعاث على المستوى الأساسي للأرض  .

شذوذ فلكي ؟

تفسير آخر لم يُذكر من قبل الدكتور "خليلوف" وإنما من علماء آخرين يقول أن هذه الأصوات القادمة من السماء قد تكون ناجمة عن شذوذ فلكي مُعين لم يتمكنوا حتى الآن من تحديده ، فإذا كان الدكتور خليلوف صائباً في إفتراضاته أن من أسباب نشأة هذه الأصوات من الموجات الصوتية للجاذبية وهي ذات طبيعة جيوفيزيائية مفهومة ، فهذا يعني أيضاً أنه من المُمكن أن نتوقع أن هناك زيادة كبيرة في النشاط الشمسي والنشاط الجيوديناميكي على كوكبنا مما يؤدي إلى زلازل قوية و ثورات بركانية و أمواج تسونامي وبعض الظواهر الجوّية الشاذة التي قد تسبب تلك الأصوات الغريبة والغامضة في المستقبل ، بحيث من المُمكن أن تستمر هذه الظاهرة ، وعلى أية حال لا بُدّ أن نعترف أننا حتى الآن لا نعرف على وجه اليقين ما الذي يُسبب هذه الظاهرة الغامضة والغريبة جداً على الرغم من كل هذا الشرح والإفتراضات العلمية المُفصلة .

ختاماً أقول أننا لا نستبعد أن منشأ هذه الأصوات من داخل جوهر الأرض ، كذلك لا يُمكننا أن نرفض إمكانية أن يكون مصدرها من مكان ما خارج كوكب الأرض ، أو من مكان ما بعيد لم نتمكن بعد من تحديده .


بحث و إعداد : رامي الثقفي
Copyright©Temple Of Mystery

  • إضافة تعليق على المقال

تنبيه : اكتب تعليقك مع احترام الرأي وتجنب الاستخفاف ضد أي معتقد أو دين أو طائفة أو تمييز ضد المرأة أو إهانة للرموز العلمية والثقافية أو التكفير أو الاستهزاء من فكر أو شخص


من فضلك أدخل الاسم
الاسم :

من فضلك ادخل نص التعليق
التعليق :
التحقق :

  • عرض التعليقات الحالية على المقال
2018-01-16 20:02:04
أضيف بتاريخ :
ريان طاشكندي
الاسم :
سبحان الله شي غريب !!
التعليق :
2017-12-29 08:08:23
أضيف بتاريخ :
Hasan
الاسم :
وايش مايكون شي تسمع صوته ولايمكن رؤيته !!!؟؟؟
التعليق :
2017-12-24 22:38:34
أضيف بتاريخ :
غادة
الاسم :
موضوع رائع ومخيف وغررريب ,, سبحان الله الله يحمينا
التعليق :
2017-12-24 20:41:01
أضيف بتاريخ :
محمد جمال
الاسم :
سبحن الله مخيف ورائع فى نفس الوقت ولكن لما لا تحدث امور مشابهة عندنا سؤال يطرح نفسه دوما فى مثل هذه المواضيع بعيدا عن هذا اختباراتى اقتربت فلا تنسونى من دعاؤكم وربنا ينجحكم جميعا
التعليق :
2017-12-22 06:53:18
أضيف بتاريخ :
meme
الاسم :
👍👍سبحان الله
التعليق :
2017-12-20 09:22:23
أضيف بتاريخ :
محمد صالح
الاسم :
سبحان الله الأمر مخيف ومقلق الله يرحمنا برحمته
التعليق :
2017-12-19 22:04:02
أضيف بتاريخ :
روزا
الاسم :
من اجمل المقالات التي قراءتها باستمتاع وأعاده تحيه وتقدير لشخصك الكريم ولمقالاتك الرائعه انا اتوقع ان هذه اشارات لاشياء قادمه
التعليق :
2017-12-19 20:42:16
أضيف بتاريخ :
عبد الرحمن الشمري
الاسم :
والله فعلا اصوات مفزعة رهيبه الله اعلم بها سبحانه والموضوع شيق روعة كعادتك استاذنا الكريم
التعليق :
2017-12-19 19:02:09
أضيف بتاريخ :
نديم قعوار
الاسم :
لست متفاجئاً.الكتاب المقدس يذكر إشارت وعلامات من السماء على أوقات النهاية.شكرا لك و السلام مع الجميع.
التعليق :
2017-12-19 18:54:51
أضيف بتاريخ :
جمال حافظ
الاسم :
بحث و تقرير رائع ، أعتقد انه شيء خارق وغير طبيعي ، مخيف
التعليق :
2017-12-19 18:52:42
أضيف بتاريخ :
جواد علي
الاسم :
ربما آلات حفر تحت الأرض !؟
التعليق :
2017-12-19 18:46:56
أضيف بتاريخ :
StarBEAM
الاسم :
Thats Sounds Come From UFO
التعليق :
2017-12-19 18:43:51
أضيف بتاريخ :
زهير محمد عبدالغني
الاسم :
اعتقد انها من تحت الأرض !
التعليق :
2017-12-19 18:41:20
أضيف بتاريخ :
زكريا
الاسم :
ربما أن هناك اشياء غريبة تخرج فعلا من الغلاف الجوي ، بارك الله بيك
التعليق :
2017-12-19 18:32:18
أضيف بتاريخ :
احمد حمدي
الاسم :
فعلا ظاهرة محيرة تستحق البحث والدراسة ، شكرا لك
التعليق :
2017-12-19 18:29:18
أضيف بتاريخ :
أياد السامرائي
الاسم :
كنت اتمنى معرفة اي تفسيرات محتملة لهذا الموضوع المحير من مده طويلة وأخيراً عرفتها بإثراء وتفصيل ، شكرا جزيلا لك يا استاذ رامي واتمنى لك كل الازدهار والتوفيق
التعليق :
2017-12-19 18:11:41
أضيف بتاريخ :
سارة رمضان
الاسم :
ربما يكون للشعاع الأزرق علاقة بالأمر !
التعليق :
2017-12-19 12:43:38
أضيف بتاريخ :
ساميا أبو شديد
الاسم :
أنا بعيش في كندا و سمعت نفس الأصوات العام الماضي الساعة 5 فجرا في تورونتو بالضبط نفس هيداالتوقيت يلي بكتب فيه ، مرعب جدا وسمعوه ناس كتير هون .
التعليق :
2017-12-19 12:40:27
أضيف بتاريخ :
سلطان النعيمي
الاسم :
رائع و غريب !
التعليق :
2017-12-19 12:38:54
أضيف بتاريخ :
علاء
الاسم :
الصوت ذكرني بالديناصور في فلم غودزيلا 😅
التعليق :
2017-12-19 12:35:07
أضيف بتاريخ :
طارق محمد
الاسم :
ربما كانت الاصوات مرتبطه بالزلازل ، لاحظت أن هذا الاصوات سمعت قبل أو بعد حدث زلزال كبير في العالم. او تحولات في الغلاف الصخري في الارض ما رأيك استاذ رامي ؟
التعليق :
2017-12-19 11:47:45
أضيف بتاريخ :
حيدر الاسدي
الاسم :
أصوات مرعبه جدا !!! موضوع أكثر من رائع / مبدع دائما أستاذ رامي شكرا لك على كل ما تقدمه لنا ، انا لم اقتنع بوجهة نظر العلم ,, ماهو مصدرها يا ترى ؟ شعرت وانا استمع الى الفيديو وكأنه تنين او ديناصور
التعليق :
2017-12-19 11:28:18
أضيف بتاريخ :
عبد الله
الاسم :
الله يستر
التعليق :
2017-12-19 11:24:15
أضيف بتاريخ :
فاطمة علي
الاسم :
فعلا كأنها أصوات حيوانات أسطورية !! شي غريب ومرعب الله يحمينا بحماه
التعليق :
2017-12-19 11:21:19
أضيف بتاريخ :
رانيا
الاسم :
شيق و مخيف 😣😔😢
التعليق :
2017-12-19 11:08:55
أضيف بتاريخ :
خالد
الاسم :
بحث رائع جدا كنت من مده اتمنى ان اقرأ فرضيات تفسير بهذا الكم الرائع من المعلومات عن هذه الظاهره ,شكرا جزيلا لك استاذ رامي
التعليق :
2017-12-19 11:06:35
أضيف بتاريخ :
احمد
الاسم :
ظاهرة غريبة فعلا ومخيفه في نفس الوقت والاغرب انها حقيقية مالذي سيحدث في العالم ؟
التعليق :
2017-12-19 10:56:33
أضيف بتاريخ :
سلمى
الاسم :
سبحان الله شي مخيف
التعليق :
2017-12-19 10:55:26
أضيف بتاريخ :
محمد صادق
الاسم :
موضوع رائع جدا شكرا استاذ رامي ، اعتقد والله اعلم انه قيه شي قادم يهز العالم والله اعلم
التعليق :
2017-12-19 10:37:35
أضيف بتاريخ :
أيمن الحربي
الاسم :
فعلاً أمر محير ومشوق أن نسمع هذا الكم الكبير من الفيديوهات الموثقة لهذه الظاهرة ولا نعرف ماهيتها .. لا أظن بأنها نابعة من باطن الأرض أو بسبب حركتها بل إنها أصوات قادمة من السماء بسبب ظواهر فلكية أو خوارق ما وراء الطبيعة. وشكراً لك أستاذ رامي على التقرير الرائع والمفصل .
التعليق :
مشرف الموقع : تم تدشين هذا الموقع الخاص بالماورائيات والظواهر الغامضة التي تخرج عن حدود التفسير من أجل كل المهتمين في العالم العربي خصوصا ، وهو سيكون منبرا لكل من يجد في نفسه القدره والشغف على البحث والتحقيق في مثل هذه الظواهر ، نحن لسنا من أنصار الخرافات والاساطير ولكن طالما كان البحث العلمي مصدرا للمعرفة لكي نفهم ونعلم والله وحده أعلم . رامي الثقفي