كلمة الموقع

۩۞۩ نرحب بكم جميعاً زوار موقع معبد الغموض - Temple Of Mystery نُثمّن لكم إهتمامكم على البحث والمعرفة في الموقع الأول لكل ما يتعلق بالخوارق و الغرائب و الظواهر الغامضة . الباحث : رامي الثقفي ▲

خطر كامن في الغابة : قوة مجهولة غامضة

حديقة ألعاب الأطفال الموتى

رامي الثقفي 2015-12-11 15:19:32 4504

في منطقة هانتسفيل بولاية ألاباما في الولايات المتحدة الأمريكية ، لفتت نظري حديقة أطفال متاخمة لمقبرة مابل هيل القديمة ، في هذا المكان الجميل يمكنك العثور على منطقة صغيرة للعب ، المعروفة محلياً بإسم "حديقة ألعاب الأطفال الموتى" سبب التسمية أن المكان يشهد مستويات عالية جداً من النشاطات من قبل كائنات غير معروفة ، وبغض النظر عن كونهم جن أو أشباح ، فالسُكان المحليون للبلدة يعتقدون أنها أرواح الأطفال الذين دفنوا في المقبرة ، وهم يخرجون في كل ليلة إلى الحديقة للعب والمرح وركوب المراجيح في تلك الحديقة المسكونة .


تاريخ حديقة الألعاب في هانتسفيل

بين عامي 1945 و 1955 كانت منطقة الألعاب مليئة بالأعشاب والأشجار والأحجار والصخور الجيرية ، وفي عام 1960 تم إصلاح المكان ووضع عدد من ألعاب الأطفال بهدف الترفيه والترويح عن أطفال البلدة ، ولكن جاء في بعض التقارير أنه منذ ذلك الحين بدأت تحدث سلسلة من حالات الإختفاء غير المبررة للأطفال الذين يذهبون للعب في الحديقة مما أثار الكثير من الحيرة والمخاوف لدى السُكان المحليين في البلدة ، وزاد من حدّة تلك المخاوف العثور على "جمجمة صغيرة" كان قد عثر عليها أحد الأشخاص في الحديقة ، وبعد التحقيق والبحث تم انتشال العديد من الهياكل العظمية جنباً إلى جنب مع جُثث صغيرة للأطفال الذين يبدو أنهم قد عذبوا قبل وفاتهم ، ولم يتم التعرف ابداً على هوية القاتل أو ملابسات تلك الجرائم المروعة التي حدثت في تلك المنطقة ، حيث قد ظهرت علامات أخرى في الجُثث أن الأطفال قد قتلوا بسبب التعذيب ووجدت علامات لجروح ويبدو أنهم قد عانوا من فترة إعتقال طويلة مع سوء التغذية التي ظهرت واضحة على جُثث المزيد من الضحايا التي تم اكتشافها مؤخراً ، ويقال أنه مع اكتشاف جثث الأطفال توقفت حالات إختفاء أطفال البلدة الذين يذهبون للعب في الحديقة ، ومع كل تلك الأحداث والإكتشافات المروعة لا يزال الكثير من الأطفال يذهبون للعب في الحديقة المحلية حيث وضعت اليوم ألعاب حديثة وبدى مظهرها أفضل من السابق بكثير .


مقبرة مابل هيل

في الواقع حسب رأي السًكان المحليون يُعتقد أن الغالبية العظمى من هؤلاء الأطفال أو "الأرواح" يأتون من مقبرة "مابل هيل" المتاخمة للحديقة ، وهي أكبر وأقدم مقبرة في هانتسفيل حيث تحتوي على أكثر من 80000 قبر ، ومع مرور الوقت تم توسيع المقبرة لتشمل المناطق القريبة منها وتم شراء العديد من الأراضي الجديدة من أجل مواكبة نمو المدينة ، ومع النمو السكاني المتزايد للمدينة كانت المقبرة ولا تزال في حاجة إلى أراض جديدة وهذا ما جعل بلدية هانتسفيل تفكر في ضم الحديقة إلى المقبرة ، لكن هذه الفكرة أو المحاولة باءت بالفشل بسبب اعتراض السُكان المحليين في المنطقة ، حيث أثار هذا القرار غضباً شعبياً عارماً وسرعان ما تم تركيب معدات لعب جديدة تحدياً لهذا القرار لأن الكثير من الناس هناك يعتقدون أن ذلك سوف يؤذي بشكل أو بآخر أرواح الأطفال الموتى ولا يجب التعدي على "ملعبهم" فضلاً أن الحديقة قديمة جداً ولا يريدون إزاحة هذا المعلم بأي شكل من الأشكال ، وكذلك الكثير من السُكان يعتقدون أن التعدي على الحديقة وإزالتها يعني أن الأرواح سوف تنتقم منهم في مُقبل الأيام ولن تجعلهم يهنأون بعيشهم ابداً .


خروج أشباح الأطفال في الليل

كما قلت فإن الكثير من السُكان المحليين يعرفون أن الحديقة مسكونة وطالما لاحظوا تحرك المراجيح للأمام والخلف من تلقاء نفسها على الرغم أن الهواء يبدو ساكناً في أغلب الأوقات ولا يوجد أي رياح قوية من المُمكن أن تتحرك بفعلها تلك الألعاب ، بالإضافة إلى سماع أصوات أطفال يضحكون ويلعبون في المكان وسماع نداءات مجهولة المصدر ، ايضاً يذكر شهود العيان عن سماعهم لوقع أقدام ولأصوات نساء يدعون بأسماء أطفالهم ، ونظراً للمستويات المرتفعة للغاية للنشاطات الشبحية أصبحت الحديقة مكاناً مفضلاً لمُحققي الخوارق وصائدي الأشباح ، كل هذه الأحداث قد شهدها العديد من الناس الذين يدخلون للحديقة وخاصة بعد حلول الظلام ، ويعتقد الكثيرون أن الوقت الأكثر نشاطاً لهذه الأحداث هو ما بين الساعة الـ 10:00 و 03:00 بعد منتصف الليل ، حيث أن أرواح الأطفال تبدأ في النشاط والحركة والخروج من المقبرة المتاخمة لعدم وجود الناس في هذه الأوقات ، لذلك يبدو أنهم أيضاً يريدون الإستماع باللعب والمرح .

في الواقع هذه الحديقة ذكرتني بظاهرة حديقة ألعاب حيرت الخبراء في الأرجنتين ، كنت قد عرضتها على صفحتي الشخصية بفيسبوك قبل عامين أو أكثر ، حيث تتحرك المراجيح بشكل غريب من تلقاء نفسها دون وجود هواء قوي أو رياح من المُمكن أن تكون سبباً لحركة المراجيح ، والأمهات والآباء مقتنعون أن الأشباح وحدها المسؤولة عن هذه الظاهرة .

شاهد الفيديو


أخيراً حتى لو كنت لا تعرف شيئاً عن تلك القصص أو الأساطير المتعلقة بهذه الحديقة سوف تشعر بشعور غريب ، هادئ وعميق ومخيف في أحيان عندما تقوم بزيارتها ، ذلك بحسب ما يقوله أغلب محققي الخوارق ، ولكن لو أردت الوقت الأفضل للكشف عن حقيقة ما يجري هناك ، عليك أن تذهب بعد الساعة الـ 10:00 ليلاً لأنك قد تكون محظوظاً بما فيه الكفاية لتشهد بعض المشاهد الغريبة وتسمع أصوات الأطفال والأمهات وهنّ ينادين على أسماء أبنائهن الذين فقدوا إلى الأبد.

بحث وإعداد : رامي الثقفي
Copyright©Temple Of Mystery

التعليقات

asma 2017-05-16 00:53:01

موضوع شيق شكرا لك

محمد 2017-01-13 01:33:47

هناك اشياء جدا خارقه في الطبيعه لايوجد لة تفسيرات.

sara 2017-01-07 16:41:08

great article thankyou

زينة 2016-12-06 03:46:16

مرعب ان نقرأ قصصا عن التعذيب و المرعب أكثر ان يطال التعذيب الأطفال الصغار الذين تم القضاء على طفولتهم..من الذي يمكنه القيام بأمر مروع كهذا و لماذا..هل كانوا عبيدا او اولاد عبيد؟ هل كانوا ايتام او لقطاء؟ هل كانوا فقراء و كان يتم استغلالهم؟ هل كان هناك مهووس طليق يقوم باختطافهم و تعذيبهم؟...اسئلة كثيرة تجول ببالي الآن في هذا الليل و التي أجوبتها قد تظل غامضة الى الابد حتى يحين الوقت المناسب للكشف عنها و معرفتها...

اكرم 2016-04-15 13:08:34

رائع ومشيق

إسلام 2016-03-22 01:27:30

ررررروعه

تومة اليمن 2016-01-08 00:18:26

رووووووووووووووووعه وشيق ومثير

جولين 2015-12-16 14:38:43

موضوع رائع وغريب!

آمنه 2015-12-16 06:59:05

موضوع شيق جدا وفي الحقيقة مرعب جدا .. هل فعلا أكون محظوظة إن تمكنت من زيارة الحديقة في العاشرة ليلا ههه لا أظن هذا نشكرك أستاذ رامي

هنا 2015-12-13 15:14:02

عندما يموت الانسان مقتولا او بالتعذيب اعتقد ان روحه تبقى معنا ولا تعبر الى عالم الارواح او النور... ولا تعرف معنى الراحة ولاتترك من يعيش في المحيط الذي قتلت فيه يعرف الراحة انها ارواح غاضبة باختصار وبالنهاية ستتداركها رحمة الخالق و ترحل ولكن بعد ان تنهي مهمتها التي لازالت معنا من اجلها وهنا هم مجرد اطفال يتوقون للعب واظن ان ازالة الالعاب قد تكون وبالا على سكان المكان وعين العقل هو مافعلوه بالمحافظة على هذه الحديقة.. شكرا على الموضوع الجميل استاذ رامي

حمزة عياش 2015-12-13 11:58:12

انا من المغرب ، بجانب منزلنا حديقة العاب تشبه هته الحديقة والله العظيم انها تتحرك بالليل ولا يوجد احد ودائما اراقبها

سالم احمد 2015-12-13 11:39:42

موضوع رائع

طارق عبد الرحمن 2015-12-13 00:35:24

سبحان الله .. أكيد جن

نوران 2015-12-13 00:21:36

موضوع جميل وشيق جدا

ساهر الليل 2015-12-12 23:53:45

استاذ رامي انا قرأت المقال وشاهدت الفيديو حتى إذا لم اشاهد الفيديو أنا أصدق هذا ... اقسم بالله انني رأيت عماره بأكملها هجرها ساكنيها لكثرة الاذى من الجن .. ورأيت عائله تركو منزلهم بعد أن قتل الجن طفلهم وأصابو إبنتهم الصغيره .. كان الوالدين يرون الجن بأم اعينهم ... ويبقى السؤال ماهو السلاح الذي نواجه به الجن ... '' اذكار الصباح والمساء '' ... دمتم بخير استاذ رامي..

مرام 2015-12-12 23:46:59

موضوع غريب ومشوق كالعادة ، لا تتأخروا علينا بالمواضيع الرائعة

جاسم حسن 2015-12-12 23:40:55

موضوع رائع وشيق

لؤي المحمدي 2015-12-12 23:39:38

كم اود زيارة هذه الامكان لأرضي فضولي ، شوقتونا ، مع العلم انا اعيش في كندا ولكن ربما اذهب الى هانتسفيل ، وارجوا منكم ذكر الامكان المسكونة في كندا ، اشكركم على مواضيعكم الجميلة جدا

حسن علي 2015-12-12 23:33:55

موضوع جميل

جوليا 2015-12-12 23:31:56

مرعب والفيديو فعلاً شي غريب !

إضافة تعليق على المقال



تنبيه : اكتب تعليقك مع احترام الرأي وتجنب الاستخفاف ضد أي معتقد أو دين أو طائفة أو تمييز ضد المرأة أو إهانة للرموز العلمية والثقافية أو التكفير أو الاستهزاء من فكر أو شخص .


من فضلك أدخل الاسم

من فضلك ادخل نص التعليق

مشرف الموقع : تم تدشين هذا الموقع الخاص بالماورائيات والظواهر الغامضة التي تخرج عن حدود التفسير من أجل كل المهتمين في العالم العربي خصوصا ، وهو سيكون منبرا لكل من يجد في نفسه القدره والشغف على البحث والتحقيق في مثل هذه الظواهر ، نحن لسنا من أنصار الخرافات والاساطير ولكن طالما كان البحث العلمي مصدرا للمعرفة لكي نفهم ونعلم والله وحده أعلم . رامي الثقفي
تصميم و برمجة : يونيك اكسبيرنس لخدمات المعلومات المتكاملة