لقاء مع جيش الموتى
الكاتب : رامي الثقفي
في العصر الحديث هناك الكثير من الناس الذين يعتقدون في وجود الأشباح والأرواح ، وحتى القدماء يشتركون معنا في العديد من هذه المعتقدات ، ولكن كان لدى الثقافات القديمة في جميع أنحاء العالم مفهوم مختلف عن الموت و الحياة الآخرة ، و خلال العصور الوسطى كان الناس مقتنعين أن الإنسان لا يُمكن أن يذهب إلى الجنّة أو الجحيم على الفور ، حيث يقول المفهوم في اللاهوت الكاثوليكي الروماني على سبيل المثال أن الإنسان بعد الموت لابد أن يمر بمرحلة تنقية مؤقتة أو أن يخضع للقداسة اللازمة قبل أن يدخل إلى الجنّة وأن يتمتع بوجود و جمال الله ، وفي الإسلام مثلاً توجد هناك ..
المزيد
      كرة بيضاء متوهجة تظهر في سماء سيبيريا       سفر عبر الزمن ؟ هاتف خليوي داخل لوحة رُسمت في ثلاثينيات القرن الماضي       مرصد أريسيبو يكشف عن "إشارات غريبة" من قزم أحمر يُسمى روس 128       أجسام طائرة "مذهلة" تحلق في سماء غراتس       إعلان من ناسا : نأسف ، لن نستطيع أن نرسل البشر إلى المريخ       لقاء مع جيش الموتى       طبعات الأقدام العملاقة في معبد عين دارا       معبد العيون و التماثيل الغريبة       السُمّ الشيطاني : سحر الكو الصيني       جِيل بيريز : لُغز الإنتقال اللحظي       رجل غورنينغ       أركايم : لُغز علمي و منطقة شاذة       الذهاب إلى المجهول       نبّاش القبور       ألويس إيرلماير : نبوءة مخيفة حول الحرب العالمية الثالثة       تجارب واقعية : إرسال طاقات الحب والسلام       تجارب واقعية : اللوح الخشبي الغامض "الجزء الثاني"       تجارب واقعية : اللوح الخشبي الغامض "الجزء الأول"       تجارب واقعية : إيمان والسيدة (س)
*

Link1 Link2 Link3 Link4 Link5 Link6 Link7 Link8 Link9 ارسل خبرتك
الأكثر قراءة
الحيوانات واستخداماتها في السحر والشعوذةالأبراج كما لم تعرفها من قبل 1الأبراج كما لم تعرفها من قبل 2المخلوقات الفضائية والأدلة على وجودهاالأحجار وعلاقتها بالنفس البشريةالأبراج كما لم تعرفها من قبل 3النباتات واستخداماتها في السحر والشعوذةما قبل آدم11:11 - هل يحدث لك ؟أسرار الحروف
تصنيفات الموقع
أساطير عالميةأحلام ورؤىأسرار الأرضأسرار الكونأسرار الروح والعقلتنجيم وتنبؤاتإستحضار أرواحسحر وشعوذةشخصيات غامضةنجوم وكواكبقدرات خارقةمخلوقات غامضةمسوخ ووحوشأماكن مسكونةشياطين و ملائكةمعتقدات دينيةقارات ومدن مفقودةمسائل غير محلولةأشباح وأرواحرموز غامضةخوفلعناتالحياة و الموت
مرحباً بكم ..
۩۞۩ نرحب بكم جميعاً زوار موقع معبد الغموض - Temple Of Mystery نشكر لكم إهتمامكم على البحث والمعرفة ، يمكنكم التواصل عبر الموقع أو عبر شبكات التواصل الإجتماعي التابعة للموقع لتبادل الآراء أو طرح الأفكار أو تقديــم المقترحات وإرسال تجاربكم الخاصة مع الأحداث الغامضة ، معبد الغموض ، معبدكم وموقعكم الأول لكل ما يتعلق بالخوارق والغرائب والظواهر الغامضة. الباحث : رامي الثقفي ▲

مواقع ذات صلة
Mysterious UniverseGhost VillageParanormal MovieCICAPGhosts and GhoulsG.I.A.PMEET THE WEIRDParanormal XThe Unexplained MysteriesLatest UFO sightings

إعلانات الموقع
تطبيق معبد الغموض على نظام أندرويد

إحصائيات الزوار
المتواجدون الآن : 5 زوار اليوم : 778 زوار الشهر : 25628 عدد الزوار الكلي : 1631489
مشاهدات حديثة لمخلوقات أسطورية
رامي الثقفي     أضيف بتاريخ : 2015-06-21 21:34:52      عدد الزيارات : 8377 زيارة



مرحباً بكم مجدداً متابعي ومحبي معبد الغموض ، بعد أن تم نشر موضوع مع فيديو في وقت سابق يتحدث عن مشاهدات حديثة لمخلوق اليونيكورن الأسطوري على صفحة معبد الغموض بفيسبوك ، كانت هناك العديد من المطالبات من المتابعين التي تريد منّا التحدث عن هذا الموضوع بسبب إيمان البعض منهم بوجود مثل تلك المخلوقات وإن كانت تعتبر "خرافية أو أسطورية" في عالمنا اليوم ، وفي الواقع قررت بعد ذلك أن أبحث بشكل سريع عن ما إذا كانت هناك مشاهدات لمخلوقات أسطورية أخرى غير الحصان الأبيض ذو القرن الواحد والمعروف بالـ "يونيكورن" وبالفعل وجدت أن هنالك مشاهدات مزعومة لمخلوقات أسطورية أخرى أكثر غرابة ، وبغض النظر عن تصديقها أو تكذيبها ، فطالما كانت هناك مشاهدات وأفلام تسجيلية وصور ووقائع حديثة تتحدث عنها ، سوف نعرضها اليوم ، علينا أن ننسى قليلاً الأجسام الطائرة الـ UFO والكائنات الفضائية ، لأن موضوعنا اليوم هو كما قلت مشاهدات لمخلوقات متعددة ومتنوعة ومعروفة من الفولكلور العالمي وأساطير الشعوب والتي تنتشر على شبكة الإنترنت ووسائل الإعلام الإجتماعية في جميع أنحاء العالم وأتمنى أن تستمتعوا اليوم بالقراءة والمشاهدة لهذه المشاهدات الحديثة المزعومة مع تلك الكائنات الأسطورية.

التنين - الصين

اثنين من الطلاب من جامعة "جيلين" في الصين كانوا يسيرون بجانب مكتبة في أغسطس عام  2014 عندما لمح واحداً منهم بشكل مفاجئ شيئاً غريباً في السماء ، الطالب الآخر قام على وجه السرعه بأخذ هاتفه الخلوي لتصويره بالكاميرا ، وقال أنه قد رأى بالفعل مخلوقاً عملاقاً في السماء بطول حوالي 10 أمتار " 33 قدم" يُحلق مع أربعة أرجل وذيل ضخم وطويل ، وزعم أنه كان يحلق على علو مرتفع ويشع منه ضوء معدني منخفض وازدادت وتيرة إشعاع الضوء قبل أن يختفي من جهة جنوب شرق المدينة ، وقال أنه في البداية كان مذهولاً من ما رآه ونسي تماماً فكرة التصوير من هول المنظر إلا أن تذكر أن يصور المشهد ولم يكن كاملاً كما وصفه لأنه لم يصور سوى الذيل الضخم ، كما سوف نرى بالفيديو ما يشبه الذيل الطويل وكأنه سحابة حلوزنية عملاقة في السماء ، وفي العام الماضي جائت تقارير أخرى أنه قد تم تصوير "تنين" شمال شرق الصين وبث الفيديو لاحقاً في نشرات الأخبار ، وجائت تقارير ومزاعم من ماليزيا عن مشاهدة لتنين ضخم كان يحلق فوق معبد بوذي في بينانغ ، وكذلك في عام 2004 إدعى مصور هاو صيني أنه عندما كان في الطريق في منطقة أمدو التبتية لحضور مراسم افتتاح خط السكة الحديد من تشينغهاى إلى زيزانغ صور من نافذة سيارته مخلوقاً عملاقاً يشبه التنين يحلق في السماء ، وآخرون ايضاً أدعوا أنهم صوروا مخلوقات تشبه التنين كانت تحلق فوق جبال الهيمالايا ، وبغض النظر عن المشاهدات الحديثة المزعومة للتنين في الصين ، فإن الصين كانت ولا زالت من أكثر الأماكن في العالم التي تحدث بها ظواهر غامضة خارجة عن حدود التفسير وللمزيد أقرأ "أبرز الظواهر الماورئية في الصين" بالضغط هنا .

شاهد الفيديو عن التنين المزعوم في الصين



العفاريت الأقزام - جميع أنحاء العالم

الأقزام من "الجن" هي صنف من أصناف الجن والعفاريت المذكورة في الأساطير العالمية التي ظهرت تحديداً في الأساطير والقصص الأوروبية بالذات خلال فترات العصور الوسطى ، ومع اختلاف الوصف وتضارب وتباين القصص عنها من خلال الشكل والمظهر والصفات اعتماداً على قصة وثقافة البلد ، إلا أننا نجد الكثير من القصص الشعبية تتحدث عنها وحتى في العصر الحديث توجد تقارير وأفلام فيديو تصور هذه المخلوقات ، على سبيل المثال من هذه العفاريت ما يسمى بالـ "الجونوم" وهي مخلوقات صغيرة بطول كف اليد تقريباً وأحياناً تكون في حجمها مثل الأقزام البشرية المعروفة أو أقصر منها بقليل ، ويعتقدون أن تلك المخلوقات تمتلك قدرات سحرية ، تذكرون منشور عن القزم المُحنط الذي اكتشف في أحد الكهوف في الولايات المتحدة الذي تحدثنا عنه في صفحة معبد الغموض على فيسبوك عندما تم اكتشاف مخلوق صغير مُحنط في يونيو عام 1934 في كهف داخل جبال سان بيدرو في وايومنغ ، حيث أن أسطورة المخلوقات الصغيرة بطول كف اليد كانت معروفة لدى القبائل الأمريكية من الهنود الحمر وكانت تسرد العديد من القصص للأرواح الصغيرة ويسمونهم في لغتهم الخاصة "النيمراجا" ، حيث تقول الأساطير أن هذه المخلوقات لديها جشع وطمع حتى أنها من الممكن أن تسرق الذهب والمجوهرات ، ونجد أن هذه المخلوقات ذكرها المؤرخ "باراسيلسوس" في القرن السادس عشر ، في الواقع توجد تقارير من أماكن مختلفة من العالم عن مشاهدات لتلك المخلوقات وأشهرها هو "عفريت الأرجنتين" الذي انتشر الفيديو الخاص به على موقع يوتيوب ، ايضاً في إفريقيا قرأت قصة أو تقرير غريب يقول أن تلك المخلوقات الصغيرة التي تعيش تحت الأرض أصبحت تخرج من حين لآخر للناس ، بل أنها أصبحت تمثل مشكلة مثيرة للقلق في زيمبابوي ، تقول القصة الحديثة أنه في عام 2012 هرب طلاب من مدرسة "سان سيباستيان" الثانوية في "بولاوايو" وهم يصرخون ويبكون بعد أن زعموا أنهم قد تعرضوا لهجوم في الفصل الدراسي من "عفاريت صغيرة" تشبه الأقزام  قبل أن تتحول إلى قردة البابون ! وتعرف هذه المخلوقات في زيمبابوي بالـ"فيكوامبو" وتصنف على أنها من الأرواح الشريرة القادرة على التحول والتشكل ، ويعتقد أنها تكون مرئية فقط لأولئك الذين يهاجمونهم ، وقد اتهمت هذه العفاريت في كل شيء حتى في التحرشات الجنسية للممرضات في المستشفيات ! وعلى الرغم من وجود بلاغات للشرطة والجهات الرسمية حول ما حدث فإن الشرطة بقيت عاجزة عن فعل أي شيء أمام هذه الإدعاءات الغريبة وفي الحقيقة لا ألوم الشرطة على الإطلاق ، وقد أتهم ايضاً رجل أعمال محلي يدعى "إيساو موبفومي" بأنه يستخدم السحر وكذلك يستخدم هؤلاء العفاريت لمصلحته الشخصية وإغراء الناس لشراء بضاعته ، هذا الإدعاء الغريب جعل الرجل يدافع عن نفسه ضد تلك الإتهامات الغريبة ، حيث قد اجتاحت مواقع التواصل الإجتماعي في زيمبابوي تحديداً في الفيسبوك وبرنامج واتسآب تلك الإدعات والإتهامات للسيد "موبفومي" ، من جانبه نفى "موبفومي" كل تلك الإتهامات وقال أنها تنبع من الغيورين والحسدة وأعداء النجاح حيث قال :  " أنا مسيحي مخلص وأنا لست استخدم السحر أو العفاريت ، إنه لأمر مُحزن أن أمام كل عمل ناجح هناك دائماً أشخاص يحاربونك باستمرار " ، حسناً أنا شخصياً اصدق السيد "موبفومي" لأنه بالفعل أعداء النجاح كثر ، والشجرة المثمرة دائماً ترمى بالحجارة ، وبغض النظر عن عفاريت زيمبابوي دعونا ننظر لهذا العفريت القزم الذي ظهر في أحد المنازل في الأرجنتين ، من وجهة نظري هو فيديو مثير للإهتمام .

شاهد عفريت قزم يظهر في أحد المنازل في الأرجنتين



ايضاً من ضمن المشاهدات المزعومة لهذه العفاريت هي لجن "البيكسي" وهي مخلوقات أسطورية من الفولكلور البريطاني ، مخلوقات صغيرة تذكر احياناً بأنها بأشكال طفولية جذابة ، وفي العصر الحديث عادة ما تصور مع آذان مدببة وغالباً ما ترتدي قبعة وزي أخضر ، وفي عام 2007 خلال فحص روتيني في عُش للطيور ، جائت تقارير بأنه قد اكتشفت عظام غريبة مخبأة بين الريش والأغصان وتم جمع هذه العظام في كيس لإجراء الاختبارات عليها ووجدوا أن تلك العظام الصغيرة تشكل هيكلاً عظمياً لمخلوق صغير جداً بحجم كف اليد تقريباً مما جعل الخبراء في حيرة أمام هذا الإكتشاف وازدادت الافتراضات على أن تكون هذه العظام الصغيرة هي لمخلوق البيكسي ، وفي الولايات المتحدة الأمريكية زعم عدد من الناس عن مشاهدتهم لمخلوق "الليبركيون" وهو يعتبر من صنف الجن الأقزام ايضاً وأصله جاء من الفلولكلور الأيرلندي ، وعادة ما يصور على أنه رجل قزم كبير في العمر ، شرير ومؤذي ويرتدي معطفاً وقبعة ، وتقول الأسطورة الآيرلندية أنه إذا ألقي القبض عليه من قبل الإنسان ، فإن هذا المخلوق لديه قدرة سحرية على منح ثلاث رغبات أو أمنيات يحققها للإنسان في مقابل الحصول على حريته ، لعل الكثير من الذين يقرأون الآن يتمنى أن يصطاد الليبركيون على الأقل لتحقيق تلك الأماني ، وعلى أية حال فأنه في عام 2006 كان طاقم تصوير لمحطة تلفزيون محلية إسمها WPMI بولاية الاباما قام بالتحقيق مع عدد كبير من الناس في المنطقة إدعوا أنهم رصدوا عفريت الليبركيون يختبئ من شجرة قريبة ، وطلب المحققون أن يرسم الناس ما رأوه وكانت الرسومات تشير بالفعل على الشكل النمطي المعروف في الفولكلور العالمي عن مخلوق الليبركيون ، وساعد هذا التشابه في الرسومات وكذلك التصريحات في المقابلات التي أجريت في البرنامج مع السكان المحليين لجعل ذلك التقرير ينتشر انتشارها كبيراً في المواقع العالمية ، على الرغم من أن البعض يعتقد أن القصة لم تكن إلا مجرد مزحة ملعوبة من قبل السُكان المحليين على حساب طاقم الأخبار .

إفادات الشهود عن مشاهدتهم لمخلوق اليبركيون في نشرة الأخبار


ياروم - آيسلندا

في الواقع هناك اعتقاد سائد عن الجن وعالم الجن في آيسلندا ، حيث نجد أن الناس في هذا البلد الجميل قد أثّرت عليهم تلك المخاوف من كيانات غير مرئية على طول الطريق ، ولكن الجن ليست هي المخلوقات الأسطورية الوحيدة التي تتمتع بالإعتراف الرسمي في البلاد ، في بحيرة "لاجرافوت" بالقرب إيغلستادير في شرق آيسلندا يؤمن الآيسلنديون أن هذه البحيرة هي موطن لثعبان البحر الأسطوري أو الوحش أو التنين الأوروبي الذين يسمى في آيسلندا "ياروم" ، وعادة ما يصور التنين الآيسلندي "ياروم" بأنه مخلوق عملاق مُقرن ينفث النار من فمه مثل السحلية العملاقة مع أجنحة تشبه أجنحة الخفافيش بأربعة أرجل وذيل طويل قادر على الإمساك بأي شىء ، وتذكر بعض الأساطير الأوروبية أن هذا التنين عادة ما يحتوي على خصائص سحرية وأنه حيوان  له خصائص "برمائية" حيث من الممكن أن يعيش تحت المياة وايضاً على السطح ، وفي عام 2012 ظهر فيديو على يوتيوب من آيسلندا يصور شيئاً غامضاً يتحرك بطريقة غريبة تحت الجليد وأصبح العديد من الناس في آيسلندا يعتقدون بأن ذلك كان دليلاً قاطعاً على أنه هذا المخلوق القديم ، الباحث الفنلندي "ماكيون مايسا" اختلف مع هؤلاء الناس وقام بتحليل الفيديو باستخدام شاشة كبيرة لإثبات أن الجسم الذي كان يبدو كأنه تنين كان في الواقع ثابتاً في الماء وأكثر الإحتمالات أنه ربما لم يكن إلا مجرد شبكة صيد عائمة في المياة الجليدية أو قطعة من القماش ، مع ذلك انا شخصياً فوجئت بأن الحكومة في آيسلندا قامت بتشكيل لجنة لتقصي الحقائق لتحديد ما إذا كانت لقطات حقيقية أو لا ! تحية كبيرة للحكومة الآيسلندية لإهتمامها بهذه المواضيع وهذا إنما يدل على الرقي والحضارة وتقدير البحث العلمي في هذا البلد حتى وإن كان الأمر يبدو خرافياً ، حيث عقدت لجنة حكومية لإثبات صحة الفيديو من عدمة ، وكانت النتائج أن 7 من أصل 13 من أعضاء اللجنة قضوا بأن اللقطات كانت حقيقية ، وكان هذا بالتأكيد نتيجة النظر والتفكير الرصين في إثبات الحقائق ، مع أن البعض قال أن هؤلاء السبعة من أعضاء اللجنة الذين أقروا بصحة الفيديو يقومون على صناعة وتشجيع السياحة المحلية ليس إلا .

شاهد الفيديو


حوريات البحر في كريات يام - إسرائيل

سبق أن تحدثت عن هذا الموضوع في مقال "حوريات البحر حقيقة أم محض خيال " بإمكانكم الإنتقال إليه بالضغط هنا ، حيث أفاد السُكان المحليين والسياح على حد سواء في بلدة "كريات يام" الإسرائيلية عن رؤيتهم لحورية البحر ، حيث رصدها الشهود وكانت تشبه حورية البحر أو كأنها كانت خليط من فتاة شابة ودلفين أو سمكة كبيرة ، وعندما تشاهد الفيديو سوف ترى المخلوق وهو يتحرك بشكل سريع ، في حين أن المتفرجين والمصورين كانوا في حالة من الذهول قبل أن تختفي الحورية تحت الأمواج ، أثار الفيديو الكثير من الضجة والجدل لدرجة أن المجلس المحلي البلدة قدم جائزة نقدية قدرها مليون دولار للشخص الذي يحصل على أدلة فوتوغرافية حقيقية عن حورية البحر ، للأسف ، اختفت التقارير تقريباً بأسرع من ما ظهرت "ودون مزيد من شهود العيان أو صور فوتوغرافية" مما دفع الكثيرين للإشتباه أن ما بالفيديو ناتج من الوهم البصري ، أو حتى مجرد خدعة لحشد السياح ، وعلى خلفية هذا الفيديو أمضى فريق تحقيق من قناة NBC في عام 2010 أسبوع من التصوير على طول شواطئ كريات يام ، وقال المتحدث الرسمي بإسم طاقم العمل " أنهم رصدوا حورية البحر في الليل ولكن لم يتمكنوا من تتبعها أو تصويرها بشكل واضح لأنها كانت سريعة جداً واختفت بشكل سريع بعيداً عن الأنظار".

شاهد الفيديو


شياطين تتسبب في حالات طلاق وقتل - الإمارات العربية المتحدة والمملكة المتحدة

في عام 2014 حصل رجل في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة على الحق في تطليق زوجته بعد أن اكتشف أنها كانت في حوزة روح خارقة أو شيطان من الجن ، وتجلى له هذا الأمر بعد أن كانت زوجته تراه دائماً على شكل "حمار" مخيف ولا تريده أن يقترب منها ، وكذلك مشاهدة الرجل المسكين لشخص أو كيانات مُخيفة في المنزل وكذلك رفض الزوجة المستمر على ممارسة الجنس معه خلال فترة زواجهما ، وقال الرجل أن علماء الدين قد فشلوا جميعاً في الكثير من المرات في طرد الروح الشريرة ، لم تكن الحياة قابلة للإستمرار وبعد ذلك منحت محكمة دبي الشرعية الطلاق للرجل ، وأمرته بدفع النفقة وكان قدرها 11000 دولار ، في الواقع الإعتقاد في الشياطين من الجن نشأت مع الأساطير العربية قبل الإسلام وبعد الإسلام ايضاً والإيمان بالجن ركن أساسي في الإيمان بالدين ، ولدي تقرير اليوم لقصة حقيقية لأحد السُكان المهاجرين العرب في أوروبا ، وهو "أحمد الخطيب" الشاب السوري المهاجر إلى مانشستر - إنجلترا ، المتهم بقتل زوجته لأنه كان يراها على شكل شيطانه تريد قتله ،  حيث بعد قصة حُب دامت 9 سنوات وإنجاب 3 أطفال ، قرر "أحمد الخطيب" الذي يبلغ من العمر 34 عاماً أن يقتل زوجته وحُبه الوحيد "رانيا العايد" 25 عاماً الظاهرة في الصورة مع زوجها ، بعدما رآها على هيئة مخلوقات وأشكال شيطانية مرعبة ، فتارة كان يراها على شكل كلب أسود شرير وتارة أخرى يراها وكأنها أرنب أبيض بعيون حمراء ، أو كمخلوق غريب ذات أربع أياد وأسنان حادة ودم يسيل من فمها مع شعر طويل جداً أحمر اللون وعيون واسعة ،  حيث قد إدعى "أحمد الخطيب" أنه رأى زوجته في شكل "جنية" مرعبه في أكثر من مرة ، والتي جعلت منه خائفاً منها وقتلها عندما ضرب رأسها بقطعة ثقيلة من أثاث المنزل ،
أعتقد السوري الأصل أن زوجته مسكونة بـ"روح شيطان" وبحسب ما ورد في صحيفة الدايلي ميل البريطانية اعترف "الخطيب" أنه قتل زوجته عمداً والتي يقول إنه لا يزال يحبها ، ومن ثم وضعها بداخل حقيبة مغلقة وذهب بالجثة مسافة 87 ميل إلى شمال يورك شاير ، ليدفنها هناك ، اعتقاداً منه هو وأخوه الذي أخبره عن فعلته باستحالة العثور على الجثة ، استمعت المحكمة إلى الخطيب الذي أكد أنه تزوج برانيا عن حُب منذ أن كان عمره 23 عاماً وعمرها 16 عاماً وهاجرا معاً من سوريا إلى اليونان ثم إلى بريطانيا عام 2004 وكانت الحياة سعيدة جداً بينهما وبين أطفالهم الثلاثة ، لكن بعد ذهابها إلى الجامعة تغيرت كثيراً ، على حد قول الخطيب ، وبدأت تُهمل أسرتها وأطفالها مع قضاء أوقات طويلة أمام المرآة وفي الحمام وفي مكالمات بالهاتف وعلى فيس بوك وواتس آب وأنها كانت تمنعه من النوم معها وعندما يذهب معها إلى الفراش كان يراها بأشكال مُخيفه للغاية ، وبحسب الصحيفة فإن الخطيب زار أخصائي الأمراض العقلية في مستشفى بمانشستر ، لاعتقاده بأن "الجن" عادت للظهور مجدداً ، أحد الشهود وهو صديق لأحمد الخطيب قال أن الخطيب في وقت سابق قال له بأن "زوجته ليست امرأة وليست بشراً بل كانت شيطاناً ، وسوف يقتلها" ، كانت تلك قصة الشاب السوري أحمد الخطيب المؤسفة مع الجن والتي أدت في نهاية المطاف إلى قتل زوجته بتلك الطريقة البشعة ، وفي وقت لاحق دفعت المحكمة ببراءته من قتل زوجته لإسباب تتعلق بالصحة العقلية.

هجمات آسوانج - الفلبين

أخيراً مع "آسوانج" ، الكثير من الحكايات عن الوحوش والمخلوقات الأسطورية في الفولكلور الفلبيني ، واحد من أقوى هذه الوحوش انتشاراً في العصر الحديث في الفلبين هو آسوانج ، مخلوق في تفاصيله على شكل الغول ، يتلذذ بشرب الدماء ويفترس البشر والحيوانات في الليالي المظلمة ، لديه ميزات غير محدودة حيث يُمكن أن يتحول إلى خنزير أو كلب ، والبعض الآخر يقول أنه يُمكن أن يفصل النصف الأمامي من جسمه ويحلق حوله ، والبعض الآخر يقول أن لديه لسان طويل لإمتصاص نواة الأطفال الذين لم يولدوا بعد من أرحام أمهاتهم ، وفي عام 2014 تسببت رسالة نصية من مصدر مجهول بالذعر والخوف للمواطنين الفلبينيين وجاء فيها "تحذير على الجميع في باتانجاس ، أن لا تتسكع خلال الليل ، هناك مجموعة كبيرة من آسوانج تتجول" على الرغم من نفي الشرطة المحلية أي تقرير من هذا القبيل ، ويعتقدون أن القصة بأكملها كانت مجرد خدعة ، ولكن الإيمان بوجود هذا المخلوق لدى الفلبينيين غير محدود وهناك العديد من القصص المأساوية التي يعتقد أن "آسوانج" كان هو الجاني وليس غيره ، في عام 2014 تم قطع رأس امرأة تبلغ من العمر 70 عاماً في مدينة "باكولود" وبقيت القصة مقيدة ضد مجهول لعدم معرفة الجاني ، والغريب أن إبنها كان مقتنعاً أن من قطع رأسها هو آسوانج ، وفي عام 2013 تم العثور على 4 شُبان مقطوعي الرأس في أحد الغابات في الفلبين ولم تتمكن الشرطة من معرفة الجاني مما دفع بالناس بالقول أن الغول آسوانج كان هو الذي قطع رؤوس هؤلاء الشباب في الغابة ، ولا تزال هناك تقارير من حين لآخر عن مشاهدات مزعومة للغول آسوانج حتى يومنا هذا .
أخيراً أعتقد أن موضوعنا اليوم كان مثيراً ومُسلياً وذلك بغض النظر عن صحة هذه التقارير من عدمها ، لأني أعرف أن الكثير منكم يُحب مثل هذه المواضيع ، وأتمنى أنكم قد استمتعتم بما جاء في هذه المادة اليوم ، نلقاكم في موضوع آخر قريباً وإلى اللقاء .

بحث وإعداد : رامي الثقفي
Copyright©Temple Of Mystery


  • إضافة تعليق على المقال

تنبيه : اكتب تعليقك مع احترام الرأي وتجنب الاستخفاف ضد أي معتقد أو دين أو طائفة أو تمييز ضد المرأة أو إهانة للرموز العلمية والثقافية أو التكفير أو الاستهزاء من فكر أو شخص


من فضلك أدخل الاسم
الاسم :

من فضلك ادخل نص التعليق
التعليق :
التحقق :

  • عرض التعليقات الحالية على المقال
2016-12-17 13:01:07
أضيف بتاريخ :
RaaaN 12 77
الاسم :
جميل رائع متقن ابداعي فن ماذا استطيع ان اقول اكثر من هذا ؟ مشكووووووووووورين
التعليق :
2016-10-21 14:52:04
أضيف بتاريخ :
محمد
الاسم :
موضوع رائع استاذ رامي
التعليق :
2016-10-14 12:29:04
أضيف بتاريخ :
Zee Kay
الاسم :
لطالما شدتني الالغاز و الاساطير القديمة و قد اتى هذا المقال ليشبع رغبتي في المعرفة و لو قليلا..لقد لفت نظري كثيرا الحديث عن التنين و عن الياروم و الحوريات و العفاريت واعترف بأنني توجست خيفة من الشياطين وما حصل مع أحمد الخطيب..اما اكثر ما جذب انتباهي فهو الليبركيون والحديث عن تحقيقه لثلاث امنيات، فإن عاد الأمر لي فالأمنية الاولى التي سأتمناها هي سلام الدنيا، اما الثانية فهي سلام الروح، بينما الثالثة فستكون.........مقال رائع كالعادة، بوركت جهودك بروفيسور رامي و بوركت جهود الجميع و بالتوفيق دوما...
التعليق :
2016-10-13 21:54:34
أضيف بتاريخ :
الملك ناصور(٠-٠)
الاسم :
الموضيع كلها حقيقي لأن الله لم يخلق البشرفقط بل السموت والارض والكوكب كلها مسكونه ب مخلوقات غريب عجيب(*-*)وشكرارررررعلي الموضيع القيمه($-$)
التعليق :
2016-02-19 03:04:47
أضيف بتاريخ :
حسين سالم عبشل
الاسم :
موضوع شيق و رائع تشكر عليه ... دائما يكون للاساطير جذور من الواقع
التعليق :
2015-10-03 15:14:10
أضيف بتاريخ :
ليندا
الاسم :
هذا حقيقة
التعليق :
2015-09-01 16:36:21
أضيف بتاريخ :
OSSAMA KGB
الاسم :
merci Cette ne roman vrete
التعليق :
2015-08-14 12:24:31
أضيف بتاريخ :
خالد
الاسم :
الاقزام موضوعهم محير !
التعليق :
2015-07-13 20:33:53
أضيف بتاريخ :
احمد زيدان
الاسم :
مواضيع رائعه وشيقه افضل موقع انتم
التعليق :
2015-07-11 08:44:45
أضيف بتاريخ :
مريم
الاسم :
روووووعه
التعليق :
2015-07-08 15:30:57
أضيف بتاريخ :
سعاد محمد
الاسم :
في صدري اشياء ترددت كثيرا للبوح بها.ولكن الا ن احس اني في المكان والوقت المناسب لاحكي.ساروي بعض الاحداث.والباقي لمن يريد الاطلاع اكثر يتصل ع الواتس اب.0097466920183.مع العلم ان الاحداث وكل ما مر بي موثق بالتاريخ والمكان والزمان.بدات بسن الخمسة سنوات اول ما رايت رايت بام عيني شخص يلبس ابيض طويل القامة يمشي فوق الماء .....في سن السابعة مخلوق غريب الشكل يشاركني فراشي....في سن العشرة حتى 14 كنت اطير نعم في الحلم ولكني احلق حتى لما انزل الارض بقوة كنت اصرخ فيصحى من النوم اخوتي .وصرت ارى حدوث الاشياء قبل حدوثها رايت روحي تغادر جسدي حتى اصبح جسمي شفافا حتى وصلت الى مستوى تحت ركبي وكنت اشع بوهج ازرق سماوي ولكني صرت اصرخ واصرخ حتى اتت ابنتي وايقضتني.......كثيرة هي الاحلام والوقائق التي عشتها خلال الخمسون عاما الماضية...........من عدة اشهر كنت نائمة العصر وشاهدت القمر منشق الى نصفين وقد كتب في النصف الله اكبر وهناك نهر من النار يجري في الارض والناس مشرابة الاعناق الى السماء من الهول والاستغراب.اقسم بقدسية الله اني احسها حقيقة وليست احلام....وقد رايت بعض الكائنات مباشرة..ولدت وفي كفي علامة .يقول بعض العارفين يجب ان اخفيها لانها تعني شئ مهم. ..
التعليق :
2015-07-07 19:09:14
أضيف بتاريخ :
اللموت مدريدية
الاسم :
حلوو
التعليق :
2015-07-06 15:35:19
أضيف بتاريخ :
احمد انجل
الاسم :
ارجوكم اعملو موضوع عن مصاصي الدماء علشان انا بشرب دم فعلا وبحب شرم الدم وطعمو ومش عارف دا مرض ولا ايه وشكرا لكم..
التعليق :
2015-07-03 20:00:39
أضيف بتاريخ :
مجدي محمد
الاسم :
جميل جدا ، ارجوكم يا معبد الغموض نريد المزيد عن هذه المواضيع
التعليق :
2015-07-03 19:44:11
أضيف بتاريخ :
**انسانه**
الاسم :
**بالنسبه للشياطين التي تتسبب في حالات القتل والطلاق فهي حقا حقا موجوده وهي اما بسبب سحر اسود او مس شيطاني وهذا النوع من السحر اسمه سحر (التفريق)حمانا الله واياكم من شرور الجن
التعليق :
2015-07-01 16:25:57
أضيف بتاريخ :
حسام
الاسم :
حقا شي غريب و لكن مع وجود فيديوهات فانا صدقت بوجود حوريات البحر
التعليق :
2015-07-01 16:06:29
أضيف بتاريخ :
Medo
الاسم :
انتو روعه
التعليق :
2015-07-01 03:43:10
أضيف بتاريخ :
محمد الكاظم
الاسم :
افضل موقع وبدون منافس مووقع رررائع
التعليق :
2015-07-01 02:44:13
أضيف بتاريخ :
احمد نصار
الاسم :
موضوع جميل جدا شكرا يا معبد الغموض وننتظر الجديد
التعليق :
2015-07-01 01:55:55
أضيف بتاريخ :
معبد الغموض
الاسم :
مرحباً بكاهنة المعبد "زوزو" مساء الخير ، يسعدنا عودتك ، قد أسميناك في تعليق سابق على مقال سابق كاهنة المعبد الجميلة التي تضيف على أركان المعبد روحاً خاصة ، تيمناً بنورما كاهنة المعبد في رائعة المؤلف الأوبرالي الإيطالي فيتشينزو بيلليني ، نرحب بك مره أخرى وبكل رواد المعبد .
التعليق :
2015-07-01 01:10:21
أضيف بتاريخ :
زوزو
الاسم :
مساء الخير واسعد الله مساءك بكل المسرات أستاذ رامي اشتقت للموقع كثيرا أتمنى أن تكون بخير أنت وكل رواد المعبد ورمضان كريم عليك و على الجميع انشا الله ..موضوعك رائع كالعادة استمتعت كثيرا بقراءته
التعليق :
2015-06-29 10:43:10
أضيف بتاريخ :
معتز
الاسم :
موضوع جميل و مجهود اجمل
التعليق :
2015-06-28 01:50:10
أضيف بتاريخ :
خالد فارس
الاسم :
شكرا موضوع مفيد
التعليق :
2015-06-26 11:25:43
أضيف بتاريخ :
لوسيفر
الاسم :
مجهود اكثر من رائع
التعليق :
2015-06-25 19:56:56
أضيف بتاريخ :
روكا r_roka51@yahoo.com
الاسم :
بجد انا بعشق الموقع ده ويارب دايما فى تقدم وافاده اكتر
التعليق :
2015-06-25 04:25:45
أضيف بتاريخ :
حسين عبد المغني
الاسم :
هذا الموقع كنز ثمين من المعلومات ، شكرًا لكم
التعليق :
2015-06-24 01:31:01
أضيف بتاريخ :
طارق بن علي
الاسم :
استمتعنا كثيرا بالقراءة , موضوع مميز , وننتظر الجديد
التعليق :
2015-06-24 01:13:07
أضيف بتاريخ :
زينب عبد الحميد
الاسم :
جميل وجدا مشوق وفيديو العفريت غريب ورائع سبحان الله
التعليق :
2015-06-24 00:03:26
أضيف بتاريخ :
متابع
الاسم :
اعتقد ان الفيديو الاول هو لحالة جوية تسمى بالتنين .........
التعليق :
2015-06-23 20:08:28
أضيف بتاريخ :
عبد السلام علي
الاسم :
موضوع ممتع
التعليق :
2015-06-23 20:06:56
أضيف بتاريخ :
ليلى
الاسم :
انا اعتقد ان جميعها حقيقية ، في انتظار الموضوع القادم على أحر من الجمر
التعليق :
2015-06-23 19:12:30
أضيف بتاريخ :
ساره
الاسم :
مشووق جدا
التعليق :
2015-06-23 01:51:06
أضيف بتاريخ :
فدك الشمري
الاسم :
موضووووع رائع وقصة احمد ورانيا المساكين مدهشة
التعليق :
2015-06-22 21:08:39
أضيف بتاريخ :
ماجد العقيلي
الاسم :
والله موضوع مذهل
التعليق :
2015-06-22 21:07:52
أضيف بتاريخ :
معبد الغموض
الاسم :
شكرا للجميع ، "عبدالله" طالما في تعليقاتك على جميع مواضيع المعبد تعبر عن حبك لمعبد الغموض ، معبد الغموض يحبك ايضاً ، sahbi الفيديوهات موجوده وفي متناول الجميع ، لعل المشكلة من المتصفح الخاص بك ، غير المتصفح .
التعليق :
2015-06-22 12:29:17
أضيف بتاريخ :
هنا
الاسم :
مبدع استاذ رامي... احزنتني قصة احمد الخطيب واعتقد انه صادق في قصته.. وبالنسبة لاقزام العفاريت حدثتني امرأة بسيطة عن مشاهدتها لهم في مكان اثري يعتقد انه مليء بالذهب... ووصفت ان لهم شكل عيون طولية ولكنها بعد رؤيتهم بفترة بسيطة يمكن ايام اصابها امراض عديدة وبشكل مفاجئ وجع مفاصل اقعدها وسكري وبدات تفقد قواها العقلية وتغيرت تماما وماتت بعد معاناة هذه الامراض.... وقالت لي بالحرف الواحد وانا اعودها...انها من يوم الذي رأتهم فيه مارأت العافية ...
التعليق :
2015-06-22 11:28:44
أضيف بتاريخ :
Mais B Al-Latayfeh
الاسم :
Interesting.. I've enjoyed reading it all, Really Keep it up ^^
التعليق :
2015-06-22 07:48:08
أضيف بتاريخ :
ولاء محمد
الاسم :
تحفه
التعليق :
2015-06-22 07:09:09
أضيف بتاريخ :
sahbi
الاسم :
الفيديوات غير موجودة لماذا؟
التعليق :
2015-06-22 02:37:41
أضيف بتاريخ :
نادر مجدي احمد
الاسم :
موضوع مميز يستحق القراءة ومع غرابته هو في عمق الغموض
التعليق :
2015-06-22 02:13:55
أضيف بتاريخ :
يزيد الملا
الاسم :
استمتعت جدا شكرا
التعليق :
2015-06-22 02:08:42
أضيف بتاريخ :
عادل محمود
الاسم :
بحث اكثر من رائع ! شكرا استاذ رامي على الاستجابة أنا كنت من المطالبين في البحث عن هذه المواضيع ، بحثت وأعددت وأبدعت كعادتك ، جميعنا نحب معبد الغموض
التعليق :
2015-06-22 02:06:22
أضيف بتاريخ :
hooda
الاسم :
It's a good topic , I enjoyed
التعليق :
2015-06-22 01:53:33
أضيف بتاريخ :
عبدالله
الاسم :
مرحباً أستاذ رامي لطالما تبدع في هذا الموقع وتعجبني طريقه تركيزك بحيث تستطيع تحديد اماكن الغموض مثل الصين جبال الهيمالايا انا احب معبد الغموض
التعليق :
2015-06-22 01:49:28
أضيف بتاريخ :
لارا
الاسم :
دائما مواضيعك فريدة من نوعها أستاذ رامي ومشوقه جدا ، استمتعت فعلا بقراءة الموضوع
التعليق :
2015-06-22 01:48:07
أضيف بتاريخ :
زيد السامرائي
الاسم :
رووووعه
التعليق :
2015-06-22 01:47:13
أضيف بتاريخ :
جوليا
الاسم :
موضوع جميل يسرح بنا بين الحقيقة والخيال ، فيديو العفريت مخيف ، شكرا استاذ رامي
التعليق :
مشرف الموقع : تم تدشين هذا الموقع الخاص بالماورائيات والظواهر الغامضة التي تخرج عن حدود التفسير من أجل كل المهتمين في العالم العربي خصوصا ، وهو سيكون منبرا لكل من يجد في نفسه القدره والشغف على البحث والتحقيق في مثل هذه الظواهر ، نحن لسنا من أنصار الخرافات والاساطير ولكن طالما كان البحث العلمي مصدرا للمعرفة لكي نفهم ونعلم والله وحده أعلم . رامي الثقفي