كلمة الموقع

۩۞۩ نرحب بكم جميعاً زوار موقع معبد الغموض - Temple Of Mystery نُثمّن لكم إهتمامكم على البحث والمعرفة في الموقع الأول لكل ما يتعلق بالخوارق و الغرائب و الظواهر الغامضة . الباحث : رامي الثقفي ▲

مخلوقات غريبة أكدَ المستكشفون حقيقتها

كاروليـن والتـر : سر الحب الخالد

رامي الثقفي 2013-10-14 00:00:00 9239

وضعت أكثر من 50000 ألف من الزهور على قبر فتاة صغيرة توفيت قبل 145 عاماً في فرايبورغ - ألمانيا ، ولا أحد يعرف حتى الآن من الذي يضع تلك الزهور على ذلك القبر في كل صباح ، صيفاً تحت أشعة الشمس ، أو وقت تساقط الثلوج في فصل الشتاء وفي كل الظروف المناخية والطبيعية ، لا يزال ذلك التقليد المجهول ، حيث يتم وضع الزهور الجديدة على قبر كارولين كريستيان والتر .

"كارولين والتر" و شقيقتها الأكبر سناً "سيلما"
انتقلن إلى فرايبورغ للعيش مع جدتهن بعد وفاة والديهن بفترة وجيزة ، وذهبت كارولين إلى المدرسة ، و بحلول الوقت الذي وصلت فيه  سن الـ السادسة عشر ، قالت أن لديها بالفعل عدد من المعجبين الذين كانوا ينجذبون إليها لشدة جمالها ، وعندما تزوجت أختها سيلما ، ذهبت كارولين لحسن الحظ للعيش معها ومع زوجها الجديد .

لكن في أوائل صيف عام 1867 قبل أن تصبح كارولين في سن السابعة عشر ، أصيبت بمرض السُل ، وبعد أسابيع قليلة من المرض وافتها المنية ،
حزنت شقيقتها "سيلما" حزناً عظيماً على أختها كارولين وأرادت أنشاء نصب تذكاري دائم لها ، فطلبت من نحّات بارع أن يلقي النظرة الأخيرة على كارولين ليصنع ضريحها وينحت شبه أختها عليه .

كان ذلك النّحات ، نّحاتاً بارعاً حقاً ، حيث كان ذلك النحت يصور كارولين تماماً كما لو أنها للتو قد إستلقت على سريرها ونامت وكتاب القراءة بيدها.

كُتب على ضريح كارولين : أُعطي هذا النصب التذكاري من قبل شقيقتها سيلما مع الحُب ، لكاروليـن التي قررت الإنفصال عن أحبائها ، مُصمم من قبل محامي الله !

منذ ذلك الوقت بدأت شقيقتها سيلما تلاحظ أن هنالك زهوراً جديدة توضع على ضريحها في صباح كل يوم !

نعم كانت توضع زهور جديدة للتو قطفت عند ذراعها الأيمن ، ولا يزال هذا الأمر يتكرر وبشكل يومي حتى يومنا هذا ، صيفاً كان أو شتاءاً ، ولا أحد يعرف من الذي يقوم بوضع تلك الزهور على مدار 145 عام ، أي منذ أن توفيت في عام 1867 .. 
لو افترضنا أن لكارولين عشيقاً وفياً وعاش لمدة 100 عام ، فهل ترك تعليمات لأحد من بعده للإستمرار على هذا التقليد ؟
أي محبة وأي إخلاص هذا !
مع العلم بأنه تم نصب وتثبيت "كاميرات ثابتة" قريبة من الضريح لمراقبة ما الذي يحدث ، وتطوع عدد من الناس لمراقبة الشخص المجهول الذي يقوم بوضع الزهور ، ولكن لم يُشاهد أحد ، واليوم في تلك المقبرة لا يوجد سوى قليل من الأشجار حول القبر ، حيث نمت الطحالب على المكان الذي تنام فيه كما هو موضح في الصور ، ولكن دائما ً في كل صباح منذ اليوم الذي توفيت فيه عام 1867 تُزهر زهرة جديدة على قبر كارولين .

بحث وإعداد : رامي الثقفي
Copyright©Temple Of Mystery

التعليقات

خليل 2016-11-12 20:35:28

لغز محير ... يفضل ان يبقى غير مكشوف لكي تبقى قصة الحب هذه خالدة

محمد 2016-08-29 16:13:26

قصة حب لم يوجد لها مثيل في هذا العالم الشاسع

هيتم 2016-08-28 15:53:37

لا اعتقد ان الجن قد يحب احد لدرجة جلب الزهور الي القبر --و الله اعلم

بدور العنزي 2016-08-27 05:30:37

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . بفترة اخيرة . صار ظهور الخوارق طبيعية . قصة كارولين واحدة منهم عالم غريب كل يوم اكتشف شي يخلني افكر اذ هو رباني او من جن العلم عند الله تعالى .

"مروه" 2016-03-26 12:57:43

موضوع غريب لاكنه جميل.. يمكن جن!

هنا 2015-05-10 12:39:10

عاشق سري لايدركه احد من البشر ...خطر لي ان هذا العاشق قد لايكون من البشر ولربما هو كيان طويل العمر ولذلك مازال حيا ويحمل حبها في قلبه والزهور الى قبرها كل يوم طول هذه المدة

سما 2015-01-19 20:15:39

رحمها الله في جنات الخلد وان اللة قادر على كل شىء سبحان الله

نجم الدين 2014-12-04 11:55:26

سبحان الله عالم غريب ، ربما كان ولا زال لها عشيقا من الجان

شعيب 2014-12-03 22:05:48

(وأنما أمره اذا ا اراد شيئا أن يقول له كن فيكون).......لااله الا الله الحي القادر علي كل شئي.؟؟؟؟؟؟؟؟؟

عابر سبيل 2014-01-28 16:56:50

لطالما سمعنا كثيرا عن ان الارواح المتوفية بشكل غير طبيعي كالقتل او التعذيب تبقى تسكن المكان وتهدد ساكني المكان بتخويفهم وذلك لايصال الرساله التي انتهت بها ولتخفف من عذاباتها ولكننا لم نسمع كثيرا عن امثال هته الارواح كروح كارولين والتر والتي غادرت وهي تحمل مشاعر الرضى والمحبة وارادت تكريم اختها التي كرمتها في حياتها وعند وفاتها .الارواح لا تنتهي بمجرد الموت بل تبقى حاملة معها كل ذكرياتها فتكرم هذا وترعب ذاك وتنتقم من البعض كل حسب الظروف التي انتهت ورحلت بها ,قصة معبرة عن معاني الحب الخالد الملئ بعبير الورود والذي لا تتخلله الاشواك اذن فربما الرسالة التي ارادت ان توصلها روح كارولين ان سر الحب الخالد هو الحب النقي الخالي من الاشواك والذي وجدته في اختها خلال الحياة وحتى عند الوفاة فارادت روحها ان تبقى ممتنة امتنانا ابديا الارواح لا تنسى وتبقى معلقة اما بذكرى الشر الذي تلقته فيبقى في المكان جراح الاشواك او بالامتنان فتنثر في المكان عبير الورود واعتقد هذه هي رسالتها

ibrahim ezdin 2013-10-21 20:14:50

lمااجمل الحب حين يكون نقبا نابعا من القلب

إضافة تعليق على المقال



تنبيه : اكتب تعليقك مع احترام الرأي وتجنب الاستخفاف ضد أي معتقد أو دين أو طائفة أو تمييز ضد المرأة أو إهانة للرموز العلمية والثقافية أو التكفير أو الاستهزاء من فكر أو شخص .


من فضلك أدخل الاسم

من فضلك ادخل نص التعليق

مشرف الموقع : تم تدشين هذا الموقع الخاص بالماورائيات والظواهر الغامضة التي تخرج عن حدود التفسير من أجل كل المهتمين في العالم العربي خصوصا ، وهو سيكون منبرا لكل من يجد في نفسه القدره والشغف على البحث والتحقيق في مثل هذه الظواهر ، نحن لسنا من أنصار الخرافات والاساطير ولكن طالما كان البحث العلمي مصدرا للمعرفة لكي نفهم ونعلم والله وحده أعلم . رامي الثقفي
تصميم و برمجة : يونيك اكسبيرنس لخدمات المعلومات المتكاملة