تائهة في عالم موازي
الكاتب : رامي الثقفي
العلماء يعملون بجد لإيجاد أدلة قوية تدعم نظرية العوالم الموازية ، ومنذ وقت ليس ببعيد أعلن الفيزيائيون أنهم يعكفون على دراسة عدد من الحالات المثيرة للإهتمام عن نظرية الزمكان التي يُمكن أن تقدم أدلة على وجود الأكوان المتوازية ، و في حين أن العلم لا يزال يحاول أن يثبت وجود تلك الأبعاد الأخرى ، يُمكننا أن نضيف حالة غير عادية بهدف التحليل والتأمل لـ أولئك الذين دخلوا عن طريق "الخطأ" إن جاز التعبير إلى عوالم أخرى أو عالم موازي آخر موجود بالقرب من عالمنا أو ربما في داخل عالمنا . فكما ذكرت هناك العديد من القصص المُثيرة للإهتمام حول هذا الموضوع ..
المزيد
      مرصد أريسيبو يكشف عن "إشارات غريبة" من نجم قزم أحمر يُسمى روس 128       أجسام طائرة "مذهلة" تحلق في سماء غراتس       إعلان من ناسا : نأسف ، لن نستطيع أن نرسل البشر إلى المريخ       "عين" في جزيرة غامضة تتحرك من تلقاء نفسها       صورة تظهر تمثال قديم لجندي من الفضاء       تائهة في عالم موازي       مصر القديمة و المخلوقات الفضائية       كيتيج : و نبوءة نهاية الزمان       بريغادون       لُغز العيون الزرقاء في التماثيل السومرية       نالاندا : أقدم جامعة في العالم       جبل فوجي : دار الآلهة الخالدة       شجرة أغدراسيل و العوالم التسعة       يس : لُغز المدينة المفقودة       توقعات سنة 2017       تجارب واقعية : إرسال طاقات الحب والسلام       تجارب واقعية : اللوح الخشبي الغامض "الجزء الثاني"       تجارب واقعية : اللوح الخشبي الغامض "الجزء الأول"       تجارب واقعية : إيمان والسيدة (س)
*

Link1 Link2 Link3 Link4 Link5 Link6 Link7 Link8 Link9 ارسل خبرتك
الأكثر قراءة
الحيوانات واستخداماتها في السحر والشعوذةالأبراج كما لم تعرفها من قبل 1المخلوقات الفضائية والأدلة على وجودهاالأبراج كما لم تعرفها من قبل 2الأحجار وعلاقتها بالنفس البشريةالأبراج كما لم تعرفها من قبل 3النباتات واستخداماتها في السحر والشعوذةما قبل آدم11:11 - هل يحدث لك ؟أسرار الحروف
تصنيفات الموقع
أساطير عالميةأحلام ورؤىأسرار الأرضأسرار الكونأسرار الروح والعقلتنجيم وتنبؤاتإستحضار أرواحسحر وشعوذةشخصيات غامضةنجوم وكواكبقدرات خارقةمخلوقات غامضةمسوخ ووحوشأماكن مسكونةشياطين و ملائكةمعتقدات دينيةقارات ومدن مفقودةمسائل غير محلولةأشباح وأرواحرموز غامضةخوفلعناتالحياة و الموت
مرحباً بكم ..
۩۞۩ نرحب بكم جميعاً زوار موقع معبد الغموض - Temple Of Mystery نشكر لكم إهتمامكم على البحث والمعرفة ، يمكنكم التواصل عبر الموقع أو عبر شبكات التواصل الإجتماعي التابعة للموقع لتبادل الآراء أو طرح الأفكار أو تقديــم المقترحات وإرسال تجاربكم الخاصة مع الأحداث الغامضة ، معبد الغموض ، معبدكم وموقعكم الأول لكل ما يتعلق بالخوارق والغرائب والظواهر الغامضة. الباحث : رامي الثقفي ▲

مواقع ذات صلة
Mysterious UniverseGhost VillageParanormal MovieCICAPGhosts and GhoulsG.I.A.PMEET THE WEIRDParanormal XThe Unexplained MysteriesLatest UFO sightings

إعلانات الموقع
تطبيق معبد الغموض على نظام أندرويد

إحصائيات الزوار
المتواجدون الآن : 14 زوار اليوم : 1238 زوار الشهر : 32642 عدد الزوار الكلي : 1503410
لاقطة الأحلام - Dreamcatcher
زينه كركر     أضيف بتاريخ : 2016-12-04 12:43:33      عدد الزيارات : 4547 زيارة



لطالما أتحفنا هذا العالم بثقافات الشعوب الغريبة ، فمن القرابين وتقديم الأضحيات على أنواعها إلى الإحتفالات والمهرجانات الغريبة المختلفة ، ولكني سوف أتحدث في موضوعي الجديد عن لاقطة الأحلام أو ما يسمى "دريم كاتشر" والتي وبلا شك سمع بها معظمكم دون أن يلقوا بالاً لها ، والتي بمجرد ذكرها يتبادر إلى أذهاننا بأنها تلتقط لنا الأحلام الجميلة وتبعد عنا الكوابيس ، فمن الناس من يعلقها أمام باب المنزل ، ومنهم من يقوم بتعليقها على السرير ، والبعض من يعلقها في السيارة أو يستخدمها كأسسوارات شخصية .

لاقطة الأحلام والجذور التاريخية

من لا يعرف شكل لاقطة الأحلام أو لم يسمع بها من قبل ، فهي عبارة عن تميمة مؤلفة من حلقة دائرية تنسج بداخلها مجموعة متشابكة من الخيوط على شكل "شبكة عنكبوت" و تتدلى منها بعض حبات الخرز الملونة و الريش ، وقد إنتشرت لاقطة الأحلام عبر العالم و قام العديد من الناس بابتكار أشكال جديدة ومختلفة لها و منها الهرم و العين واليينغ يانغ ، و إشارة السلام ، و يد فاطمة ، شجرة الحياة وغيرها من الأشكال الكثيرة الأخرى ، و كثير من الناس يعتبرها رمز من رموز الإتحاد وشكل من أشكال الثقافة الأميركية للسُكان الأصليين الأوائل في أمريكا الشمالية ويؤمنون بها وقدرتها على إبعاد الكوابيس والأحلام السيئة ، بينما يعتبرها البعض مجرد سلعة يتم تسويقها تجارياً ، و
تعود جذور لاقطة الأحلام إلى قبائل الأوجيبوي Ojibwe وهي من قبائل الهنود الحُمر في أمريكا الشمالية الذين يطلق عليهم أيضاً إسم شيبوا Chippewa وهم قبائل من سُكان أميركا الأصليون الذين ينتمون إلى مجموعة "الأنيشينابغ" والتي تعني الأشخاص الجيّدين أو الذين على الطريق الصحيح بقيادة الروح العظيمة Great Spirit و لقد إستوطنت قبائل الأوجيبوي في كندا و أميركا ولكن الأكثرية الساحقة منهم قد استوطنوا في شمال نهر ريو غراندي ، ولقد استخدم الأوجيبوي لاقطة الأحلام لمعرفة ما إذا كانت المحاصيل الزراعية ستكون وفيرة خلال موسم الحصاد أم لا ، وذلك من خلال تحرك الريش لأكثر من 5 مرات في ليلة واحدة ، كذلك هناك بعض الروايات الأخرى التي تروي أن جذورها ربما تعود إلى قبائل "لاكوتا" الذين هم أيضاً من سُكان أميركا الأصليين من قبائل الهنود الُحمر ، حيث أنه قد تم تبني لاقطة الأحلام من جميع القبائل الهندية بغض النظر عن إنتماءاتهم القبلية أو المحلية ، وذلك خلال فترة توحيد المجموعات الهندية الأميركية بين عاميّ 1960 و 1970 للميلاد .


نشوء أسطورة لاقطة الأحلام عند القبائل الهندية

قبيلة الأوجيبوي

كما لكل ثقافة تاريخ و أسطورة كذلك فإن لـ "لاقطة الأحلام" أسطورة يرويها القدماء ، ولهذه الأسطورة قصص متعددة عند القبائل الهندية رغم أن هدفها واحد وهي إلتقاط الأفكار السيئة والكوابيس ومنعها من المرور إلى الإنسان أثناء المنام ، فعند قبيلة الأوجيبوي تتحدث الأسطورة أن قبيلة الأوجيبوي كانت تسكن في منطقة تدعى جزيرة السلحفاة Turtle Island حيث تعتقد قبائل الأوجيبوي بأن الروح العظيمة GiidzhiiManidoo هي من خلقت كل شيء وهي من أعطت التعليمات للحيوانات في كيفية سير الحياة المبنية على أساس العيش بسلام ، ولكن مع الوقت نسيت الحيوانات هذه التعليمات وبدأت تقلل من إحترامها للحياة ، ولكن الروح العظيمة كانت غير راضية عمّا يحصل ، لذلك عاقبت الكائنات الحيّة بفيضانات أغرقت اليابسة بحيث لم يكن أمام الحيوانات سوى السباحة دون نهاية ، وحاول الإلة "واينابوزو" وهو بشر بخصائص الآلهة بحسب المعتقدات الهندية مُساعدة الحيوانات ببناء زورق مُسطح مصنوع من العصي شارحاً لهم سبب حدوث تلك الفيضانات الأمر الذي جعلهم يشعرون بالخوف والخجل ، و حاولت السلحفاة "ماكيناك" مساعدتهم بتقديم ظهرها ليكون سطح أرض جديدة لهم وحاولت الحيوانات الأخرى مثل الدب ماكوا Makwaa والقندس أميك Amik والذئب مانجن Maa’ingan الغوص و جلب الطين ليضعونه على ظهر السلحفاة من أجل إنشاء أرض جديدة ، لكن محاولاتهم باءت بالفشل مما سبب لهم الذعر ، وعندما وصل الدور على فأر المسك واسزاسك Waszhask سخرت الحيوانات منه مما أثار إستياء واينابوزو و قام بتوبيخهم ، عندئذ إعتذرت الحيوانات من واسزاسك وقاموا بتشجيعه مما جعله ينجح بجلب الطين إلى ظهر السلحفاة وتعاونوا معاً من أجل بناء الجزيرة التي شيئاً فشيئاً بدأت تدب فيها الحياة و تنبت فيها الأشجار و النباتات المختلفة ، إثر ذلك بدأ الفيضانات بالتراجع والإضمحلال و قام الدب "ماكوا" بالإنتقال إلى أقصى الشمال ليعيش ويراقب الثلوج مانعاً إياها من الذوبان ، و بسبب التضحية التي قامت بها السلحفاة "ماكيناك" تم إطلاق إسم جزيرة السلحفاة على الأرض الجديدة و التي أصبحت الموطن الأساسي لقبيلة الأوجيبوي
، و إثر التوسع الذي شهدته قبيلة الأوجيبوي أصبح من الصعب على الروح الطيبة "أسيبيكاشي" التي تقوم برعاية الأطفال والعائلات الوصول إلى جميع الأطفال في قبيلة الأوجيبوي ، فأمرت الأمهات والجدّات إلى نسج شبكة سحرية باستخدام أطواق دائرية من الصفصاف وحبال من النباتات والتي من شأنها أن تصفي الأحلام للأطفال بحيث تعلق الأفكار السيئة والكوابيس في الشبكة بينما يتم فقط السماح للأفكار والأحلام الجيّدة بالمرور والدخول إلى أذهان الأطفال ، ومع أولى خيوط الشمس تختفي تلك الأفكار السيئة والكوابيس فالأحلام والأفكار الجيّدة والطاقات الإيجابية تكون صافية و نقية وتعرف طريقها بوضوح بعكس الكوابيس والأفكار السيئة والطاقات السلبية التي يشوبها الضياع والإرتباك واللذان يجعلانها تعلق في لاقطة الأحلام لتختفي مع بزوغ الشمس .

قبائل النوكومي و اللاكوتا

أما قبيلة "نوكومي" و نوكومي في الأصل هي جدّة "واينابوزو" فكانت تراقب يومياً العنكبوت التي تقوم بنسج شبكتها في المساحة الموجودة قرب سريرها ، وفي أحد الأيام دخل حفيدها "واينابوزو" إليها و رأى العنكبوت فأسرع باتجاهها ليقتلها ، لكن الجدّة نوكومي منعته من إيذائها ، وابتسمت دون أن تجيب عن سؤاله لماذا تقوم بحماية العنكبوت ، و بعد رحيل واينابوزو إقتربت العنكبوت من الجدّة نوكومي وشكرتها لحمايتها لها و قررت منحها "هدية" كعربون صداقة ولحمايتها لها ، ثم بدأت بنسج شبكة حول النافذة و مع حلول الليل وظهور القمر بدأ النسيج يضيء بلون فضي ساحر ، و عندها إقتربت العنكبوت من الجدّة نوكومي بدأت تشرح لها كيف أن لهذه الشبكة "قدرة سحرية" على إلتقاط الأحلام السيئة دون أن تسمح لها بالمرور إلى النائم ،
أما في قبائل الـ "لاكوتا" فتعود أسطورة لاقطة الأحلام إلى زمن بعيد ، فعندما كان زعيمهم الروحي على سفح جبل راودته رؤيا من روح الحكمة والمعرفة "إيكتومي" التي تجسدت له في هيئة عنكبوت وتحدثت معه بلغة لا يفهما أحد سواه ، وبينما كانت إيكتومي تتحدث أخذت من الزعيم تميمة دائرية الشكل والمؤلفة من الريش و شعر الحصان و الخرز وبدأت بنسج شبكة عليها ثم بدأت إيكتومي تتحدث إلى الزعيم عن دائرة الحياة وكيف بدأت الحياة من الطفولة إلى مرحلة النضوج وصولاً إلى مرحلة الكبر التي من خلالها يجب الإعتناء بالجيل القادم من أجل إكمال دورة الحياة واستكمالها و شرحت له إيكتومي تقلبات الحياة من مختلف الإتجاهات وقالت له أن القوى المحيطة يمكن أن تؤثر على تناغم الطبيعة عبر الأجيال ، و خلال حديثها أكملت نسج شبكتها على التميمة وتركت فراغاً في الوسط ، و أشارت إلى أن نسيج الشبكة يعمل على إلتقاط القوى التي تؤثر بشكل سلبي على الأجيال و تسحبها نحو المنتصف لتتخلص منها وتسمح فقط لقوى الخير بالمرور .

 
أقسام لاقطة الأحلام

تتألف لاقطة الأحلام Dreamcatcher من أربعة أقسام رئيسية هي : - الحلقة الدائرية : تبعاً للأسطورة فإن الحلقة الدائرية تدل على دورة الحياة حيث أن الريش يدل على القوة والحكمة ، بينما النقاط الأربع التي يتم وضعها فتدل على قوى الحياة الأربع وهي السماء ، الرياح ، الماء ، الأرض  و المنتصف يعتبر هو مركز الطاقة .

- الشبكة : يمكن أن تتألف الشبكة من أشكال مختلفة ، فشكل القمر يدل على النور في الظلام ، و شكل الشجرة يدل على شجرة الحياة وقد تدل على شجرة العائلة ، وهناك شكل العين لإبعاد القوى الشريرة ، ولكن الشبكة بشكل عام تهدف إلى التقاط الأحلام السلبية و جلب السعادة والإزدهار والراحة للنائم .

- الخرز أو الأحجار : يدل الخرز على الأحلام الجيّدة التي تلتقطها لاقطة الأحلام والتي من شأنها أن تضفي بريقاً على لاقطة الأحلام  بشكل ساحر و ذو قدسية معينة  .

- الريش : للريش دلالتين ، فهناك ريش "البومة" التي تضعها الأم و التي تدل على الحكمة و المعرفة ، وهناك ريش "النسر" الذي يضعه الأب والذي يدل على الشجاعة و الإقدام ، كما أن تحرك الريش فهو دلالة على حضور الأرواح الطيبة التي تقوم بطرد الأرواح الشريرة ونشر الطمأنينة في المكان .


و في عالم اليوم يتم تزيين لاقطة الأحلام بعدة ألوان وأحجار كريمة و أحجار عادية و أصداف وغيرها من أدوات التزيين حسب ذوق كل شخص ، وفي النهاية إذا ما أردنا التخلص من الكوابيس فربما يُمكن لـ "لاقطة الأحلام" أن تساعدنا على ذلك من خلال إنتقاء ما يتناسب منها مع شخصيتنا ثم تعليقها فوق السرير أو أمام باب غرفة النوم ، وهناك طريقة أخرى ربما تكون فعّالة أيضاً وهي تقتضي التخلص من الأفكار السلبية التي ترهق أعصابنا والإبتعاد عن الضوضاء والشحن اليومي وتخصيص وقتاً للمشي والتأمل واحتساء المشروبات الساخنة ، مع تمنياتي للجميع بأحلام جميلة خالية من الكوابيس وبعيدة كل البعد عن الأفكار السلبية .

بحث وإعداد : زينه كركر
Copyright©Temple Of Mystery



  • إضافة تعليق على المقال

تنبيه : اكتب تعليقك مع احترام الرأي وتجنب الاستخفاف ضد أي معتقد أو دين أو طائفة أو تمييز ضد المرأة أو إهانة للرموز العلمية والثقافية أو التكفير أو الاستهزاء من فكر أو شخص


من فضلك أدخل الاسم
الاسم :

من فضلك ادخل نص التعليق
التعليق :

  • عرض التعليقات الحالية على المقال
2017-01-31 02:41:38
أضيف بتاريخ :
الغامض
الاسم :
ما أروعه من موضوع في أجمل موقع يستطيع الانسان إن أدرك الحقيقة أن يسخر قدراته لجلب ما تستطيع هذه الأداة العجيبة ، بل ويستطيع فعل أبعد من ذلك .
التعليق :
2017-01-23 17:56:23
أضيف بتاريخ :
Nouf
الاسم :
رائع
التعليق :
2017-01-04 22:19:41
أضيف بتاريخ :
ملكه نفسها
الاسم :
لن اشتريها
التعليق :
2016-12-18 23:53:57
أضيف بتاريخ :
حنين
الاسم :
رائع و مشوق جدااااااااااااا
التعليق :
2016-12-09 16:11:48
أضيف بتاريخ :
طارق
الاسم :
بسمع بيها بس معرفش عنها حاجه غير لما دخلت وشوفت الموضوع الجميل ده
التعليق :
2016-12-09 10:48:47
أضيف بتاريخ :
أحمد البدوي
الاسم :
متألقة دائما يازينة كركر،واصلوا فأنتم أفضل موقع عربي.
التعليق :
2016-12-07 10:14:36
أضيف بتاريخ :
Muhamed
الاسم :
نريد المزيد من مواضيعكم الرائعة
التعليق :
2016-12-07 01:57:58
أضيف بتاريخ :
تونسية
الاسم :
شكرا حقا على هذا الموضوع
التعليق :
2016-12-06 18:14:31
أضيف بتاريخ :
يوسف
الاسم :
جميل وإثرائي.
التعليق :
2016-12-06 15:23:32
أضيف بتاريخ :
معن الشامي
الاسم :
مشكورين على المواضيع المتميزة ، ممكن موضوع عن ال God's eye وشكرا
التعليق :
2016-12-06 15:13:13
أضيف بتاريخ :
MatRix
الاسم :
سوف أقوم بشرائها
التعليق :
2016-12-06 15:01:11
أضيف بتاريخ :
عبد الرحمن
الاسم :
شكراً على الموضوع الرائع
التعليق :
2016-12-05 01:31:35
أضيف بتاريخ :
غنى
الاسم :
بالفعل معلومات غنية ومفيدة، كثير منا يقتني شبكة الاحلام ولكن لا يدرك اصلها ومعناها الصحيح والى اي ثقافة وحضارة تعود..فلا شك ان بعد هذه الكتابة من قبلك اصبح يامكان غالبية الناس معرفة قصة واصل شبكة الاحلام...شكرا للكاتبة زينة
التعليق :
2016-12-05 00:14:18
أضيف بتاريخ :
Ahmed ghoneim
الاسم :
جميل جدا
التعليق :
2016-12-04 22:40:43
أضيف بتاريخ :
ماجد
الاسم :
الاقرب من بين أساطير القبائل قبيلة لاكوتا
التعليق :
2016-12-04 22:34:03
أضيف بتاريخ :
نوره
الاسم :
واو شريتها من أسبوع 😮😱
التعليق :
2016-12-04 22:09:01
أضيف بتاريخ :
وليد
الاسم :
والله انا كنت اسمع فيها ولا اعرف عنها شي . شكرا على المعلومات القيمة
التعليق :
2016-12-04 22:08:02
أضيف بتاريخ :
محمد
الاسم :
بحق مواضيع رائعة
التعليق :
2016-12-04 22:07:51
أضيف بتاريخ :
حيدر
الاسم :
جميل
التعليق :
2016-12-04 21:36:39
أضيف بتاريخ :
مؤيد
الاسم :
شكرا جزيلا ، قصة الدريم كاتشر غريبة ومع ذلك نجد الكثيرون يحبون استخدامها
التعليق :
2016-12-04 21:34:57
أضيف بتاريخ :
سلمى
الاسم :
روعة شكرًا معبد الغموض ❤
التعليق :
2016-12-04 21:33:35
أضيف بتاريخ :
ناديا
الاسم :
موضوع رائع جدا جدا
التعليق :
مشرف الموقع : تم تدشين هذا الموقع الخاص بالماورائيات والظواهر الغامضة التي تخرج عن حدود التفسير من أجل كل المهتمين في العالم العربي خصوصا ، وهو سيكون منبرا لكل من يجد في نفسه القدره والشغف على البحث والتحقيق في مثل هذه الظواهر ، نحن لسنا من أنصار الخرافات والاساطير ولكن طالما كان البحث العلمي مصدرا للمعرفة لكي نفهم ونعلم والله وحده أعلم . رامي الثقفي