رينيه ديكارت : كيف نعلم أننا لا نحلم ؟
الكاتب : رامي الثقفي
كما أنك تقرأ هذا الموضوع الآن ، هل يُمكنك إثبات أنك لا تحلم ؟ في الواقع مُعظمنا يعتقد أن حواسنا تخبرنا أننا مستيقظون ، ولكن هل يُمكننا أن نثق في حواسنا ؟ أم أن حواسنا يُمكن أن تخدعنا ؟ هذا ما يقوله "رينيه ديكارت" أحد أعظم الفلاسفة في كل العصور ، أن المعلومات التي نتلقاها من خلال حواسنا ليست دقيقة بالضرورة ومن المُمكن أن تخدعنا ! ووفقاً لحُجة ديكارت فلا توجد علامات مُحددة يُمكن من خلالها التمييز أو التفريق بين الحُلم و اليقظة . رينيه ديكارت لبعض التفاصيل عن هذا العالم و الفيلسوف العظيم فقد ولد "رينيه ديكارت" في "تورين" ..
المزيد
      والد إيمي واينهاوس يدّعي أنه على إتصال مع روح إبنته       مقاتلات من الجيش الأمريكي تلاحق طبق طائر UFO على ساحل كاليفورنيا       كرة بيضاء متوهجة تظهر في سماء سيبيريا       سفر عبر الزمن ؟ هاتف خليوي داخل لوحة رُسمت في ثلاثينيات القرن الماضي       مرصد أريسيبو يكشف عن "إشارات غريبة" من قزم أحمر يُسمى روس 128       رينيه ديكارت : كيف نعلم أننا لا نحلم ؟       حادثة نانجينغ : إختفاء غامض لـ3000 جندي       توأم أبو الهول       كهف كوميان سيبيل       توقعات سنة 2018 : الجزء الثاني       توقعات سنة 2018 : الجزء الأول       أبواق السماء       تيودور بول : لُغز الإنتقال اللحظي       رحله جوّية غامضة إلى المستقبل       فاهاناس : مركبات الآلهة       تجارب واقعية : إرسال طاقات الحب والسلام       تجارب واقعية : اللوح الخشبي الغامض "الجزء الثاني"       تجارب واقعية : اللوح الخشبي الغامض "الجزء الأول"       تجارب واقعية : إيمان والسيدة (س)
*

Link1 Link2 Link3 Link4 Link5 Link6 Link7 Link8 Link9 ارسل خبرتك
الأكثر قراءة
الحيوانات واستخداماتها في السحر والشعوذةالأبراج كما لم تعرفها من قبل 1الأبراج كما لم تعرفها من قبل 2الأحجار وعلاقتها بالنفس البشريةالمخلوقات الفضائية والأدلة على وجودهاالأبراج كما لم تعرفها من قبل 3النباتات واستخداماتها في السحر والشعوذةما قبل آدم11:11 - هل يحدث لك ؟أسرار الحروف
تصنيفات الموقع
أساطير عالميةأحلام ورؤىأسرار الأرضأسرار الكونأسرار الروح والعقلتنجيم وتنبؤاتإستحضار أرواحسحر وشعوذةشخصيات غامضةنجوم وكواكبقدرات خارقةمخلوقات غامضةمسوخ ووحوشأماكن مسكونةشياطين و ملائكةمعتقدات دينيةقارات ومدن مفقودةمسائل غير محلولةأشباح وأرواحرموز غامضةخوفلعناتالحياة و الموتأبعاد و عوالم موازية
مرحباً بكم ..
۩۞۩ نرحب بكم جميعاً زوار موقع معبد الغموض - Temple Of Mystery نشكر لكم إهتمامكم على البحث والمعرفة ، يمكنكم التواصل عبر الموقع أو عبر شبكات التواصل الإجتماعي التابعة للموقع لتبادل الآراء أو طرح الأفكار أو تقديــم المقترحات وإرسال تجاربكم الخاصة مع الأحداث الغامضة ، معبد الغموض ، معبدكم وموقعكم الأول لكل ما يتعلق بالخوارق والغرائب والظواهر الغامضة. الباحث : رامي الثقفي ▲

مواقع ذات صلة
Mysterious UniverseGhost VillageParanormal MovieCICAPGhosts and GhoulsG.I.A.PMEET THE WEIRDParanormal XThe Unexplained MysteriesLatest UFO sightings

إعلانات الموقع
تطبيق معبد الغموض على نظام أندرويد

إحصائيات الزوار
المتواجدون الآن : 13 زوار اليوم : 1109 زوار الشهر : 27658 عدد الزوار الكلي : 1719874
أركايم : لُغز علمي و منطقة شاذة
رامي الثقفي     أضيف بتاريخ : 2017-09-16 00:08:12      عدد الزيارات : 2584 زيارة



هذا المكان فريد من نوعه و يُحيط به الكثير من الغموض والأساطير ، تم بناؤه وفق هندسة و خطة مدروسة تتميز عن فكرة البناء العشوائي الذي عُرف عن مباني عصور ما قبل التاريخ ، حيث بُني على شكل دائري مُحاط بجدار عالي من الخشب وكان يحتوي بداخله على عدد من القلاع والمنازل التي كانت تحتوي أيضاً على نظام متطور من الصرف الصحي الذي وجد متصلاً بخندق يُحيط بالموقع ، ويعتقد العلماء أن موقع أركايم كان له معنى ديني مقدس شبيه بموقع ستونهنغ في بريطانيا ، لأن هذا ما تدل عليه المباني التي كانت متجهة نحو أجسام فلكية بدقة متناهية .

أركايم


من المتفق عليه بين أوساط العلماء أن أركايم كانت موقع يحتوي على مستوطنة دائرية مُحصنة لما يقرب من 150 متراً في القطر بُنيت ما بين 4000 إلى 5000 سنة مضت ، و تغطي مساحتها حوالي 400 كيلو متر عبر السهوب الأوراسية شرق الجزء الجنوبي من جبال الأورال من ما يُعرف اليوم بمنطقة تشيليابينسك ، وهناك مواقع أخرى مُحيطة بـ أركايم يعود تاريخها إلى أكثر من 2300 سنة قبل الميلاد قد تم إكتشافها بواسطة المسح الجوي والتي أكدت على أهمية كبيرة لهذه المنطقة من الأورال ، وفي الواقع هناك عدد كبير من الأساطير القديمة في منطقة جبال الأورال و سيبيريا القديمة التي تقول أن أركايم لم تكن مجرد مكان عادي ، فقد كانت هناك منطقة متطورة ومتقدمة للغاية ولكن قد حلّت هناك كارثة قبل أربعة آلاف سنة دمرت المكان و أجبرت السُكان المحليون على مغادرة الموقع ، و يُعتقد أن هذه الكارثة كانت بسبب حدوث حرائق غامضة لا يُعرف مصدرها أو سببها و التي دمرت الموقع وجعلته فارغاً عبر السنين
، وفي الواقع أن هذا الحادث من الصعب جداً أن يفسر ، حيث لم يتم إقتراح أي تفسير موثوق أو منطقي و لم يتم إيجاد أي رفات بشرية في المكان المحترق ولم يعثر العلماء على أي مؤشرات لبقايا معركة دارت هناك ، ومع إستبعاد أن يكون هناك عدو قام بهذه الفعلة فإن الإقتراح الوحيد المُمكن هو أن يكون السُكان قد غادروا المستوطنة قبل اندلاع ذلك الحريق الغامض ، لكن السؤال المُلح من هي الحضارة التي كانت تسكن في ذلك المكان وما هو سبب تحصين أركايم بتلك الطريقة الدائرية وتوافقها مع النجوم والذي يجعل من ذلك الهيكل الذي كان هناك أكثر تعقيداً حتى من موقع ستونهنغ الشهير في بريطانيا ؟ في الواقع أن دقة وتعقيد هيكل أركايم يبقى لُغزاً علمياً مثير جداً للإهتمام .

هيكل مُتقن و مُعقد

منذ فترة طويلة كان من المعروف أن موقع ستونهنغ في بريطانيا قد بُني على إعتبارات فلكية و رياضية دقيقة للغاية ، لكن أركايم يعرض أحداثاً أكثر وضوحاً و دقة من ستونهنغ ، فوفقاً لما ذكره عالم الآثار الروسى "كافيلي بيستروشكين" في وحدة قياس الزاوية في دقيقة القوس ، فإن ستونهنغ تقدم دقة رصدية 10 دقائق من القوس ، في حين أن أركايم تقدم دقة دقيقة واحدة من القوس فقط ! إذاً يبدو من الواضح أن دقة بناء أركايم على أسُس فلكية و رياضية كانت متقدمة بمراحل عن ستونهنغ ، ومع ذلك فإن غرابة هذه المنطقة لا تنتهي هُنا ، فتلك المنطقة لا يزال يحدث بها حتى اليوم عدد من الظواهر الغريبة والغير قابلة للتفسير ، فبغض النظر على أن المنطقة تعتبر منطقة "نشطة" للغاية في ظهور وتواجد الأطباق الطائرة المجهولة UFO و إحتواء الطين في ذلك الموقع على مادة تُساعد في شفاء الأمراض الجلدية المُختلفة إلا أن هناك عدد من الظواهر الأخرى الغامضة التي عجز العلماء والباحثين عن إيجاد أي تفسير منطقي واحد لها .


ظواهر غريبة في المنطقة

أظهر عدد من المهنيين من المؤرخين وعلماء الآثار و علماء الانثروبيولوجيا إهتماماً حقيقياً لهذه المنطقة الشاذة ، وقد تم تصور المكان من قبل الآلاف من علماء التنجيم والمُستبصرين ومن ذوي الإتصالات الروحية وأعضاء الطوائف الدينية و لم يُسهم أي من هؤلاء في فهم ظواهر أركايم ، ولكنهم في الواقع قد شاهدوا أضواء غريبة تتحرك في السماء مع ومضات لأضواء أخرى غامضة في أرض المكان ، وكذلك لاحظوا أن هناك مظاهر غريبة لشكل من أشكال الضباب الكثيف يُحيط حول المنطقة في أيام مُعينة من السنة ، وبعض المتغيرات المفاجئة وغير المبررة في درجات الحرارة ، وفي الواقع أن الناس الذين يذهبون إلى المكان غالباً ما يبدأون في الإحساس بشعور غريب غير معروف الهوية ويقولون بأنهم يشعرون أيضاً بحالة من التوتر النفسي مع بعض الإضطرابات في ضربات القلب و ضغط الدم ودرجة حرارة الجسم ، فما هو سرّ كل ذلك ؟ ولماذا تحدث هذه الظواهر في تلك المنطقة تحديداً ، في الواقع يبدو أن ذلك الماضي البعيد من أركايم كان له دور رئيسي في نشوء تلك الظواهر ، فهناك سرّ عظيم يُحيط بالمنطقة وفي بقايا المكان الذي يعتبر من قبل العديد من الناس بأنه كان ولا يزال مكاناً  "مقدساً" حيث لا يزال يجذب العديد من السياح والبعض منهم يعتبرون أنفسهم "حُجاج" لهذا الموقع لأن أركايم في إعتقادهم يحتوي على قوة باطنية وعلى طاقة غامضة من المُمكن أن تغير مصير الشخص و تفتح له أبواب من التواصل مع عالم الغيب والعالم الآخر .

شاهد الفيديو



إعداد : رامي الثقفي
Copyright©Temple Of Mystery

مواضيع ذات صلة ..
صروح غامضة 3 : ستونهنغ
صروح غامضة 2 : أحجار سانلورفا في كوبيك تيبي
لُغز أعمدة الرجاجيل


  • إضافة تعليق على المقال

تنبيه : اكتب تعليقك مع احترام الرأي وتجنب الاستخفاف ضد أي معتقد أو دين أو طائفة أو تمييز ضد المرأة أو إهانة للرموز العلمية والثقافية أو التكفير أو الاستهزاء من فكر أو شخص


من فضلك أدخل الاسم
الاسم :

من فضلك ادخل نص التعليق
التعليق :
التحقق :

  • عرض التعليقات الحالية على المقال
2017-09-25 09:23:36
أضيف بتاريخ :
نوال
الاسم :
مواضيع قيمة ورائعة لأول مرة نسمع عنها
التعليق :
2017-09-22 20:55:25
أضيف بتاريخ :
محمد الفهد
الاسم :
استاذ رامي (ملك) الغموض وما وراء الطبيعة 🌹♥👌🏻
التعليق :
2017-09-18 12:47:13
أضيف بتاريخ :
Nagy
الاسم :
موضوع جامد جدا ياريت قصص مثلث برمودا
التعليق :
2017-09-16 18:20:43
أضيف بتاريخ :
محمد
الاسم :
موضوع قيم شكرا جزيلا
التعليق :
2017-09-16 14:33:48
أضيف بتاريخ :
وسام
الاسم :
مواضيع راقية وشيقه
التعليق :
2017-09-16 02:14:45
أضيف بتاريخ :
يزيد
الاسم :
موضوع مهم ومفيد جدا شكرا لكم
التعليق :
2017-09-16 02:13:55
أضيف بتاريخ :
ميساء
الاسم :
روعة تسلم إيدك استاذ
التعليق :
2017-09-16 02:13:15
أضيف بتاريخ :
هدى الشريف
الاسم :
فعلا لغز محير
التعليق :
2017-09-16 02:12:01
أضيف بتاريخ :
محمد مجدي
الاسم :
شكراعلى المواضيع القيمة
التعليق :
مشرف الموقع : تم تدشين هذا الموقع الخاص بالماورائيات والظواهر الغامضة التي تخرج عن حدود التفسير من أجل كل المهتمين في العالم العربي خصوصا ، وهو سيكون منبرا لكل من يجد في نفسه القدره والشغف على البحث والتحقيق في مثل هذه الظواهر ، نحن لسنا من أنصار الخرافات والاساطير ولكن طالما كان البحث العلمي مصدرا للمعرفة لكي نفهم ونعلم والله وحده أعلم . رامي الثقفي